سقف العالم، أو هضبة التبت، أو برج العالم الآسيوي، أسماء متعددة للمنطقة الواقعة وسط آسيا جنوب غرب الصين وتعتبر أعلى هضبة في العالم بارتفاع يصل إلى حوالي  1500قدم (5000 متر) على بعض مرتفعاتها، كما تعتبر الهضبة الأوسع في العالم بمساحةٍ تصل إلى  2500000 كيلو متر مربع، فهي تغطي مساحة واسعة من منطقة التبت ذاتية الحكم، وشنغهاي الموجودة في غرب الصين، وتمتد للهند لتغطي بعض المناطق مثل لداخ     (Ladakh) في جامو (Jammu)، وكشمير حتى لاهول  (Lahul)، وكذلك سبيتي في هيم اجل براديش(Himachal Pradesh)، وبسبب امتداداها الواسع لا يوجد تحديدٌ واضحٌ لحدودها.

تشكلت هذه المنطقة إثر أكبر ارتطام حدث في الأرض قبل  50 مليون عام، عندما اصطدمت شبه الجزيرة الهندية آنذاك مع أوراسيا، ونتج عن هذا الارتطام بالإضافة إلى تشكل هضبة التبت تشكل جبال الهمالايا، وقراقرم.

أدّى امتدادها الواسع إلى تنوع كبير في مناخها ومناظرها الطبيعية،  فتجد فيها الغابات الخضراء الكثيفة، والأنهار الدفّاقة، والجبال العالية، والمراعي الخضراء الجميلة، وكذلك تحوي على مساحات صحراوية واسعة، و تتميز المنطقة  بوجود أنواع عديدة من الحيوانات البرية، والطيور، وتحتوي منطقة سقف العالم أكبر مخازن المياه الجليدية في العالم و يبلغ عددها 37000 نهر جليدي  وهي المسؤولة عن تغذية الأنهار الكبرى في الهند، ولا سيّما أن 46%  من سكان العالم يعتمدون على أنهارها كمصدرٍ أساسي للمياه.

ومن ميزاتها أنها تتمتّع  بقشرة قاريّة سميكة،  وتتباين هذه السماكة من مكان فيها إلى آخر حيث تتراوح بين 70-100 كيلومتر، وبهذا تعتبر القشرة القاريّة الأكثر سماكةً في العالم، وتتميز هذه القشرة بحرارتها المرتفعة مما أدى إلى تسطح الجزء العلوي منها.

تعتبر الديانة البوذيّة الديانة الرئيسيّة في المنطقة، حيث يعتنق حوالي90  %من سكان المنطقة الديانة البوذيّة، وتشتهر المنطقة بكثرة أماكن العبادة البوذيّة  ولاسيّما أنّها تعتبر من أكثر مناطق العالم احتواءً عليها، ولكن هذا لا ينفي وجود ديانات أخرى كالديانة البونيّة  والمسيحيّة وأيضاً تضمّ المنطقة أقليّة مسلمة تشكَّل حوالي0.4%  من سكانها.

اللغة الرئيسيّة في المنطقة هي اللغة التبتية، ويتحدث بها السكان بالإضافة إلى اللغة الصينيّة التي تعتبر اللغة الرسميّة في المنطقة.

وعلى الرغم من أنّ المنطقة تمتدّ على مساحة واسعة من مقاطعة التبت التي تعدّ ثاني أكبر المقاطعات الصينية مساحة، إلا أن عدد سكانها هو الأقل بين مقاطعات الصين ، حيث يبلغ عدد سكان التبت حوالي 6مليون نسمة، وأشارت الدراسات إلى أن سكان هذه المنطقة يمتلكون جيناتٍ معينةٍ تسمح لهم باستخدام غاز الأكسجين بشكلٍ أكثر كفاءةً من غيرهم.

يعتبر سكان المنطقة أنّ دقيق الشعير المحمّص مصدرٌ أساسيٌ للغذاء، كما أنهم يستخدموه كنوع من التقديمات المباركة لزوار الأديرة وهذا ما جعله جزءاً من ثقافتهم. في حين أنهم يحصلون على المنتجات الحيوانية من لحمٍ وحليبٍ  وجبنٍ من حيوان الياك (العطاس). ويعتبر شعر الياك مصدر مهم للحصول على الشعر لصنع الخيام عند البدو في المنطقة، بالإضافة إلى أنهم يستفيدون من روثه في إشعال النار.

