ما سبب التعرق الزائد و زيادة الافرازات

عملية التعرق عمليةٌ طبيعيةٌ تخلصُ الجسم من الفضلات المتراكمة فيه، لكنها تصبح مزعجةً ومحرجةً عندما تكون مفرطةً وشديدةً، فما هو سبب التعرق الزائد

3 إجابات
مهندس
هندسة أتمتة صناعية, طرطوس

يعتبر التعرق أحد وسائل الجسم للمحافظة على درجة حرارته، إذ يعمل جهازك العصبي بإثارة الغدد العرقية لتبريد جسمك عند ارتفاع درجة حرارته، من خلال فرز العرق وإخراجه من مسام البشرة إلى الخارج، لكن يمكن في بعض الحالات أن تُثار الأعصاب المرتبطة بالغدد العرقية بشكلٍ مفرط، دون أن ترتفع درجة حرارة جسمك، وهو ما يعرف بالتعرق الزائد، الذي لم يُعرف له أي سبب طبي، لكن يمكن أن يصيبك لعدة عوامل، منها:

  • العوامل الوراثية: إن كان يوجد سوابق عائلية مع التعرق الزائد، فقد يكون هو السبب في ظهوره لديك.
  • العوامل الصحية: يمكن أن يكون التعرق الزائد المؤشر لإصابتك ببعض الأمراض كالسكري وانخفاض ضغط الدم واضطرابات الغدة الدرقية وبعض أنواع السرطانات والالتهابات، كما يمكن أن يكون المؤشر للنوبات القلبية.
  • بعض الأدوية: يمكن أن يسبب استخدامك لبعض الأدوية في التسبب بالتعرق الزائد.

يمكنك معالجة التعرق الزائد من خلال بعض الإجراءات المنزلية، مثل:

  • ابتعد عن ارتداء الملابس الضيقة، واستبدلها بالملابس الواسعة والفضفاضة.
  • استبدل جواربك العادية بجوارب تمتص الرطوبة.
  • ابتعد عن انتعال الأحذية المغلقة والرياضية.
  • ابتعد عن تناول الطعام الحار، وخفف من شرب الكحول.
  • استخدم مضاد تعرق فعال وقوي بدلًا من العادي.
  • استخدم صوابين خاصة للحد من التعرق.

أكمل القراءة

0
كاتبة
IT تكنولوجيا المعلومات, الجامعة الافتراضية السورية

فرط التعرّق هو حالةٌ تتميز بتعرقٍ مفرطٍ، وقد يؤثر التعرّق على منطقةٍ واحدةٍ فقط أو على الجسم بأكمله. حيث يحدث هذا الاضطراب في أوقاتٍ غير عاديةٍ، كالتعرّق المفرط في الطقس البارد. ويرجع سببه إلى حالةٍ صحيةٍ معينةٍ، كالمرور في سنّ اليأس عند الإناث أو بسبب فرط نشاط الغدة الدرقية.

ويعرّف التعرق في العادة على أنه استجابةٌ طبيعيةٌ لظروفٍ معينةٍ، كارتفاع درجات الحرارة الجوية، أو القيام بنشاط بدنيٍ مجهدٍ، أو الإحساس بالخوف والغضب. وهناك أنواعٌ من فرط التعرق وهي:

  • فرط التعرق البؤري الأساسي: وفيه يتركّز التعرق في اليدين، والقدمين، والوجه، والإبطين ويعود لأسباب وراثيةٍ تبدأ منذ الطفولة.
  • فرط التعرّق الثانوي: والذي يعدُّ ناتجًا عن حالةٍ مرضيةٍ أو نتيجة استخدام بعض أنواع الأدوية. ويبدأ عادةً في سنّ البلوغ، ويحدث فرط التعرق في هذه الحالة في كامل الجسم وخلال نومك في الليل أيضًا.

وتعود أسباب هذا النوع إلى الإصابة بأحد الأمراض التالية:

  • مرض القلب.
  • السرطان.
  • اضطرابات الغدة الكظرية.
  • فرط نشاط الغده الدرقية.
  • سن اليأس عند النساء.
  • إصابات الحبل الشوكي.
  • مرض الرئة.
  • مرض باركنسون.
  • الأمراض المعدية، مثل السل أو فيروس نقص المناعة البشرية (الإيدز).

ولذا عند التعرق المفرط المترافق لفقدان الوزن، أو الحمى، أو ضيقٍ في التنفس، أو خفقان القلب، أو الشعور بألمٍ مرافقٍ في الصدر عليك استشارة الطبيب على الفور لأن ذلك من الممكن أن يكون إنذارًا لمرضٍ خطير.

أكمل القراءة

0
مهندسة مدنية
الهندسة المدنية, جامعة تشرين

جميعنا نتعرق في الجو الحار، أو بعد ممارسة التمارين الرياضية، أو في حالة المرض والإصابة بالحمى؛ وهذا الأمر طبيعي ويعود إلى إفراز الغدد العرقية الموجودة على الجلد للعرق، ولكن هناك أشخاص يعانون من التعرق الزائد؛ إذ يكون هناك اضطراب في عمل هذه الغدد العرقية، مما يجعلها تعمل على إفراز العرق بشكل دائم حتى في الجو المعتدل أو في حالة الراحة. وبالطبع لهذا التعرق أسباب عديدة والتي سأذكرها لك فيما يلي:

  • 50% من الأشخاص المصابون بالتعرق الزائد قد يكون السبب لديهم وراثيًا، ويبدأ ذلك معهم منذ الطفولة، ويكون هذا التعرق من النمط البؤري الأساسي، إذ إن النوع الثاني وهو النمط الثانوي لا يظهر قبل مرحلة البلوغ.
  • هناك العديد من الأمراض التي قد يكون التعرق الزائد مؤشرًا لها كأمراض القلب، والسرطان، والسكتة الدماغية، وفرط نشاط الغدة الدرقية، واضطرابات في الغدة الكظرية، بالإضافة لانقطاع الطمث، وبعض أمراض الرئة، وداء باركنسون.
  • قد يكون التعرق الزائد أحد التأثيرات الجانبية لتناول بعض أنواع الأدوية والتي منها مضادات الاكتئاب كالديسيبرامين والنورتريبتيلين والبروتريبتيلين، بالإضافة للبيلوكاربين المستخدم لعلاج جفاف الفم، وكذلك من الممكن أن يحدث التعرق الزائد عند الأشخاص الذين يضيفون أقراص الزنك على حميتهم كمكمّلٍ غذائيٍّ معدنيٍّ.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما سبب التعرق الزائد و زيادة الافرازات"؟