ما الفرق بين المصدر والمرجع

1 إجابة واحدة
مترجمة
دراسات اللغة الإنجليزية, تشرين

الفرق بين المصدر والمرجع

كثير من الناس يلتبس عليهم التمييز بين معنى كلمتي المصدر والمرجع فلا يحدد معناهما بدقة إلا المتخصص. تاريخيًا الكلمتان ليستا مترادفتين فيوجد فرق بينهما:

المصدر يجب أن يكون لواحد من الأمور الثلاثة التالية:

  • معاصر للحدث اي أن الحدث وقع في زمن المصدر وليس قبله.
  • شاهد عيان أي أن المصدر شهد الحدث بعينه وبالتالي لامجال للشك فيه.
  • مشارك في الحدث ويُعد هذا بلاشك مصدر ثقة للمعلومة ومن لا تتوافر فيه إحدى الشروط الثلاث السابقة فهو ليس مصدر ولا يمكن الوثوق به.

المرجع معلوماته مأخوذة من المصادر مع القيام بمقارنتها ومناقشتها وتحليلها فإن جمعت المعلومات دون تحليل ومناقشة تعتبر نسخ من المصادر ولا قيمة لها فالأجدر في هذه الحالة الاخذ عن المصادر وهنا وجب التنويه أن المصدر تتغير حالته فيكون مرجعًا في مواضيع ومصدرًا في مواضيع أخرى كما فعل ابن الأثير في كتابه الكامل في التاريخ فعندما تحدث عن أمور عاصرها كان مصدرًا وعندما تحدث عمن سبقه فهو مرجع أُخذ عن مصادر.

إذًا الفرق بين المصادر والمراجع تتلخص بما يلي:

  1. يعود المرجع للمصدر فهو من الكتب الفرعية بينما المصدر هو أصل رئيسي للحصول على المعلومة من الجذور.
  2. يؤمن المصدر معلومات قديمة وحديثة مطبوعة أو مخطوطة للمواضيع الأساسية أما المرجع فهو شروح وتعليقات وكتب ومقالات نُقدت وحُللت.
  3. تعتمد المراجع على المصادر لحل المشكلات وعرضها بشكل مبسط وواضح.
  4. يمكن توضيح الفرق بينهما أيضًا وفقًا للعلاقة بين المعلومات في كل منهما وموضوع البحث فإذا أفاد ضمونها موضع البحث مباشرةً فهي مصادر وإن قدمت معلومات محددة فهي مراجع.

أهمية المصادر والمراجع في البحث العلمي:

تتمثل أهميتها في دورها في إيجاد المعلومات وشرحها للباحث في مجال العلوم فهي:

  1. تعطي قيمة زائدة للبحث ودليلًا قويًا للمعلومات الواردة فيه.
  2. تبين مدى خبرة الباحث وإطلاعه في مجال البحث الذي يعمل عليه.
  3. يتمكن الباحث من خلالها من الإجابة على جميع الاستفسارات والتساؤلات التي يواجهها أثناء كتابة بحثه
  4. يعتمد عليها لحل المشكلات الخاصة بموضوع البحث بشكل دقيق.
  5. هي حلقة وصل بين الماضي والحاضر.
  6. تساهم في رصد التطور العلمي الذي يحصل في كافة المجالات.
  7. لها دور في تنمية المعرفة من خلال تراكم الخبرات والمعلومات والإلمام بها.
  8. هي وسيلة هامة لتبادل الحضارات والثقافات بطريقة غير مباشرة
  9. توضح المصادر والمراجع مدى حداثة المعلومات التي يستخدمها الباحث العلمي.

إذًا من خلال ما سبق يمكننا تعريف المصدر والمرجع بشكل لغوي دقيق:

فالمصدر لغويًا هو: موضع يرجع إليه للتأكد من الأصل الأول للمعلومة فهو مرتبط بالعودة إلى المعلومات الأساسية الأولية المرتبطة بموضوع البحث فالمصادر هي كتب تعطي معلومات لأول مرة فتكون هي أصل المعلومة.

أما المرجع لغويًا فهو: الموضع الذي يرد إليه أمر من الأمور مثلًا الكتاب هو مرجع للشخص الذي أراد الدراسة والبحث وقد يكون المرجع اقتباسًا أو إحالة لمعلومات ذُكرت في كتاب آخر أو مقالة أو هو كتاب يُرجع إليه للحصول على معلومة معينة فلا يقرأ في تتابع كالكتب التي تقرأ من الغلاف إلى الغلاف فهو قد صمم للعودة إليه عند الحاجة إلى معلومة معينة كالمراجع الطبية والتاريخية واللغوية وغيرها.

أكمل القراءة

208 مشاهدة

0

هل لديك إجابة على "ما الفرق بين المصدر والمرجع"؟