ما المقصود بالهرم السكاني؟

2 إجابتان

الأهرامات السكانية هي رسوم بيانية مهمة لتصور كيفية تكوين السكان عند النظر في مجموعات مقسمة حسب متغيرين: العمر والجنس.

تُستخدم من قبل الديموغرافيين، الذين يدرسون السكان. يُصور حجم السكان قيد البحث على المحور الأفقي، ويتم محاذاة العمر على المحور العمودي.  والنتيجة هي سلسلة من الأشرطة مكدسة فوق بعضها البعض، يمثل كل منها فئة عمرية (عادةً في مجموعات عمرية ل5 سنوات)، مع تمثيل أصغر فئة عمرية في الشريط السفلي وأكبر فئة عمرية بواسطة الشريط العلوي. يمثل الطول الأفقي لكل شريط عدد الأفراد في الفئة العمرية المحددة للسكان.

تُعرض الفئات العمرية التي تتوافق مع كل شريط على طول المحور المركزي أو على جانب واحد أو جانبي الرسم البياني. غالباً ما تُوضح سنوات الميلاد لكل فئة عمرية أيضاً على الرسم البياني. للحفاظ على التناسب، تكون الفئات العمرية من نفس الحجم (على سبيل المثال، مجموعات عمرية لسنة واحدة أو 5 سنوات أو 10 سنوات)، عندها تتساوى جميع الأشرطة في الطول.

غالبًا ما يتم اقتطاع المحور العمري (العمودي) في الفئة العمرية 80 إلى 84، اعتماداً على البيانات المتاحة للسكان. بالنسبة لبعض السكان، يمكن أن تكون البيانات الخاصة بالفئات العمرية الأكبر سناً غير مكتملة أو غير دقيقة أو أن يكون هناك عدد قليل من الناس في الفئات العمرية الأكبر سناً. يجب رسم الأهرامات السكانية المعدة للمقارنة بنفس المقياس ويجب أن تصور نفس الفئات العمرية.

يطلق عليه هرم السكان لأنه عندما ينمو عدد السكان (هناك عدد أكبر من المواليد الذين يولدون مقارنةً بالناس الذين يموتون)، فإن الرسم يكوّن شكل مثلث. يمكن استخدام هرم السكان لمقارنة الاختلافات بين السكان الذكور والإناث في المنطقة. كما أنه يظهر عدد المعالين (الأطفال، وأحياناً كبار السن) والهيكل العام للسكان في أي لحظة.

هناك ثلاثة مناحي رئيسية في السكان تؤثر على شكل الهرم السكاني:

الأول هو عندما تكون هناك خصوبة عالية ومعدلات وفيات عالية بين الأفراد الأصغر سناً. يشكل هذا النمط من السكان، المعروف باسم “التوسعي”، شكل مثلث حاد في الرسم البياني.  الأهرامات التوسعية تعني أن عدد السكان لا يزيد كثيراً في العدد الإجمالي في المقابل يكون لديه العديد من الشباب.

المنحى الثاني، المعروف باسم “التضيقي”، هو عندما يكون معدل الوفيات أقل مع بقاء معدل الخصوبة منتظماً. هذه الأهرامات السكانية أوسع في منتصف الرسم البياني حيث أن السكان لديهم أعداد كبيرة من الأشخاص في منتصف العمر وكبار السن، ولكن عدداً أقل من الشباب.

المنحى الثالث وهو “الثابت” الذي يعبر عن السكان ذو معدل وفيات منخفض ومعدلات خصوبة منخفضة.  هذه الرسوم البيانية لها شكل مربع أو “عمود” بدلاً من الشكل الهرمي. تمثل هذه الأهرامات السكانية عدداً مستقراً من السكان لن يتغير بشكلٍ ملحوظ باستثناء أي تغييرات مفاجئة في معدلات الخصوبة أو الوفيات.

تُعد الأهرامات السكانية مفيدة لدراسة مستقبل المنطقة وكذلك دراسة الاتجاهات السكانية التاريخية والحالية. إذا تأثر جزء من السكان بالتغيرات المفاجئة، مثل الإصابات الناجمة عن الحروب، أو ارتفاع معدل وفيات الإناث أثناء الولادة، أو هجرة الشباب من المناطق الأكثر فقراً، فإن الرسم البياني سيقدم طريقة لتصور كيفية تأثر السكان في المستقبل. يمكنهم أيضاً المساعدة في توجيه الخدمات الحكومية والخاصة لتوزيع الخدمات للمناطق بناءً على احتياجات السكان.