ومن الجدير بالذكر أنهم لا يستخدمون حطب الأشجار لإشعال النار، بل يستخدموه لصناعة الأثاث وأدواتهم المنزلية .

أكمل القراءة

قد يكون مصطلح سقف العالم غريبًا بعض الشيء ولم يسبق لك السماع به، لكنك بالتأكيد سمعت عن هضبة التبت، فهي من أشهر الهضبات حول العالم وأعلاها، وتمتد جنوبي غرب الصين ضمن منطقة التبت ذات الحكم الذاتي وجزء كبير من مقاطعة شنغهاي وتمتد أيضًا إلى مقاطعة سيتشوان الغربية ومنطقة سنجان ذاتية الحكم الواقعة في الجنوب، تمتد المنطقة على مساحة شاسعة تقدر بحوالي 965000 ميل مربع أي ما يعادل 2500000 كيلومتر مربع، وتضم مجموعة كبيرة من الجبال المتداخلة مع بعضها والمرتفعات التي يزيد ارتفاعها بشكل عام عن 13000 إلى 15000 قدم (4000 إلى 5000 متر)، فهي تضم جبل إيفرست الشهير الذي يرتفع بحوالي 29035 قدمًا (8850 مترًا) فوق مستوى سطح البحر على الحدود بين الصين ونيبال، وهو أعلى قمة في العالم.

لاسا هي عاصمة التبت، وهي المركز الرئيسي للسكان والنشاط الاقتصادي والثقافي والنقل الجوي والبري في الهضبة. يحتوي الجزء الشمالي من التبت عيى العديد من البحيرات المالحة، بينما يحتوي الجزء الجنوبي منها على منابع نهر السند ونهر براهمابوترا، كما تبنع العديد من الأنهار الأخرى من مرتفعات الهضبة، مثل نهر يانغتسي والنهر الأصفر ونهر ميكونغ ونهري سالوين وتاريم.

يكسو أراضي الهضبة العشب الذي يستخدم في الرعي، كما يُزرع الشعير على الهضبة، في حين تنمو الغابات على سفوح الوديان خصوصًا الجنوبية منها. أغلب الزراعات تتم في السهول الخصبة لنهر براهمابوترا وروافده.

يستقطب جبل إيفرست سنويًا آلاف الزوار من خلال الطريق الجديد الذي يربط العاصمة لاسا بمعسكر قاعدة الجبل، والذي يضم مكانًا رئيسيًّا للتخييم على ارتفاع حوالي 5050 متر، حيث يمكن للزوار الوصول إلى أعلى الجبل في غضون يومين، لكن صعوبة تأقلم أغلب الزوار مع الارتفاعات العالية تجعل رحلة الصعود والنزول من العاصمة إلى القاعدة تستغرق ثمانية أيام على الأقل.

ما المقصود بسقف العالم؟

تتعدد الأسباب التي تجعل هضبة التبت مقصدًا للزوار، بالطبع، من منّا لا يرغب برؤية سقف العالم والكوكب. البعض يأتي لمشاهدة قمم أجمل الجبال في العالم، بينما ينشد البعض الآخر الاطلاع على المزيد من ثقافة الهضبة وتراثها الغني، فالهضبة غنية بالكثير من الأديرة البوذية القديمة والقطع الأثرية القديمة والمناظر الطبيعية الخلابة.

الديانة الرسمية في الهضبة هي البوذية، فهي تضم ما يزيد عن 7000 ديرًا، ويعتنق هذا الدين حوالي 90% من سكان الهضبة، لكن قبل القرن السابع الميلادي، مارس سكان الهضبة طقوس دين بون ولا يزال حوالي 12 بالمائة من السكان يعتقدون به، كما تتواجد أقلية مسلمة في الهضبة لا تشكل أكثر من 0.4% من السكان، إذ يقطن معظمهم في حي واحد في العاصمة لاسا، يضم هذا الحي مسجدان أخيرًا، يوجد أقلية مسيحية قليلة للغاية في الهضبة.

يوجد في الهضبة تمثال مايتريا بوذا العملاق، وهو أكبر تمثال برونزي مذهّب في العالم، يبلغ ارتفاعه حوالي 26 مترًا وبه حوالي 300 كيلوغرام من الذهب، ويتواجد في دير تاشي لونبو الواقع في مدينة شيغاتسي، ثاني أكبر مدينة في التبت.

تمثال مايتريا المتأمل

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ما المقصود بسقف العالم؟"؟