ماذا تفعل لتخفيف التوتر؟

4 إجابات
مهندس مدني
الهندسة المدنية, جامعة تشرين

قد يشعرُ الأشخاصُ في بعضِ الأحيانِ بالقلقِ والتوتر نتيجة التفكير الزائد بالحياة وبالمستقبل، فينتجُ عن ذلك التوتر مشاكل وضغط كثير تجعلهم يستسلمون لتلك المشاكل الصغيرة ويشعرون بالهزيمة والإحباط، ويصبحون غير قادرين على السيطرة على حياتهم والعيش حياة طبيعية.

أسباب التوتر:

إنَّ أبرز أسباب التوتر التي تواجه الأفراد

لأسباب الخارجية للتوتر: هي التغييرات  التي تحدث في الحياة المهنيّة أو الدراسيّة أو الأسرة أو مشاكل ماليّة.

-الأسباب الداخلية للتوتر: وهي نتيجة النظرة السلبية للحياة( التشاؤم، ضعف الشخصيّة، الصدمات النفسيّة).

– أحداث حياتية مرهقة: (الطلاق، والسجن، و فقدان أحد أفراد العائلة المقربين، التقاعد..).

عوامل تسهم في تقليل التوتر:

هناكَ بعضُ العوامل التي ترفعُ مستوى التوتر والقلق لدى الأشخاص من بينها

الروابط الاجتماعيّة: عندما يكون الإنسان بعيد عن أشخاص المقربين إليه  يكون بخطر التوتر بينما عندما يُحاط بأصدقائه وأقاربه  تكون حياته أكثر راحة.

الثقة بالنفس: كلما زادت ثقة الإنسان بنفسه وقدرته على التأثير في المواقف المقلقة والتعامل معها، فإنه سيكون أقل عرضة لتوتر.

•ضبط العواطف: عندما يكون للإنسان استراتيجية بتهدئة النفس عند الغضب والاضطراب والحزن يكون أقل عرضة للضغط و إثارة النفس بالتوتر.

التنبؤ بالأحداث: كلما زادت إدراك الشخص ووعيه  بحدوث الموقف، كان تعامله معه أسهل.

المشاكل التي يسبُبها التوتر:

  • مشاكل النوم.
  • الاكتئاب والقلق.
  • وهن عام وإرهاق.
  • مشاكل في الجهاز الهضمي.
  • أمراض جلديّة( الأكزيما).
  • الإدمان على المهدئّات والعقاقير.

بعض الطرق التي تساعد للحد من القلق والتوتر:

1.ممارسة التمارين الرياضية : إنَّ ممارسة التمارين الرياضية تعدُّ من أفضلِ الطرقِ لمواجهة التوتر، فهي تساعدُ في تحسينِ المزاجِ وتعمل كمسكن طبيعي ويقلل الأرق وتقللُ من مستوى هرمونات التوتر وتأثيرها على الإنسان، فالضغط الجسدي على الجسم  يخفف من الضغط النفسي، والأشخاص الذين يمارسون الرياضة بانتظام أقل عرضة للقلق.

2.تجنب العادات الغير صحيّة: إنَّ المنبهات تؤثرُ سلبًا على صحة الإنسان، فالكافيين هو من المنبهات الموجودة بالقهوة والشاي ومشروبات الطاقة، يُمكن  أن تزيد الكميات العاليّة من الكافيين من التوتر والقلق حيثُ يختلف تأثير الكافيين من شخص لأخر.

3.الضحك: يزيد الضحك من تدفق الأوكسجين إلى كافة أعضاء الجسم، ويحسّنُ المزاج، ويقوي المناعة، مما يؤدي الى استرخاء عضلات الجسم وتخفيف التوتر.

4.قضاء الوقت مع العائلة والأصدقاء: تبين الدراسات أنَّ قضاء الوقت مع الأصدقاء والأطفال يسهمُ في إفراز هرمون الأكسيتوسين( هرمون مسكن للإجهاد والألم، فإنَّ وجود روابط اجتماعيّة يساعدُ في اجتياز الأوقات العصبيّة وتقليل القلق.

5.تناول مكمّلات غذائية: هناك العديد من المكملات التي تساعدُ في تقليل الضغط منها( الشاي الأخضر، و أحماض الاوميغا3 الدهنية).

6. ممارسة اليوغا: تساعدُ اليوغا بزيادة الوعي والتنفس وتحسين المزاج وتأثير ًا إيجابيًا على الصحة العقليّة.

7.العناق: قد تساعدُ اللمسة الإيجابيّة من الحضنِ والمعانقة في تقليلِ الضغط عن طريق إطلاق الأكسيتوسين وخفض ضغط الدم.

8.الاستماع إلى موسيقى: يؤثرُ الاستماع إلى الموسيقى المفضلة للتخلصِ من التوتر.

9.قضاء وقت مع حيوان أليف: تلك طريقة مريحة وممتعة لتقليل الضغط.

10.الرعاية المنزلية والأدوية: عن طريق شرب الماء حيثُ أنّ الجفاف يحتاجُ إلى زيادة استهلاك الماء، وتوفير مقدار كافي من النوم، والتأكد من عدم تخطي وجبات الطعام، يوجدُ العديد من العقاقير والأدوية التي تحارب القلق لكن لها الكثير من التأثيرات الجانبيّة.

أكمل القراءة

3,104 مشاهدة

0
صحفي
المحاسبة, Benha University (Egypt)

اخرج للهواء أو أفتح النافذة لتتخلل نسمات الهواء مسام روحي، وأتنفس بهدوء وعمق ثم أستمع لبعض الموسيقى أو الأغاني والأفضل أذهب للسينما فأنسى توتري وقلقي.

أكمل القراءة

2,216 مشاهدة

0
كاتبة، سيناريست
سيناريو, المعهد العالي للسينما

أستمع للموسيقى أو الأغاني المفضلة، اشرب الماء، وربما أتجول قليلاً لإستنشاق بعض الهواء.

أكمل القراءة

1,992 مشاهدة

0
كاتب
سيناريو, المعهد العالي للسينما

اسمع الموسيقى الكلاسيكية خاصة لأنطونيو فيفالدي، وبعضًا من مقطوعات جوزيف هايدن.

أكمل القراءة

6,432 مشاهدة

0

هل لديك إجابة على "ماذا تفعل لتخفيف التوتر؟"؟