ما معنى أترياكم في اللهجة القطرية

أنا في المقهى أتِــرَياكم أي أنا في انتظاركم في المقهى

1 إجابة واحدة
مُدَرِّسة
دراسات اللغة الإنجليزية, جامعة دمشق (سوريا)

تعتبر اللهجة القطرية هي إحدى اللهجات الفرعية للهجة الخليجية، يتحدث بها فقط مليونين نسمة، يلاحظ فيها قلة مصطلحاتها، وتشاركها بكثير من المفردات مع باقي اللهجات الخليجية.

من مفرداتها مصطلح أترياكم، الذي يعني بهذه اللهجة بأني أنتظرك أو بالعامية أستناكم، فيقال: أنا في مقهى كذا أترياكم!. أي أنتظرك بالمكان المذكور، أما كلمة بستناكم فهي عامية تستخدم في معظم اللهجات العربية، ففي اللهجة المصرية يقال: أنا ئاعد بستناك مالصبح. أي أنتظرك منذ الصباح.

أما باللهجة السورية يقال: ليكني عم استناك بالئرنة الفلانية! أي انتظرك بالمكان الفلاني، أما باللهجة الفلسطينية يتغير التشكيل ومخارج الحروف فقط، فيقال: أنا گاعد بستنى فيك من الصبح! أي أنتظرك منذ مدة طويلة، كما تُستخدم كلمة أخرى باللهجة اللبنانية وهي كلمة أنطر أو ناطر، حيث يقال: رح انطرك عند فلان، أنا ناطرك بالشارع الفلاني. أي أنتظرك وبانتظارك.

وكلمة أنطر مستخدمة بكل من اللهجات الأردنية والسوري أيضاً وإن أردت استخدامها بالزمن الماضي يقال: نطرتك كتير وينك لهلئ! أي انتظرتك طويلاً.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما معنى أترياكم في اللهجة القطرية"؟