ما المقصود بالدول السبع الكبار؟

2 إجابتان

قد تسمع في بعض الأحيان عن اجتماعٍ لمجموعة السبعة الكبار، ولا بدّ أنك قد سألت نفسك: من هم السبعة الكبار؟ في الحقيقة مجموعة السبعة الكبار أو G7 اختصارًا إلى (Group of Seven) هي مجموعة تضم الدول السبع التي تمتلك أكبر اقتصاداتٍ في العالم وهي تضم كلًا من فرنسا وألمانيا وإيطاليا والولايات الأمريكية المتحدة والمملكة المتحدة وكندا واليابان.  ويجتمع رؤساء حكومات هذه الدول سنويًا لمناقشة شؤون الاقتصاد الدولي والقضايا النقدية كما تتولى كل واحدةٍ من الدول الأعضاء رئاسة المجموعة في دورها.

في الأساس كانت هذه المجموعة تتألف من ثمانية دول حيث كانت روسيا هي العضو الثامن وكانت المجموعة تُسمى G8 ولكنّها أُخرجت منها في عام 2014 بعد أن ضمت شبه جزيرة القرم إليها وأخذتها من أوكرانيا بشكل غير قانوني. ولكن في بعض الأحيان يُعتبر الاتحاد الدولي بحكم العضو الثامن في المجموعة فهو يمتلك كافة الحقوق والمسؤوليات للدول الأعضاء إذا تجاهلنا جزئية استضافة الاجتماعات.

يعود أصل مجموعة الدول السبع الكبار إلى بدايات السبعينيات في القرن العشرين حينما اجتمع قادة الولايات الأمريكية المتحدة والمملكة المتحدة وفرنسا وألمانيا الغربية وإيطاليا واليابان بشكل غير رسمي بهدف النقاش بشأن الكساد وأزمة النفط. وخلال السنوات انضم أعضاء جدد مثل كندا في عام 1976 ومن بعدها روسيا في عام 1997 والتي طُردت لاحقًا في 2014.

تعود بداية المجموعة بالتحديد إلى عام 1973 حين اجتمع 5 وزراء مالية (من فرنسا وألمانيا والولايات الأمريكية المتحدة والمملكة المتحدة واليابان) بشكل غير رسمي لمناقشة أزمة النفط العالمية، وهذا الاجتماع ألهم الرئيس الفرنسي فاليري جيسكار ديستان فدعا قادة تلك الدول بالإضافة إلى إيطاليا إلى رامبوييه في عام 1975 لإجراء المزيد من المحادثات بشأن النفط العالمي، ولكن مع وجود قادة الدول بشكلٍ رسمي هذه المرة بالإضافة إلى القائمة التي كانت موجودةً سابقًا.

الغرض الرئيسي من مجموعة الدول السبع الكبار هو النقاش وأحيانا العمل على حل المشاكل العالمية، ولكنّهم يركزون بشكل أساسي على القضايا الاقتصادية. فقد ناقشت الدول الأعضاء المشاكل المالية والنظم المالية وبعض الأزمات الاقتصادية مثل أزمة نقص النفط.

وقد أطلقت مجموعة السبعة بعض المبادرات لتمويل بعض القضايا وتخفيف حدة الأزمات حينما يكون هنالك فرصة للعمل المشترك. وقد شملت أعمالهم بعض الجهود لتخفيف أعباء الديون على الدول النامية وفي عام 1996 أطلقت الدول السبع بالتعاون مع البنك الدولي مبادرة (HIPC) لصالح 42 دولة فقيرة مثقلة بالديون، وأيضًا أطلقوا مبادرةً متعددة الأطراف لتخفيف عبء الديون (MDRI)، كما أطلقوا تعهدًا في عام 2005 لإلغاء ديون البلدان الأعضاء في المؤسسة الدولية للتنمية التي شاركت في برنامج MDRI.

في عام 1997 أمنت مجموعة السبعة الكبار حوالي 300 مليون دولار لدعم الجهود المبذولة لاحتواء كارثة انهيار المفاعل النووي في تشيرنوبل، وفي عام 1999 قررت المجموعة أن تزيد مشاركتها في إدارة النظام النقدي الدولي عبر إنشاء منتدى الاستقرار المالي للسلطات المالية مثل وزراء الاقتصاد والبنوك المركزية والهيئات المالية الدولية.

