ما الفرق بين الغش والتعاون

2 إجابتان

الخط الذي يفصل بين التعاون والغش يكاد أن يكون غير ملحوظ، غامض، يمكنك فهم الغش جليًا من جهة، ومن جهة أخرى، قد تراه تعاونًا في مواقف، مثلًا، عندما يكون لديك مجموعة من الطلّاب، وأمليت عليهم واجبًا على أن “يتعاونوا” على البحث وإيجاد الإجابة المُثلى، هنا قد يختار الطلاب خيارين:

  1. إما أن يتعاونوا بشكلٍ فعلي، ويقدّم كلًا منهم اقتراحًا، ثم يتناقشون في ترتيب الإجابة وتنسيقها لتقديمها لك بأفضل نتيجة، وهذا ما نسميه تعاون.

  2. أو أن يقوم أحد هؤلاء الطّلاب، وليكن الطالب الأكثر اجتهادًا أو ما إلى هنالك، بحل السؤال، ثم يقوم أفراد المجموعة بنسخه كما هو، وهذا هو الغش.

لماذا إذًا قلت في البداية أن الخط الفاصل يكاد أن يكون غير مرئيًا؟ حسنًا عزيزي، الطلّاب في الخيار الأول متعاونون في نظرك وفي نظر أنفسهم، وهذا شيء طبيعي ولا يوجد مشكلة، بينما في الحالة الثانية، فالطلاب في نظرك غشاشون، إنما هم متعاونون في نظر أنفسهم! كان صديقهم منقذهم.. إذن، وماذا الآن؟ حسنًا لأتابع لعلّنا نصل إلى ذلك الخيط بشكل أوضح.

دعنا نثير الجدل قليلًا هنا، مثالٌ آخر، شاع الغش في الامتحانات العامة كثيرًا، عن طريق الأجهزة والهواتف الذكية، حسنًا لنكن واقعيين قليلًا، أنت كشخصٌ يتساءل، فقد توصلت إلى اسمي وإجابتي هذه من خلال كتابة سؤالك في محرك البحث، ورؤية النتيجة، أنت الآن ترى جوابي، وغالبًا تحاول الاستفادة منه – أتمنى ذلك – ، ولكنك لا تحفظه! قد نجد أن الطلاب لديهم القليل من الحق في الغش! أو من الممكن ألا نسميه غشًا بالنظر إلى كرّاساتهم الضخمة المفروض عليهم وضعها في أدمغتهم ثم نقلها إلى ورقة الإجابة، والتخلص منها بعد الخروج من الامتحان، لما لا يكون الامتحان بوضع الكراسات إلى جانبك، وأن يكون مفروضًا عليك أن تكتب إجابة أسئلة امتحانك بموضوعية وفهم ومن كتابك.. ألن يكون ذلك مفيدًا وملهمًا أكثر؟

يحدث التعاون في الاختبارات أو الامتحانات المزيد من الفوضى حول سؤالك، فإذا كان هناك طالبٌ جيد نسبيًا، ولكنه لا يعرف إجابة أحد الأسئلة الموجودة في ورقته، فطلب المساعدة، ثم أجابه أحد زملائه، وشرح له الإجابة وجعلها مفهومة بالنسبة إليه، هل يعتبر هذا غشًا؟ هل يجب أن يعرف الطالب في الامتحان جميع أجوبة الأسئلة؟ هنا، يمكننا صياغة سؤالك على الشكل التالي: متى يتجاوز التعاون الخط الفاصل، ويتحول إلى غش؟ من جهةٍ أخرى، فإن الاختلاف مطلوب، لا يمكننا تحديد مستوى أحد الطلاب بلا مجهود فردي منه. بشكلٍ عام، من الأفضل أن نركّز على تعليم مهارات التعاون بدلًا من التركيز في منع الغش.

تنطوي جميع الأنشطة البشرية الفعّالة على التعاون، ومع ذلك، يعتبر التعاون أثناء إجراء الامتحانات غشًّا. لم تُعتمد التقييمات التعاونية على نطاق واسع، بسبب الافتقار للمساءلة الفردية، وبسبب انتشار فكرة أن التعاون أثناء التقييمات، يتسبب ببساطة في انتشار الإجابة الصحيحة، وبالتالي يمكن أن يساعد التعاون الطلاب الأضعف، ومن جهة أخرى، عدم توفير فائدة كبيرة للطلاب الأقوى والذين يبذلون جهدًا أكبر.

كخلاصة عزيزي السائل، وبغض النظر عن الامتحانات ذاتها، التعاون شيء مهم وإيجابي ومطلوب في جميع مناحي الحياة، تعاون مع أخوتك في ترتيب المنزل وستشعر بطاقة إيجابية صدقني، تعاون مع صديقك لتقديم المساعدة لعائلة محتاجة، التعاون بجميع أشكاله شيء جميل. والغش سيء بكل الأحوال، الغش المدرسي، والغش الاجتماعي، كأن تكون تاجرًا، وتبيع بضاعتك بسعرٍ أغلى مما هي عليه، أو بمواصفات أقل مما هو مكتوب.. فهذا غش وقد نعطيه مصطلح النصّاب أيضًا، ولكن هذا يحتاج إلى التطرّق إلى موضوع آخر.

