طالب
هندسة الطيران والفضاء, Zewail City of Science and Technology (Egypt)

تعتبر السنة هي المدة الزمنية التي يستغرقها كوكب ما في الدوران في محوره حول الشمس، إذ تدور الأرض حول الشمس في محور مائل مما يساهم في تغير الفصول الأربعة على الأرض.

قبل أن يتمكن العلماء من حساب مواعيد تلك الفصول، كانوا قديمًا يتعرفون على التغير بين الفصل والآخر من خلال تغيير الطقس وعدد ساعات النهار ومواعيد الزراعة والحصاد.

في علم الفلك (وهو العلم المختص بدراسة الكواكب والنجوم والأقمار وغيرها من الأجسام الفضائية) يتم تعريف السنة على أنها 365.25 يوم و 86,400 ثانية. ومن خلال الحسابات الاستوائية والأدق فإن السنة تساوي حوالي 365 يوم،5 ساعات، 48 دقيقة و 46 ثانية أو ما يعادل 365.2422 يوم. وتستخدم الأرقام الدقيقة السابقة لمتابعة الفصول والزراعة والحصاد.

وقد وضع الفلكيون منذ قديم الزمن التقويم وهو وسيلة يتم من خلالها تقريب عدد الأيام التي تستغرقها الأرض حول الشمس إلى عدد لا يتجزأ من الأيام لكل سنة والذي من شأنه تتبع السنة الاستوائية وعدم الابتعاد عن المواسم بمرور الوقت. ووضعت نظام التقويم الامبراطورية الرومانية منذ حوالي 46 سنة قبل الميلاد، كان يوليوس قيصر له الفضل في وضع هذا التقويم، ولكن تم اكتشاف نسبة خطأ في هذا التقويم حيث أنه أطول من السنة الاستوائية بمقدار حوالي 0.0078 يوم أي (11 دقيقة و14 ثانية).

وبلغ تراكم نسبة الخطأ هذه على مدار 1628 سنة (بين 46 قبل الميلاد و 1582 بعد الميلاد) حوالي 12.7 يوم زيادة عن السنة الاستوائية. مع بداية عام 1582 أصلح البابا غريغوريوس الثالث عشر التقويم من خلال تحديد أن جميع السنوات القابلة للقسمة على 4 يجب أن تكون سنوات كبيسة أي نضيف يومًا واحدًا كل أربع سنوات.

وبناءً على ذلك نبدأ بتقويم 365 يومًا في السنة وهذا يشمل ثلاث سنوات تقويمية وبعد ذلك تكون السنة الرابعة 366 يومًا وذلك تعويضًا بأن السنة التقويمية أقصر من السنة الاستوائية بـ 0.2422 يومًا. بالتالي أصبح متوسط طول السنة التقويمية بالأيام الآن:

(3 × 365 + 366) / 4 = 365.25 يومًا. 

 في أكتوبر 1582، بدأ التقويم الغريغوري في الاستخدام في البلدان الكاثوليكية الرومانية وذلك عندما قرر البابا غريغوريوس الثالث إلغاء 10 أيام من التقويم المستخدم حينذاك. أُصيب السكان بالذعر حيث أن الخميس 4 أكتوبر أعقبه مباشرةً الجمعة 15 أكتوبر، مما أدى أيضًا لتذمر بعض الناس الذين لديهم أعياد ميلاد في التواريخ التي أُلغيت.

لا يقتصر استخدام العالم الآن على تقويمًا واحدًا فقط، فهناك التقويم الهجري أو الاسلامي وهو تقويم يتكون مثل التقويم الميلادي من 12 شهرًا في السنة.

وتتكون هذه السنة من 354 أو 355 يومًا. وكثيرًا ما يستخدم هذا التقويم لتحديد الأيام المناسبة للطقوس الإسلامية.كذلك يعتمد طول الشهر الإسلامي على الدورة القمرية. ذلك بالاضافة إلى التقويم الصيني هو تقويم قمري يستخدم لتحديد تواريخ الأحداث والمهرجانات الصينية الهامة مثل السنة القمرية الجديدة.

وعلى الرغم من انتشار استخدام التقويم الغريغوري، إلا أنه مازال التقويم الصيني مستخدم في بعض المجتمعات الصينية، كما أنه يستخدم لتحديد مراحل اكتمال القمر

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما المقصود بالسنة الزمنية؟"؟