ما دور المحاسبة الإدارية في الرقابة؟

1 إجابة واحدة
طالب
المحاسبة, جامعة تشرين

تقوم المحاسبة الإدارية (Management Accounting) بدورها في الرقابة من خلال استخدام طرق تحديد وقياس وتحليل المعطيات والمعلومات المستخرجة من أقسام الشركة المختلفة، ثم إيصال نتائج تحليل هذه المعلومات مع كافة البيانات المفصلة إلى الإدارة العليا للشركة.

أي أن المحاسبة الإدارية تعتبر حلقة الوصل التي توصل للإدارة كافة المقاييس والبيانات الناتجة عن عمليات التشغيل اليومية، كالمعلومات المتعلقة بتكاليف الخدمات أو المنتجات التي قامت الشركة بشرائها.

تستطيع المحاسبة الإدارية أداء دورها في الرقابة على العمليات التي تجري ضمن المؤسسة من خلال دراسة تقارير الأداء بشكلٍ دوريٍٍ ثم مقارنة النتائج التي تظهر مع الأرقام الموجودة في الميزانية، ثم دراسة الأسباب والأحداث التي قد تكون سببًا في حصول أي اختلافات بين الأرقام الفعلية وأرقام الميزانية.

تتمكن الإدارة من خلال استخدام كافة المعلومات التي تقدمها المحاسبة الإدارية، من تحقيق أكبر قدر ممكن من الأرباح، أو تقليل الخسائر بأكبر قيمة ممكنة من خلال اتباع العديد من الخطوات، من أهم هذه الخطوات:

  • استخدام المعلومات التي تقوم المحاسبة الإدارية بإيصالها بشكلٍ مناسب وسهل وبسيط، بطريقةٍ يستطيع من خلالها كل من الإدارة، والمستثمرين، والدائنين تحليل البيانات المالية.
  • صياغة السياسات المستقبلية للشركة والتخطيط بعيد المدى، بهدف وضع أهداف وسياسات مستقبلية للشركة، وتحليل المعطيات والبيانات لصياغة خطة ستتبعها الشركة لتحقيق هذه الأهداف والسياسات المستقبلية.
  • عمليات اتخاذ القرار، إذ يقع على عاتق الإدارة تحديد القرار والتوجه المستقبلي المناسب للشركة من عدد من الخيارات المطروحة. ولتحديد الخيار الأمثل للشركة، تستخدم كافة التقنيات التي توفرها المحاسبة الإدارية كتحليل الربح والتكاليف ومراقبة الميزانية والموازنة الرأسمالية وتحليل تدفق الأموال والحجم والتكاليف القياسية وما إلى ذلك بهدف مساعدة الإدارة في الوصول إلى القرار الصحيح.
  • تحفيز الموظفين، يتم ذلك من خلال وضع أهداف لهم، ورسم سياسات وتوجهات للشركة تحفزهم لتقديم أقصى ما لديهم، بالإضافة لمراقبة إنتاجية كل موظف في الشركة بهدف زيادة كفاءتهم، ما يؤدي بنهاية المطاف لتحفيز المؤسسة ككل.
  • تنسيق العمليات ضمن الشركة، حيث تساعد المحاسبة الإدارية الإدارة العليا في ضبط أداء الشركة من خلال مقارنة الأداء الفعلي للمنظمة بالأرقام المعيارية وخطط التشغيل التي أُقرت، ثم الإبلاغ عن أي انحراف قد يحصل بهدف اتخاذ الإجراءات التصحيحية المناسبة.
  • إعداد التقارير حول عمليات الشركة، إذ تزوّد المحاسبة الإدارية الإدارة العامة بكافة الأحداث المثيرة للقلق التي تحصل ضمن الشركة، بحيث تستطيع الإدارة العليا التحرك بسرعة للتصدي لهذه الأحداث وتلافي وقوعها، عن طريق الاستعانة بالمعطيات والبيانات التي توفرها المحاسبة الإدارية للإدارة، بالإضافة لعرض كافة الحلول الممكنة لتلافي هذه الأحداث المثير للقلق، ما يسهل على الإدارة عملية اختيار البديل المناسب.
  • المساهمة في تنظيم العمل ضمن المنظمة من خلال تخصيص وترتيب الموارد البشرية وغير البشرية التي تمتلكها المنظمة، ما يسمح بتنفيذ الخطط التي وضعتها الإدارة بأفضل طريقة ممكنة.

تجدر الإشارة إلى أن المحاسبة الإدارية لا تحلل كافة البيانات التي تنتج عن نشاط الشركة أو المنظمة، بل تستخدم تقنيات ذات طبيعة انتقائية في اختيار البيانات التي ترغب بتحليلها والتي تشمل مختلف أنواع السجلات المالية كحسابات الربح والخسارة والميزانية العمومية، كما تركز المحاسبة الإدارية على السجلات ذات الصلة والتي تفيد الإدارة في التوصل لأفضل القرارات التي تصب في مصلحة الشركة، وتساهم في إنجاز أهدافها.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما دور المحاسبة الإدارية في الرقابة؟"؟