بعد أن بدأت الدول النامية في تمثيل جزء أكبر من الاقتصاد العالمي برزت الحاجة إلى مجموعةٍ تضم تلك الدول والنتيجة كانت ظهور مجموعة العشرين G20 في عام 1999 والتي كانت تضم كافة الدول الأعضاء في مجموعة السبعة الكبار بالإضافة إلى 12 دولة أخرى مع كون الاتحاد الأوروبي هو العضو العشرين.

أكمل القراءة

الدول السبع الكبار

مجموعة الدول السبع الكبار أو كما هي معروفة باسم Group of Seven أو G7 هي منظمة دولية تضم الدول ذات القوة الاقتصادية الأكبر في العالم وهي فرنسا، وألمانيا، وإيطاليا، والولايات المتحدة الأمريكية، والمملكة المتحدة، وكندا. وفي وقتٍ ما كانت تسمى هذه المجموعة بمجموعة الدول الثمانية لأن روسيا كانت أحد الأعضاء، ففي عام 2014 أُخرجت منها بعد أن ضمت منطقة القرم من أوكرانيا بشكلٍ غير رسمي.

ويجتمع قادة هذه الدول بشكلٍ دوري لمناقشة مختلف الأمور والقضايا الاقتصادية والدولية والمالية، ويرأس الاجتماع في كل دورةٍ تنعقد عضو من أعضاء المجموعة كلٍ بدوره.

ويُعتبر الاتحاد الأوروبي بمثابة عضو ثامن في المجموعة لكونه يتمتع بكافة الحقوق المسؤوليات التي يتمتع بها الأعضاء باستثناء رئاسة المجلس أو استضافته. ومن الأفضل ألا تجاهل عدم كون هذه المجموعة كيانًا رسميًا، أي أنها لا تملك سلطة تشريعية أو رسمية لفرض ساستها أو الخطط التي تتوصل إليها بعد كل اجتماع.

وقد حرصت المجموعة منذ تشكيلها لأول مرة في العام 1976 على إيجاد الحلول لجميع الأزمات التي كان يعاني منها الأعضاء الأوائل في المجموعة. حيث اجتمعت وفود من كل من الولايات المتحدة الأمريكية، وفرنسا، وألمانيا، واليابان بشكلٍ غير رسمي في العاصمة الفرنسية باريس وذلك لمناقشة الركود الاقتصادي وأزمة الاقتصاد في ذلك الوقت. ومع مرور الزمن ونجاح جميع الخطط التي اتخذتها المجموعة بدأت المجموعة بالتوسع لتشمل البلدان الأعضاء في الوقت الحالي

 اهتمامات الدول السبع الكبار

وقد تناولت المجموعة جميع القضايا والأزمات المالية والنقدية مثل نقص النفط وتخفيف ديون الدول النامية. أما الهدف الرئيسي وراء هذه المجموعة هو مناقشة الأمور في بعض الأحيان والعمل على تنفيذها في الأحيان الأخرى، وهذا الأمر يجب أن يتم بشكلٍ يتناسب مع حلول المشاكل العالمية ولكن التركيز الأكبر يكون موجهًا نحو القضايا الاقتصادية.

وقد أطلقت مجموعة الدول السبع العديد من المبادرات التي كان لها صدىً واسع في مجال تمويل القضايا بتخفيف الأزمات، ففي عام 1996 أطلقت هذه المجموع بدعم من “البنك الدولي” مبادرةً لدعم اقتصاد وحل الأزمات في أكثر من 42 دولة فقيرة مُثقلة الكاهل بالديون، وفي العام الذي تجاوز المبلغ المالي الذي قدمته هذه المجموعة للمساعدة على احتواء انهيار المفاعل النووي في تشيرنوبيل أكثر من 300 مليون دولار، كما عملت في العام 2005 على إلغاء ديون المؤسسة الإنمائية للدول التي مرت ببرنامج MDRI.

وإلى جانب مجموعة الدول السبعة الكبار هناك أيضًا مجموعة العشرون دولة G20 والتي ظهرت نتيجة الحاجة الملحة بعد أن أصبحت الدول النامية ممثلًا لجزء كبير من الاقتصاد العالمي؛ فبعد تزايد النشاط الاقتصادي والتجاري لأسواق بعض الدول مثل الصين، والهند، وجنوب أفريقيا، والبرازيل تشكلت هذه المجموعة في العام 1999. ويرى العديد من المراقبين أن مجموعة G20 تحظى بنفس الأهمية، والدور، والسمعة التي تتمتع بها مجموعة الدول السبع الكبار، وتضم G20 جميع أعضاء مجموعة الدول السبع و12 دولةً أخرى ويُعتبر الاتحاد الأوربي هو العضو العشرون.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ما المقصود بالدول السبع الكبار؟"؟