ما معنى ئه في اللهجة الخليجية

ليست كلمة وليس لها اي معنى وانما مجرد صوت نطلقه عند الانتهاء من السؤال، مجرد زيادة للجملة ..

1 إجابة واحدة
طالب
الإعلام, Syrian virtual university

إذا كنتَ في الخليج العربي ووجّه أحدهم إليكَ سؤال، قد تُلاحِظ عند الانتهاء من طرح هذا السؤال نبرة صوت أشبه بلفظ “ئه”، مثلًا يُقال: “شلونك؟ زين ئه!” ويُقصَد بهذه الجملة السؤال عن الحال إن كان جيدًا.

في الحقيقة لا يوجد أي معنى لهذا اللفظ أو أي تقريب لفظي كتابي له وإنّما هو مجرد نبرة صوتية مُشاعة في الخليج العربي تلي السؤال المطروح، ومن اللهجات التي قد تحوي هذا اللفظ الصوتي، اللهجة السعودية واللهجة الكويتية واللهجة العمانية واللهجة البحرينية واللهجة القطرية.

عزيزي القارِئ كون هذه الإجابة مخصّصة للفظٍ صوتيٍّ بحت لا يوجد له أي اسقاط كتابي أو لغوي، فمن الطبيعي ألّا تجد له أي ذكر في المعاجم العربية الفصيحة أو القواميس المعتمدة.

والآن سأستعرضُ لكَ بعضًا من الألفاظ والمصطلحات الشعبية الشائعة في الخليج العربي باختلاف لهجاته:

  • الاستكانة: وهو كوب الشاي الزجاجي، ويُستخدَم هذا اللفظ في الخليج العربي بأكمله.
  • التوش: وهو وصف يُستخدَم للدلالة على صاحب المرتبة الأخيرة، ويُستخدَم هذا اللفظ في اللهجة البحرينية تحديدًا.
  • البيدار: وهو من يعمَل في الزراعة إن كان عاملًا أو مالكًا، ويُقال هذا اللفظ في اللهجتين الإماراتية والعمانية.
  • القيظ: وهي الحر الشديد وتُستخدَم للدلالة على فصل الصيف في اللهجة السعودية بما تحويه من لهجات فرعية.
  • الفيدة: تُقال في اللهجة الكويتية لمن كان من غير فائدة أو منفعة.
  • اصطلب: تُقال بدلًا من فعل الأمر “تأدّب” وتُشاع في اللهجة الإماراتية كثيرًا.
  • الأوتي: وهي المكواة، ويُستخدَم هذا اللفظ في اللهجة القطرية.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما معنى ئه في اللهجة الخليجية"؟