أكمل القراءة

الفرق بين الغش والتعاون

يمكن القول في الفرق بين الغش والتعاون أنها تسميات كغيرها من المصطلحات التي تدخل في عمل المجموعات والأفراد وفي كثيرٍ من الأحيان تتشابه ويصعب التمييز فيما بينها أو الحكم عليها؛ وغالبًا لا يميزها إلا من يقوم بها من حيث المبدأ والحكم ولكن من حيث الفكرة ورغم التشابهات الكثيرة التي تجمعهما إلا أن هنالك بعض الاختلافات التي يمكن الحديث عنها وهي ما يسمى بالحد الفاصل بينهما والذي يبدو جلياً في كثير من الأحيان في حال تم إدراك هذه الاختلافات.

  • التعاون:

التعاون هو مبدأ يتم العمل به بين مجموعة من الأفراد بغرض المساعدة والتشارك للوصول إلى فكرة ما يتم العمل عليها؛ وتُبنى فكرة التعاون على العمل الجماعي المشترك حيث يقوم مجموعة من الأشخاص بالبحث، وتبادل الآراء، والأفكار، والخبرات للوصول إلى الغرض المنشود الذي يخدم الجميع من أجل الوصول إلى نتيجةٍ إيجابية. ويدخل التعاون في عمل الطلاب والموظفين والعمال وكل من يعمل في نظام مجموعات وذلك لأن التعاون لا يتم من قبل شخص واحد أو ما يقصد بنظام العمل الفردي.

  • الغش:

الغش هو مخالفة لمبادئ المصداقية والإخلاص وهو نوع من الخداع ويخالف الأعراف المهنية؛ وهو من الأعمال غير القانونية التي يوضع بسبب اقترافها شروط لمعاقبة الشخص الذي يمارسه وذلك بحسب المجال الذي تتم فيه عملية الغش. وهو عمل فردي في غالب الأحيان ويمكن أن يكون كنظام جماعي في حال تم الاتفاق بين مجموعة من الأشخاص ويتم بتخطيط مسبق لتحديد الغرض المراد.

الفرق بين الغش والتعاون

الفرق بين الغش والتعاون

تكمن الاختلافات في طبيعة العمل وآلية سير الأمور في مجال ما وعلى سبيل المثال في مجال التعليم وتعامل الطلاب؛ كثيرًا ما يتم الخلط بين التعاون والغش:

إذا طلب المعلم واجب مشترك بين الطلاب وعليهم أن يعملوا كمجموعة للتوصل إلى الجواب أو النتيجة المطلوبة. وهذا ما يتم العمل به في المدارس المتقدمة وهنا يبدأ الطلاب في العمل والتعاون للوصول إلى نتيجة ويكون عملهم مبني على التعاون إذا طرحوا آراء مشتركة، وتساعدوا في البحث، وجلبوا المعلومات، وكان العمل متساوٍ والتعب مشترك بين الجميع. ولكن إذا تم العمل من قبل أحد الطلاب أو قسم منهم وبعد ذلك تم توزيع النتيجة على مبدأ النسخ للجواب من قبل الآخرين تتحول العملية هنا إلى عملية غش لأنها تخالف العمل التعاوني ويكون البعض حصل على النتيجة دون بذل أي جهد أو مساعدة للآخرين.

وفي الامتحانات أيضًا يمكن التمييز بوضوح وسهولة بين الغش والتعاون فمثلًا إذا كان الامتحان عملي ويسمح للطلاب التشاور والتشارك في العمل وتبادل بعض الأدوات هذا ما يسمى بالتعاون المبني على روح المشاركة وتبادل الخبرات والقدرات. ولكن إذا كان الامتحان نظري أو كتابي هنا تكون عملية تبادل الأفكار غش ولا يحق للطلبة أن يتساعدوا لأنها عملية فردية يتم الحكم على النتيجة بقدر جهد وتعب الطالب.

ولأن الامتحانات تكون غالبًا تحت رقابة الاساتذة لا يمكن تبادل المعلومات على العلن حيث يقوم الطالب الذي ينوي الغش بإخراج ورقه من جيبه كان قد كتب عليها معلومات من الكتاب أو باختلاس النظر إلى ورقة زميله وأخذ ما يحتاجه من معلومات. وفي كثير من الأحيان يصعب على المصححين التمييز وكشف عملية الغش، ولكن يسهل الأمر في حال تساعد الطلاب على الغش ووزعوا الأسئلة الى بعضهم وهنا يمكن للمدرس اكتشاف ذلك من خلال التشابهات التي تحدث في عملية نسخ الأفكار.

كما أن هنالك الكثير من المجالات التي يدخل فيها التعاون والغش مع بعضهما ولكن هنالك بعض المجالات التي يدخل فيها الغش فقط ويكون واضح وجلي؛ ومثال ذلك الغش في الميزان وبيع السلع الغذائية منتهية الصلاحية وغيرها الكثير من الأمثلة.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ما الفرق بين الغش والتعاون"؟