ماهي جزيرة القيامة؟

تُعد (جزيرة القيامة – Easter Island) من أكثر الأماكن المعزولة المأهولة النائية في العالم، لكن هل تعلم ما هي جزيرة القيامة؟

4 إجابات

تُعتبر هذه الجزيرة جزء من تشيلي، وتبعد 3540 كيلومتراً عن قارة أمريكا اللاتينية. ويمكن السفر إليها مباشرة عن طريق مجموعة خطوط “لاتام” الجوية،” التي تنطلق من سانتياغو عاصمة التشيلي. وتستغرق الرحلة أقل من6 ساعات.
وتشتهر الجزيرة بتماثيل الـ”مواي،” ويبلغ عددها حوالي 887 تمثالًا، والتي حُفرت باستخدام حجر البازلت بين العامين 1250 و1600 ميلادية، بالإضافة إلى الفوهات البركانية، والقرى الأثرية المحفوظة.

أكمل القراءة

جزيرة القيامة (Easter Island) أو جزيرة الفصح، هي جزيرة اكتُشفت في المحيط الهادي، حيث عثر عليها المستكشف الهولندي (ياكوب روجينفين) عام 1722م، في يوم كان يصادف عيد الفصح أو عيد القيامة عند المسيحيين، فأطلق عليها هذا الاسم.

عند اكتشاف تلك الجزيرة الغامضة، كانت معزولة من السكان، حيث كان ساكنوها الوحيدون هم مجموعة كبيرة من التماثيل الضخمة غريبة الشكل التي بقي سرها مجهولاً حتى يومنا هذا، إذ ظهرت بملامح بشرية ضخمة جداً، بعضها رأس كبير بدون جذع، وبعضها الآخر نصفه فوق الأرض ونصفه الثاني تحت الأرض، وبعد البحث والتنقيب تبين أن هذه التماثيل قد صنعت من الرماد البركاني بعد كبسه وضغطه ثم صقله، وهذا ماحير العلماء فلم يجدوا إلى الآن أي معلومة توصلنا لتاريخ وسبب بناء تلك التماثيل.

الآن الجزيرة تلك تابعة للحكومة التشيلية، ويسكنها بعض السكان ويقصدها الآخرين لعدة أغراض، إلا أن تماثيلها الغريبة أصبحت من أشهر التماثيل في العالم حيث نجدها كخلفيات في أغلب الألعاب على أجهزة الموبايل، كما أنها موجودة في الرموز التعبيرية في بعض وسائل التواصل كالواتساب وغيره.

أكمل القراءة

تعتبر جزيرة القيامة من الجزر الصغيرة التي تقع جنوب المحيط الهادي على بعد 2500 ميل شرق تاهيتيا و 2300 ميل من الساحل الغربي لدولة شيلي، اكتشف الهولنديون هذه الجزيرة عام 1722، وضمتها شيلي لأراضيها خلال القرن التاسع عشر. كما تميزت بوجود أكثر من 900 تمثال حجري عملاق يعود تاريخها لقرون قديمة.

حيث كشفت الحفريات الأثرية في الجزيرة عن وجود ثلاث مراحل ثقافية، وهي الفترة المبكرة التي امتدت بين عامي 700 و 850 م، والفترة الوسطى التي امتدت بين عامي 1050 و 1680م، والفترة المتأخرة التي امتدت إلى ما بعد عام 1680م، حيث أظهرت الأدلة وجود العديد من التماثيل المدمرة عمداً، والتماثيل الضخمة جداً خلال المدة الزمنية بين الفترتين الأولى والوسطى، بينما وجدت مدافن ظُن أنها لشخصيات معروفة خلال الفترة الوسطى، كما عثر المستكشفون في تلك الفترة  على تمثال بطول 32 قدم ووزن 82 طن.

أما فيما يخص الفترة الأخيرة فقد اندلعت الحروب الأهلية التي تسببت بدمار كبير للتماثيل والسكان، حيث عثر المستكشفون على محرقة ضخمة شيدت على طول خندق كبير في الساحل الشمالي الشرقي للجزيرة.

وتشكلت جزيرة الفصح من سلسلة انفجارات بركانية، حيث يعرف أكبر بركان عليها باسم رانو كاو.

وحوت الجزيرة على العديد من التضاريس الجبلية، فكانت أعلى قمة فيها هي قمة جبل تيريفاكا الذي يصل ارتفاعه إلى 1660 قدم فوق سطح البحر، كما تميزت الجزيرة بوجود الكثير من الكهوف التي  امتدت تحت الأرض خلال الجبال البركانية، بالإضافة لاحتوائها على ميناء طبيعي في قرية هانغاروا على الساحل الغربي، حيث تعد هذه القرية من أكبر قرى الجزيرة، وبلغ عدد سكانها 3300 نسمة.

أكمل القراءة

جزيرة القيامة أو جزيرة الفصح والتي تسمى أيضاً رابا نوي، تتبع هذه الجزيرة لتشيلي في شرق المحيط الهادئ، وتشتهر بتماثيلها الحجرية الضخمة، تقع الجزيرة في مكان يبعد عن شرق جزيرة بيتكيرن Pitcairn Island مسافة 1200 ميلاً، وعن غرب تشيلي بمسافة 2200 ميلاً، مشكلاً مثلث بطول 14 ميلاُ وعرض 7 أميال، وبمساحة 63 ميلاً مربعاً (163 كيلومتراً مربعاً).

جزيرة القيامة

عُرفت ب رابا نوي (رابا العظيم) تبعاً لسكانها الأصليين، وسماها الزائرون الأوروبيون الأوائل الألمان بجزيرة الفصح في ذكرى يوم وصولهم، وفي الغالب سكانها المختلطون من أصل بولينيزي. وتعتبر جزيرة الفصح جزيرة نموذجية عالية في المحيط شُكلت من قبل البراكين وترتفع من قاع البحر.

يتميز طقس الجزيرة بأنه شبه استوائي، مشمس وجاف، والأشهر الاكثر دفئاً هي من كانون الثاني لآذار، حيث يبلغ معدل درجة الحرارة 23 درجة مئوية، والأشهر الاكثر برودة هي من حزيران حتى آب بمعدل درجة حرارة 18 درجة مئوية، ويعتبر أيلول أكثر شهر جاف، وأكثر معدل لهطول الأمطار يكون في حزيران وتموز. أما بالنسبة النباتات على تلك الجزيرة، فإن النباتات والحيوانات  الأصلية قليلة، وبحلول وقت وصول الأوروبيون كانت شجرة توروميرو الشجرة البرية الوحيدة، وشجيرة كارولينا الشجيرة البرية الوحيدة.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ماهي جزيرة القيامة؟"؟