ما للفرق بين الانقلاب الصيفي والشتوي

تدور الأرض حول الشمس بسرعةٍ هائلةٍ منتظمةٍ وبنظامٍ محكمٍ ودقيقٍ مما يسبب حدوث الانقلابات، لكن ما الفرق بين الانقلابين الصيفي والشتوي؟

3 إجابات

الانقلاب الصيفي هو ظاهرة فلكية متكررة باستمرار في كل عام، عندما تكون الشمس في أقصى الشمال في النصف الشمالي من الكرة الأرضية في 20 و في 21 حزيران، أو عندما تكون في أقصى الجنوب بين 21 و 22 أيلول، ويحدث الانقلاب الصيفي عند ميل محور دوران الأرض 23.4 درجة من مدار الأرض حول الشمس.

أما الانقلاب الشتوي فهو الفترتان الزمنية التي يبتعد خلالهما مسار الشمس باتجاه أقصى الجنوب في نصف الكرة الشمالي، ويحدث ذلك في 21 وفي 22 كانون الأول، وباتجاه أقصى الشمال في النصف الجنوبي للأرض في 20 وفي 21 آذار، حيث تسلك الشمس الطريق الأقصر في السماء فيصبح النهار قصيراً والليل طويل.

إن تم المقارنة بين الانقلابين الصيفي والشتوي سنلاحظ الفروق التالية:

  • في الانقلاب الصيفي تتعرض المناطق الواقعة في الشمال من خط الاستواء لأشعة الشمس المباشرة، بينما لن تتعرض ذات المناطق لتلك الأشعة في الانقلاب الشتوي.
  • في الانقلاب الصيفي تكون النهارات طويلة والليالي قصيرة، بينما تكون النهارات قصيرة والليالي طويلة في الانقلاب الشتوي.
  • يحدث الانقلابين في أشهر مختلفة تماماً، الانقلاب الصيفي: من من حزيران لتشرين الثاني، الانقلاب الشتوي: من كانون الأول حتى آذار.
  • إن الشتاء في نصف الكرة الجنوبي يحدث عندما يحدث الصيف في نصف الكرة الشمالي، بينما يمر الصيف في نصف الكرة الجنوبي سيمر الشتاء في نصف الكرة الشمالي.

 

أكمل القراءة

أثناء دوران الأرض حول الشمس، والذي يستغرق 365 يومًا ونصف، تحدث عدة تغيرات على الأرض بسبب تغير زاوية سقوط أشعة الشمس عليها وهذه التغيرات هي: الاعتدال الربيعي والاعتدال الخريفي والانقلاب الشتوي والانقلاب الصيفي.
وبالنسبة للإنقلاب الصيفي هو الوقت الذي تقترب فيه الشمس من الجزء الذي يحدث فيه الانقلاب، ويحدث في نصف الكرة الشمالي يوم 21 يونيو وفي نصف الكرة الجنوبي يوم 22 سبتمر، ويترافق الانقلاب الصيفي في نصف الكرة الشمالي مع تعامد أشعة الشمس مع خط عرض 23.5 شمالًا.

أما الانقلاب الشتوي هو الفترة التي تبتعد فيها الشمس عن الجزء الذي يحدث فيه هذا الانقلاب، ويحدث في النصف الشمالي من الكرة الأرضية يوم 21 أو 22 يناير، وفي نصف الكرة الجنوبي يحدث يوم 20 أو 21 يونيو ويصبح النهار قصيرًا والليل طويلًا في مثل هذا الوقت.
لا يحدث الانقلاب الصيفي والشتوي بسبب بعد الأرض عن الشمس بل بسبب ميلان محور الأرض، فالأرض لاتدور بشكل مستقيم إنما تميل عن محورها، ويتبادل القطبان الشمالي والجنوبي موقعهما في استقبال الضوء وحرارة الشمس.
ترافق حدوث الانقلاب الشتوي والصيفي قديمًا مع الكثير من الخرافات والأساطير، فمنهم من قال أن أرواحًا مظلمة تخرج في ليالي الشتاء الطويلة المظلمة، ومنهم من استقبل الصيف بالاحتفالات والمهرجانات الكبيرة.

أكمل القراءة

تمر الكرة الأرضية أثناء الدوران حول الشمس بعدد من النقاط المهمة، وذلك بسبب ميلان محور الأرض بثبات أثناء الدوران، مما يؤدي إلى سقوط أشعة الشمس على الأرض بزوايا مختلفة، فتصل أشعة الشمس بكميات غير متساوية على كل من نصفي الكرة الجنوبي والشمالي، فبناءً على ذلك وجد  كل من الاعتدال الخريفي والربيعي، بالإضافة للانقلاب الصيفي والشتوي.

كما وجدت العديد من الاختلافات بين كل من الانقلاب الصيفي والشتوي، فكانت أبرز هذه الاختلافات فيما يلي:

  • يحدث الانقلاب الصيفي عنما تكون الشمس في أقصى الشمال لنصف الكرة الشمالية أو في أقصى الجنوب لنصف الكرة الجنوبية، في حين يحدث الانقلاب الشتوي عندما يبتعد مسار الشمس إلى أقصى الشمال في نصف الكرة الجنوبي أو عند ابتعادها لأقصى الجنوب في نصف الكرة الشمالي.
  • تكون فترة حدوث الانقلاب الصيفي لنصف الكرة الشمالي في 21  أو 22  يونيو، أما في نصف الكرة الجنوبي في 21  أو 22  سبتمبر، على خلاف الفترة الزمنية للانقلاب الشتوي الذي يحدث لنصف الكرة الشمالي في  21  أو  22  كانون الأول، أما بالنسبة لنصف الكرة الجنوبي  فيحدث تقريباً في  20 أو 21 حزيران.
  • تكون أشعة الشمس في الانقلاب الصيفي لنصف الكرة الشمالي عامودية فوق خط العرض، في حين تكون الشمس في الانقلاب الشتوي لنصف الكرة الشمالي فوق مدار الجدي بشكل مباشر؛ علماً أن الانقلابات تحدث في جميع أنحاء الكرة الأرضية بنفس الوقت، ولكن تتغير أوقاتها باختلاف المنطقة الزمنية.
  • يعد الانقلاب الصيفي بدايةً لدخول فصل الصيف، على عكس الانقلاب الشتوي الذي يكون بدايةً لفصل الشتاء.
  • يكون النهار أطول من الليل في الانقلاب الصيفي، بينما يكون الليل أطول من النهار في الانقلاب الشتوي.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ما للفرق بين الانقلاب الصيفي والشتوي"؟