أكمل القراءة

ما المقصود بالهرم السكاني؟

الهرم السكاني عبارة عن رسم بياني توضيحي يستخدم عند البحث في مجموعات سكانية معينة حيث تقسم حسب كل من العمر والجنس. للهرم السكاني ثلاث اتجاهات أولها توسعية، وثانيها تقييدية، وثالثها ثابتة؛ ويتألف من مجموعة من الأشرطة التي تقسم إلى قسمين “أيمن خاص بالذكور، وأيسر خاص بالإناث، أو بالعكس”، بالتالي يكون الهرم مؤلفًا من رسمين بيانيين يدرسان المجموعة السكانية في نقطة زمنية معينة.

ترتب أرقام الأفراد بشكل أفقي، بينما ترتب أعمار الأفراد بشكل عمودي، وهذه الأرقام تعود للعمر والجنس ومعدل الخصوبة الإضافة إلى معدلات الوفيات والهجرة. وإن الرسم لبياني للهرم السكاني ثابت ومتبدل حيث أن تغيراته تعود إلى تغير كل من معدلات الخصوبة والوفيات التي تلعب دورًا كبيرًا في تغيير شكل الرسم البياني.

وجود هذا الهرم مهم في إظهار طريقة تكون المجموعات السكانية وكيف تتغير، ويستخدمه العلماء الديموغرافيون لمعرفة كل من الاتجاهات السكانية في الزمن الماضي ودراسة الوضع الحالي للسكان المقيمين في الوقت الراهن، بالإضافة إلى دراسة الخطط المستقبلية لزيادة أو نقصان عدد السكان في المستقبل.

كما ذكرت أن شكل الرسم البياني الخاص بالهرم السكاني غير ثابت، إلا أنه توجد مجموعة من الأفكار التي تسهل معرفتها قراءة الرسم البياني: في البداية علينا ان نعلم أنه كلما كان الرسم البياني مستطيلًا أكثر كلما كان معدل نمو السكان أبطأ، وعندها نرى حجوم متناسبة للسكان عند كامل الفئات العمرية؛ كما أنه كلما أخذ الرسم البياني الشكل الهرمي الحاد كان معدل النمو السكاني أسرع. ومن الشائع أن يكون شكل حدود الهرم غير منتظمة أيضًا.

يستخدم الهرم السكاني لتنظيم البيانات، حيث يمثل الخط الأفقي حجم السكان، ويمثل الخط العمودي العمر، وعند إدخال بيانات أفراد المجموعة السكانية التي تتم دراستها فإننا نحصل على مجموعة من الأشرطة المتوازية فوق بعضها البعض، تشغل الفئة العمرية الأكبر الأشرطة العليا بينما تشغل الفئة العمرية الأصغر سنًا الأشرطة الدنيا. كما يمكن تمثيل خصائص إضافية للسكان مثل العرق أو الموقع الجغرافي أو الحالة الاجتماعية.

يدل الهرم ذو القاعدة العريضة إلى أن الأفراد الذين ينتمون لفئة عمرية صغيرة يشكلون نسبة كبيرة من مجمل عدد الأفراد، وبنفس الشكل تدل القمة المدببة أو القمة الضيقة إلى أن لكبار السن مشاركة ضئيلة في هذه العينة السكانية المأخوذة، ينعكس مقدار التناسب بين عدد الذكور والإناث على الرسم البياني أيضًا، يكون عدد الإناث أكبر من عدد الذكور عندما تكون أشرطة الجانب الأيمن المركزي أطول من مقابلتها الموجودة في الجهة اليسرى “في حال كانت الجانب الأيمن يمثل الجانب الأنثوي” وبالعكس عندما يكون عدد الذكور أكثر من الإناث.

عندما تكون قاعدة الرسم البياني عريضة وجوانبه مستدقة بشكل حاد، أي عندما يأخذ الرسم البياني الشكل الهرمي الحقيقي، فإن هذ يدل على أن معدلات خصوبة الأفراد الأصغر سنًا مرتفعة.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ما المقصود بالهرم السكاني؟"؟