ما المقصود بمعدل الخصوبة العمرية؟

1 إجابة واحدة
مخبرية
الكيمياء

معدل الخصوبة العمري هو مصطلحٌ يعبّر عن متوسط عدد الأطفال الذين يتمّ إنجابهم من قبل الإناث اللواتي يعشْن كامل سنوات الإنجاب( من عمر 15 وحتّى 49 سنة)ضمن منطقةٍ معيّنة، ويتمّ حساب هذا المعدل عن طريق جمع معدلات الخصوبة التي تخصّ عمرًا محددًا على فترة خمس سنوات.

إنّ معدل الخصوبة يتغيّر نتيجة التقدم في العمر سواءً لدى الذكور أو الإناث، فيملك الإثنان معدلات خصوبةٍ مرتفعةٍ بعد البلوغ والتي تبدأ بالإنخفاض بشكلٍ تدريجيٍّ مع التقدم في العمر، فعند الإناث تتميّز سنوات مابعد الإباضة والحيض بارتفاع معدل الإنجاب فيها بشكلٍ عام في حين أنّها تتوقف مع وصول الأنثى لعمر الخمسين المرافق لانقطاع الطمث وبالتالي عدم القدرة على الإنجاب، أمّا الذكور فتستمر قدرتهم على الإنجاب حتى بعد بلوغهم الستين من العمر ولكن يصبح معدل الخصوبة لديهم منخفضٌ جدًّا نتيجة سوء نوعيّة الحيوانات المنويّة وانخفاضها المرتبط بتقدم العمر إضافةً لضعف الأداء الجنسي.

مازالت معدلات الخصوبة في انخفاضٍ منذ عام 1950 في جميع أنحاء العالم، فوفقًا للدراسات والإحصائيّات التي نصّت على أنّ معدل الخصوبة العالمي قد انخفض بمقدار النصف، وكما صرحت إحدى الدراسات الأمريكيّة أن معدل الخصوبة في الولايات المتحدة ينخفض بشكلٍ مستمرٍ منذ عام 2008، ومن الممكن أيضًا انخفاض معدلات الخصوبة نتيجة أسباب غير التقدم في العمر، فعند الإناث حين تتزوج وتبقى لمدة سنةٍ دون إنجاب تعتبر أنّها تعاني من مشكلة في الخصوبة، ومن هذه المشاكل التي تحدث للأنثى:

  • مشاكل الإباضة: تعدّ من أكثر الأسباب التي تؤدي إلى انخفاض معدل الخصوبة عند الأنثى البالغة كونها تسبب في ضعف الخصوبة، وتتمثل هذه الحالة حين لاتخرج البويضة الناضجة من المبيضين مما يسبب عدم انتظام الدورة الشهريّة أو تغيير النزيف سواءٍ كان نقصان أو زيادة، وتؤدي هذه المشاكل إلى العقم في حال عدم معالجتها.
  • يتسبب خروج الأنسجة من بطانة الرحم في مشاكل تؤدي إلى إضعاف معدل الخصوبة وتتمثل أعراض ذلك بحدوث آلام أثناء الجماع إضافةً للنزيف الثقيل والمترافق بآلام الحوض.
  • تكيّس المبايض: تتكون أكياسٌ على المبايض نتيجة اختلال مستويات الهرمونات وعدم انتظام الإباضة وذلك يؤثر على معدلات الخصوبة.
  • سلوكيات خاطئة وغير صحيّة: كالتدخين وتناول كمياتٍ كبيرةٍ من الكافيين والكحول إضافةً لزيادة الوزن بشكلٍ مفرطٍ أو الإصابة بالنحافة الزائدة جميعها أسبابٌ تؤدي لانخفاض معدلات الخصوبة لدى الإناث.

وأيضًا لدى الذكور أسبابٌ أدت لانخفاض معدلات الخصوبة  لديهم ومنها:

  • نمط التغذيّة السيء: فيعدّ تناول الوجبات الجاهزة والسريعة التي تحوي على نسبةٍ كبيرةٍ من الدهون الضارة بالجسم والمسببة للسمنة مما يؤثر على إفراز الحيوانات المنويّة، إضافةً للتدخين والكحول اللذان يعدّان من أسباب ضعف إنتاج الحيوانات المنوية الموجودة في السائل المنوي وهذا يسبب انخفاض معدلات الخصوبة لديهم.
  • التعرض للضغوط النفسيّة: يتعرض الرجل للضغوط الحياتيّة نتيجة الأعمال الكثيرة التي يقوم بها، مما يؤدي لإصابته بالقلق والتوتر والذي ينعكس سلبًا على مستوى الهرمونات المسؤولة عن إنتاج الحيوانات المنويّة.
  • الإصابة بدوالي الخصيتين: ينخفض مستوى الخصوبة عند إصابة الذكر بدوالي الخصيتين كونه يؤثر على عدد الحيوانات المنوية ويسبب انخفاضها.
  • اضطراب الهرمونات: يؤدي انخفاض هرمون التستوستيرون المسؤول عن الذكورة والرغبة الجنسيّة لدى الرجال إلى ظهور أعضاء تناسليّة ضعيفة وبالتالي ضعف إنتاج الحيوانات المنوية وذلك يؤثر سلبًا على معدلات الخصوبة.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما المقصود بمعدل الخصوبة العمرية؟"؟