ما اسماء الكواكب بالعربي

2 إجابتان

يبلغُ عدد كواكب المجموعة الشَّمسيّة 9 كواكبٍ وهي تدورُ حول الشّمسِ ضمن حركةٍ منتظمةٍ، وترتيبها من الأقرب إلى الأبعد كالتَّالي:

كوكب عطارد: الكوكب الأقرب إلى الشّمس، سُمّي الكوكب بهذا الاسم؛ لأنه سريع الحركة، وقد أُطلق عليه أيضاً اسم: هرمس، ويسمّيه أهل المغرب: الكاتب، ولأنه أسرع الكواكب في دورانه حول الشمس، فقد سمّاه الرومان نسبةً إلى عطارد إله المسافرين عندهم.

  • متوسط المسافة بينه وبين الشمس: 57,910,000 كم.
  • قطره: 4,878 كم.
  • لا يُحاطُ بغلافٍ جويّ.
  • يمكن رؤيته خلالَ أوقاتِ الكُسوفِ الشمسيّ.

كوكب الزُّهرة: اشتُقَّ اسم كوكبِ الزُّهرة في اللغةِ العربيّة من الزاهرِ؛ أي الأبيض النيّرِ من كلّ شيء، ومن أسمائهِ الأخرى: أناهيد، وبيداخت.

  • متوسط المسافة بينه وبين الشمس: 108,200,000 كم.
  • قطرهُ: 12,102 كم.
  • يماثل حجمهُ حجم كوكب الأرض تقريبًا.
  • يتميَّز بدرجة حرارة عالية جدًا تبلغ: 863 درجة فهرنهايت.

كوكب الأرض: في اللغةِ العربيةِ أرض الشيء هو أسفله، والأرض هو الكوكب الوحيد المأهول إلى حد الآن، وثالث كواكب المجموعة الشمسية من حيث القُرب إلى الشمس.

  • متوسط المسافة بينه وبين الشمس: 149,600,000 كم.
  • مساحةُ سطحهِ الكُليَّة 196,940,000 ميل مربع.

كوكب المرّيخ: اشتُقّ اسم كوكب المريخ بسبب احمراره من المرخ، وهو الشجر الذي تُحك غصونه فتشتعل، يُسمَّى أيضًا: الكوكب الأحمر.

  • متوسط المسافة بينه وبين الشمس: 228,000,000 كم.
  • يُقدَّر حجمهُ بنصف حجم الأرض.

كوكب المشتري: سُمّي كوكب المشتري في اللغة العربية بهذا الاسم، بسبب حسنه وجماله، وكأنه اشترى الحسن لنفسه، ومن أسمائه الأخرى: البرجيس، ووتير.

  • متوسط المسافة بينه وبين الشمس: 778,340,821 كم.
  • أكبرُ الكواكبِ ضمن المجموعة الشّمسيّة.

كوكب زُحَل: اشتق اسم كوكب زحل باللغة العربية من التزحّل، وهو التنحي والتباعد، وذلك لأنه أبعد الكواكب الستة التي عُرفت قديمًا، يُقال أيضَا لمن أبطأ أنه زَحَل، فسُمّي كوكب زحل بهذا الاسم لبطء سيره في مداره حول الشمس، بسبب طول المدار وبعده عنها، كما أن الزحيل هو الحقدُ في اللغةِ العربيّة، وذلك لما يراه المنجّمون من النّحس المُرتبط به، ومن أسماءِ كوكبِ زُحل الأخرى: كيوان.

  • متوسط المسافة بينه وبين الشمس: 1,427,000,000 كم.
  • عدد الأقمار التابعة له: أكثر من 50 قمر.

كوكب أورانوس: سُمّيَ هذا الكوكب نسبةً لإله السماء الأسطوري عند اليونان، ولا يوجد لكوكب أورانوس اسم أصلي في اللغة العربية.

  • متوسط المسافة بينه وبين الشمس: 2.871 مليار كم.
  • الكوكب الأكثر برودة؛ إذ تصلُ درجةُ الحرارةِ إلى (-224) درجة مئوية.

كوكب نبتون: أُطلق عليه هذا الاسم نسبةً لإله البحر نبتون عند الرومان، وليس له أصلٌ في اللغة العربية أيضًا.

  • الكوكب الأبعد، متوسط المسافة بينه وبين الشمس: 4.497 مليار كم.
  • عدد الأقمار التابعة له: 14 قمر.

أكمل القراءة

استطاع العرب قديمًا رصد حركة خمسة كواكبٍ بالعين المجرّدة وبالملاحظة، وأطلقوا عليها تسمياتٍ عربيةٍ وهي بالترتيب من الأقرب للشمس إلى أبعدها: عطارد والزهرة والمريخ والمشتري وزحل، في حين لم يتمكنوا من إدراك وجود نبتون وأورانوس قبل الغرب. ولأعرفك الآن على أصول هذا التسميات.

