ما سبب التهاب الامعاء وكيف يتم علاجه

يسبب التهاب الأمعاء إصابتها بمجموعة من القروح المؤلمة، ويختلف نوع الإصابة ومسماها الطبي من منطقة مصابة إلى أخرى. فما أسباب حدوث هذه الالتهابات؟

3 إجابات

داء الأمعاء الالتهابية (IBD): هي مجموعة من الأمراض التي تكون فيها الأمعاء ملتهبة على المدى الطويل، ويُعتقد أن سبب هذا الالتهاب هو مهاجمة الجهاز المناعي لنفسه (مرض مناعي ذاتي)، لكن هناك العديد من الدراسات التي تشير إلى أن الجسم لا يهاجم نفسه، بل أنه يهاجم الفيروسات أو البكتريا أو حتى جزيئات الطعام في الطرق الهضمية. وتقسم إلى مرضين أساسين وهما: داء كرون (Crohn’s disease)، والتهاب الكولون القرحي (Ulcerative colitis)، وهناك أيضًا مجموعة من الأبحاث التي ربطت بين حدوث التهاب الأمعاء، والإصابة بالإشريكية الكولونية (E.coli).

حتى الآن، لا يوجد سبب واحد مؤكد للإصابة بالتهاب الأمعاء، ولكن هناك العديد من العوامل التي قد تزيد نسبة خطر إصابتك بها، فعوامل خطر الإصابة بالتهاب الكولون القرحي تختلف عن داء كرون؛ فمن عوامل خطر التهاب الكولون القرحي:

  • العمر: معظم الناس الذين يتم تشخيصهم بالمرض يكون عمرهم بين 15 و30 عامًا أو بعد سن ال60.
  • العرق: بينت الدراسات أن الأشخاص من أصل يهودي لديهم فرصة بالإصابة بالتهاب الكولون القرحي أكثر من غيرهم.
  • عوامل وراثية: إن كان لديك أقارب من الدرجة مصابين بالتهاب الكولون القرحي، فأنت أكثر عرضة للإصابة به.

أما عوامل خطر الإصابة بداء كرون هي:

  • عوامل وراثية: إذا كان أحد والديك أو أشقائك مصاب به، ففرصتك بالإصابة تزيد.
  • الأدوية: قد يؤدي الاستخدام المفرط لبعض الأدوية، مثل مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية (الأسبرين، الإيبوبروفين، وغيرها)، وموانع الحمل الفموية، والمضادات الحيوية، إلى زيادة فرص الإصابة بداء كرون.
  • التدخين: حيث تزيد خطر الإصابة بمقدار الضعف.
  • النظام الغذائي: إن النظام الغذائي الذي يحتوي على كميات كبيرة من الدهون (Fat)، يمكن أن يزيد أيضًا من خطر إصابتك.

ويجب أن تعرف أيضًا، أن القلق والجهد لا يسببان التهاب أمعاء، لكنهما قد يجعلان الأعراض أكثر سوءًا.

أكمل القراءة

التهاب الامعاء من الأمراض التي تحدث في الجهاز الهضمي للإنسان، لكن حتى الآن لا يوجد سبب واضح لمرض التهاب الأمعاء، لكن من المُرجح أنه يحدث نتيجة لبعض العوامل. من هذه العوامل: الاستعداد الوارثي والبيئة الداخلية والغذائية والاستجابة المناعية، وتفصيل كل عامل كما يلي:

  • الاستعداد الوراثي: فقد وُجد أنَّ احتمالية إصابة الأقارب من الدرجة الأولى للمريض بهذه الالتهابات يبلغ 15 ضعف احتمالية إصابة بقية الناس، فقد كشف علماء الوراثة عن جينات على الصبغي رقم 16، ووجد أنها مسؤولة عن الإصابة بوباء كرون، وقد تصيب حاملها في عمر مبكر.
  • البيئة الداخلية والغذائية: فقد أشارت الدراسات إلى أنَّ الأشخاص الذين يعيشون في مستوى مادي وصحي عاليين، تزداد بينهم فرصة الإصابة بالمرض، وذلك بسبب عدم تعرضهم للمستضدات الجرثومية والطفيلية في سن مبكر، كما تشكل الحمية الغذائية عاملًا مهما في هذا الصدد، فقد وُجد أنَّ استهلاك السكريات والطعام قليل الألياف والدسم، يزيد من فرصة الإصابة بالمرض، كما أن التدخين عامل مؤثر في هذه الحالة.
  • الاستجابة المناعية: وُجد أنه عندما تدخل جراثيم أو طفيليات إلى الأمعاء عبر غشاء الظهارة النفوذة، فإنه يحدث اضطرابات في الجهاز المناعي كما يحفز حدوث استجابة مناعية تتسبب في النهاية في التهاب الأمعاء.

أكمل القراءة

يمكن جمع كافة أنواع التهاب الامعاء تحت مسمى داء الأمعاء الالتهابي (Inflammatory bowel disease)، ينقسم هذا المسمى إلى نوعين أساسيين هما التهاب القولون القرحي Ulcerative Colitis، وداء كرون Crohn’s disease.

من الصعب تحديد السبب الرئيسي لداء الأمعاء الالتهابي، ولكن يمكن تحديد عوامل رئيسية تؤثر على فرص حدوث هذا الداء وهي:

العوامل الوراثية: فقد تم عزل بعض الجينات الخاصة بهذا الداء التي تقع على الصبغي رقم 16، حيث يميل الأشخاص الذين يمتلكون هذه الجينات للإصابة بداء كرون في عمر مبكر. كما تعد الإصابة بالداء أكثر شيوعًا لدى الأقارب من الدرجة الأولى مقارنة بالناس العاديين، بالأخص التوائم.

عوامل البيئة الداخلية

  • يظهر داء كرون عند المدخنين بنسب أعلى من غير المدخنين، وعلى العكس منه، تزداد فرص الإصابة بالنوع الآخر من الداء لدى غير المدخنين، أو من ترك التدخين مؤخرًا.
  • يزيد استئصال الزائدة الدودية قبل عمر العشرين من فرص الاصابة بداء كرون، ويقلل بنفس الوقت من فرص الإصابة بالتهاب القولون القرحي.
  • تزيد فرص الإصابة بداء كرون عند اتباع نظام غذائي غني بالسكريات والدسم، وفقير بالألياف والخضراوات.
  • للعوامل النفسية كالتوتر والاكتئاب دور في انتكاسة حالة المصاب بالتهاب القولون القرحي.
  • قد تقي الرضاعة الطبيعية من خطر الإصابة بداء الأمعاء الالتهابي.
  • لاحظ الباحثون ازديادًا في معدلات الإصابة بداء كرون في طبقات المجتمع الغنية، نتيجة عدم تعرض الأطفال في هذه الطبقات لمضادات الطفيليات والجراثيم في عمرٍ مبكر، ما يمنع الجسم من تكوين مناعة تجاه بعض أنواع من تلك الجراثيم.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ما سبب التهاب الامعاء وكيف يتم علاجه"؟