ما أول كتاب طويت صفحته الأخيرة؟

الكتاب روح العلم، فما هو أول كتاب رافقته حتى النهاية وخضت فيه ما ستبقى تذكره طوال حياتك؟

10 إجابات

كان ذلك على الأغلب رواية تشارلز ديكينز ( ديفيد كوبرفيلد ). و كان من المذهل لهذا الطفل الصغير، أعني نفسي وقتها، أن يتتبع حياة طفل آخر هو ديفيد، فيشاهده و هو يكبر و يحب و يعاني. فوقعت في حب روايات ديكينز و في حب الأدب عموماً.

أكمل القراءة

مريم شعيري

أعداد مجلة البراعم وقصص المكتبة الخضراء، لا أذكر بأيها بدأت.
وفي مرحلة المراهقة، كانت قصة La Guitare Endormie.

الابله لدوستويفسكي كانت الرواية مثل حلم جميل لا اريد منه أن ينتهي… لكن للأسف مثل كل الأحلام الجميلة تنتهي عندما تكون في قمة السعادة O_0

أكمل القراءة

رواية بائعة الكبريت لهانس أندرسن، بعمر الرابعة عشر، وبعده كتاب ملحمة جلجامش لفراس السواح(وكان معقدًا جدًا بالنسب لعمري، “آه يا روحي لا تطمحي إلى الخلود بل استنفذي حدود الممكن” هو الاقتباس الذي لازمني ل 17 عامًا)

أكمل القراءة

رواية انتقامية معاصرة تدعى الجزار للكاتب حسن الجندي

أكمل القراءة

كان كتاب ثرثرة فوق النيل هو أول كتاب أدبى أقرأه فى سن صغيرة واندهشت من هذا العالم الذى خلقه نجيب محفوظ وتأثرت بسناء وشخصيتها وشعرت بالتعاطف معها، ومازالت أذكر آخر جملة فى الكتاب “أصل المتاعب مهارة قرد تعلم  كيف يسير على قدميه فحرر يديه، و هبط من جنة القرود فوق الاشجار الى أرض الغابة،و قالوا عد الى الاشجار و الا أطبقت عليك الوحوش ،فقبض على غصن شجرة بيد و على حجر بيد و تقدم في حذر و هو يمد بصره الى طريق لا نهاية له”

أكمل القراءة

“اليوم الآخر في ظلال القرآن” وأتمنى ألّا يُطوى من عقلي ولا من قلبي أبداً.

أكمل القراءة

جميلة هي الروايات الأولي في كل شيء.. أول رواية تقرأها.. أول رواية تمتلكها من دخلك الخاص.. أول رواية تنهيها تمامًا.. أول رواية تهديها لغيرك.. أول رواية مترجمة في حياتك..

بالنسبة لي، رواية “الرصاصة لا تزال في جيبي”.. كانت أول رواية تدخل مكتبتي بعيدًا عن كتب ومجلات الأطفال.

وبعيدًا عن تقييمي الآن للرواية، أو عبثية الفيلم المأخوذ عنها، فهي رواية محببة لقلبي، أذكرها تمامًا كانت طبعة أخبار اليوم، بغلاف رسومي جميل، ظلت معي لسنوات، ولكنها فقدت أثناء انتقالي لبيتي الجديد.. اتمنى أن أعثر عليها بنفس الطبعة ونفس الغلاف مرة أخرى يومًا ما…

أكمل القراءة

رواية “غربة الياسمين” للكاتبة الرائعة خولة حمدي.

أكمل القراءة

بشرى أبو عجيب

بائعة الكيرت لهانس أندرسن، بعمر الرابعة عشر، وبعده ملحمة جلجامش لفراس السواح( كان معقدًا جدًا بالنسبة لعمر الخامسة عشر، “آه يا روحي لا تطمحي إلى الخلود بلس استنفذي حدود الممكن” هي المقولة التي لازمتني منذ 17 عامًا)

مسرحية كلهم ابنائي لأرثر ميللر

أكمل القراءة

“كليلة ودمنة”

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ما أول كتاب طويت صفحته الأخيرة؟"؟