اسماء الكواكب

كوكب عطارد: أسرع الكواكب وأقربها للشمس، وعلى الرغم من صغره وصعوبة رؤيته إلّا أن القدماء استطاعوا رؤيته كنجمٍ في الصبح والمساء، واختلفت الحضارات في تسميته، فأسماه الآشوريون بـ (القافز)، وناداه البابليون بـ (نابو)، أمّا العرب فاستمدّوا تسميتهم من سرعته في الحركة والدوران حول الشمس، فعطارد مشتقّ من (طارد) أو (عطرد)، وهو المتلاحق والسريع في سيره والمتتابع، فيستغرق كوكب عطارد 88 يوم أرضي ليتمّ دورانه حول الشمس.

كوكب الزهرة: هو ذلك النجم اللامع وسط السماء، تغنّى القدماء بجماله على مدى العصور، فأطلق العرب عليه اسم الزهرة نسبةً لجماله وحسنه، لشدة وجاذبية الضوء الساطع المنعكس عنه؛ ولاحقًا أُطلق عليه توأم الأرض لشدة تشابههما من حيث الحجم والمكونات، أمّا في الانكليزية فيُعرف باسم آلهة الحب والجمال فينوس (Venus)، وعشتار في البابلية، وأفروديت في اليونانية.

الأرض: ويعود أصل التسمية لكونه الكوكب الوحيد المأهول، لملائمة ظروف الحياة فيه من حيث احتوائه على المياه بنسبةٍ كبيرةٍ بالإضافة لغلافه الجوي المناسب لتنفس الكائنات، وهو ما كان السبب في تسميته أيضًا بالكوكب الأزرق.

المريخ: أو ما يعرف بالكوكب الأحمر؛ بسبب غنى تربته بعنصر الحديد، وهي من أهم الصفات التي استطاع القدماء تمييزها عنه، والسبب الرئيسي في تسميته بالمريخ، من المرخ وهو الشجر الذي تشتعل أغصانه بالاحتكاك؛ بالإضافة لتسميات أخرى ومنها (بهرام)، أو (القاهرة) ويُعتقد أنّ سبب تسمية المدينة المصرية بهذا الاسم هو بناؤها في يوم ظهور كوكب المريخ في السماء، في حين أطلق عليه اليونانيون لقب آلهة الحرب (آريس)، أو مارس كما أسماه الرومان.

المشتري: أكبر كواكب مجموعتنا الشمسية، لُقب بالعديد من الأسماء، ومنها الحامي، لعمله كمغناطيس يجذب معظم المذنبات ويمنعها من الاصطدام بالكواكب. أمّا تسميته العربية فهي المشتري والمشتقة من يشتري، وتعني المفكّر المتمهل والمتأني، لبقائه دون أي تغييراتٍ طرأت على تركيبه منذ بداية السديم الشمسي؛ في حين يعتقد البعض أنّ المقصود بالمشتري من اشترى لنفسه الحسن والدلا.، ومن ألقابه العربية الأخرى البرجيس ووتير، أما الإغريق فأسموه بجوبيتر (Jupiter) نسبة لإله الرعد والبرق.

زحل: على الرغم من ابتعاده عن الشمس إلا أنه من الكواكب الواضحة للعيان، ويعتقد أن اسم (زحل) بالعربية مشتقّ من الفعل زَحَلَ أي ابتعد وتنحّى، فيطول مسار الكوكب حول الشمس لابتعاده عنها، في حين ربطه البعض بالنحس وبذلك يعتقد أصله من كلمة زحيل أي الحقد، أما الرومان فلقبوه بساتورن نسبةً لإله الحصاد والزرع.

أورانوس: ليس للكوكب من تسميةٍ عربيةٍ، فهو من الكواكب الحديثة الاكتشاف، وثالث أكبر الكواكب. أوّل من اكتشفه ويليام هيرتشل (William Herschel) عام 1781م، فنُسب إليه بداية قبل أن يُطلق عليه  لاحقًا اسم أورانوس أو يورانوس نسبة لإله السماء عند الرومان.

نبتون: من الكواكب الحديثة الاكتشاف، وأبعدها عن الشمس، رصده جاليلو بتلسكوبه في القرن السابع عشر، لتثبت الحسابات الرياضية لاحقًا وجوده. ليس لاسم نبتون أصلٌ عربيٌّ، فهي كلمةٌ لاتينيةٌ وتعني إله البحر، نسبةً للونه الأزرق الناتج عن كثافة غاز الميتان فيه، كما أطلق عليه تسمية الكوكب الأزرق.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ما اسماء الكواكب بالعربي"؟