ما الية ري الزرع الالي

1 إجابة واحدة
كاتبة ومترجمة
الأدب الإنكليزي, جامعة تشرين (سوريا، اللاذقية)

نستطيع تعريف الري على أنّه كمية المياه التي نزودها للأراضي بغرض الزراعة؛ ويتم هذا الأمر بشكلٍ منتظم وتبعًا للمنطقة التي يتم سقيها من حيث نوعية التربة، وطبيعة المناخ، وضرورة الحفاظ على معدل مناسب لدرجة الرطوبة المطلوبة لنمو النباتات. وتتنوع زراعة النباتات والمحاصيل بحسب الأمور التي ذكرناها قبل قليل ولكن العامل الأساسي المؤثر هو نوعية التربة.

أمّا بالنسبة لأنواع وطرق الري فهي تختلف وتتنوع إلى طرقٍ عديدةٍ وتعتمد على أمورٍ عديدةٍ؛ ومن اهم هذه الأمر هي طبيعة المكان المزروع فيه ومناخه، وماهية المواد المزروعة في ذلك المكان، وطبيعة التربة ومكوناتها، بالإضافة إلى الماء من حيث الجودة والمصدر. ومن الضروري جدًا، ولنجاح آلية الزراعة، استخدام طريقةٍ مناسبةٍ للري تؤدي بنا إلى نتائجٍ إيجابيةٍ في نهاية المطاف. فيوجد أنواعٌ كثيرةٌ للري ومنها: الري السطحي، والري بالتنقيط، والري بالرش، والري الآلي.

أمّا ما يشغلُ بالكَ عزيزي القارئ، أي الري الآلي، فهو يُعتبر من الطرق الشهيرة المُستخدمة في الري الزراعي وهي طريقةٌ شائعةٌ لدى الكثير من المهتمين بالزراعة؛ ومن اسم هذه الطريقة سنعلم أنّها تتم بشكلٍ آلي، حيثُ تعتمد اعتمادًا كُليًّا على الآلات ومن هنا جاءت تسميتها بالري الآلي، كما يُطلق عليها البعض اسم الري المحوري. وفي هذه الآلية تُعتبر النباتات هي المُسيطر والمتحكم الوحيد بعملية الري ودون أي تدخلات يدوية، والغرض الأساسي من هذا الأمر هي المحافظة على المنسوب المثالي للماء.

وهذا النوع من الري هو الأكثر شيوعًا واستخداماً في وقتنا الحالي بسبب كفاءته العالية مقارنةً بأنواع الري الأخرى، كما تتميز الآلات الداخلة في هذه الآلية بالطلب العالي بالرغم من كونها ذات سعر مرتفع. ومن المعروف عن الآلية المُتبعة في هذه الطريقة أنّها لا تستغرق وقت كبير في التركيب؛ حيث يتم تركيب النظام الآلي خلال يومين أو ثلاثة أيام كحدٍ أقصى، وذلك لأنها لا تتطلب دفن النظام الآلي كما هو الحال في التنقيط السطحي الذي يقوم بدفن النظام تحت الأرض. ويقوم خبراء مختصين بتثبيت الآلات، ووضع الأنابيب، ومن ثمّ وضع الأنابيب، وبعد ذلك يتم توصيل جميع الحلقات مثل صمامات المحابس.

وتُعتبر هذه الآلية من الطرق المُفضلة حيث يُستخدم فيها ما يُعرف بتكرار الدورة الزراعية، كما أنّها مُفضلة بالحقل حيث تتواجد التربة الرملية وهذا الأمر الذي يُميزها. حيث يتم تعديلها بحسب نوع التربة وذلك من خلال تغيير معدل التطبيق والإطارات، ونوع المرشة. ومن مميزات هذه الطريقة هو إمكانية استخدامها في المناطق الجبلية، وهذا الامر تفتقده بقية أنواع الري.

ومن المخاوف المتعلقة بهذه الطريقة هي المدة الزمنية المُشغلة للآلة، فهي مصدر قلق عندما يتعلق الأمر باتخاذ قرار فيما يخص موضوع المعدات المُستثمرة. حيث أنّه من المعروف عن آلات الري المحوري “الآلي” أنّها تتميز بعدة ظروف مناسبة من حيث العمل في الحقل، كما يمكن استخدامها لمدة تتجاوز 20 عام حتّى وإن كان مصدر المياه غير جيد أو يعاني من مشكلة التلوث، وفيي هذه الحالة يمكن تزويد الآلات بحماية أكبر مثل تغليفها من الخارج بالفولاذ أو ما يُعرف بالبطانة من الداخل.

ومن الأمور الداعمة لهذا النوع من الري هي سهولة الوصول على حلول لمعظم المشاكل التي قد تكون أمرًا جللًا بالنسبة للأنواع الأخرى؛ فتلوث المياه في هذا النوع هو من الأمور سهلة الحل، حيث يمكن تطبيق فلاتر متنوعة لتصفية المياه وتجاوز مشكلة التلوث. والأمر الذي يُساعد على حل هذه المشاكل هو تواجد آلات الري فوق الأرض، فهو يعاون المختصين بالخدمة على سهولة الوصول إلى أماكن الأخطاء وبذلك يتم إصلاحها فترةٍ أقصر وإيجاد جميع الحلول المناسبة. ومن المعروف عن الري الآلي هو احتوائه على كمية كبيرة من المكونات المتعلقة بالأمور الميكانيكية والكهربائية، وهذ الأمور تتطلب الكثير من الخدمة لأنّها تتآكل ولذلك يستلزم وجود مساعدين فنيين في حال حصول خلل يتطلب الإصلاح في نظام تلك الآلات.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما الية ري الزرع الالي"؟