ما معنى اخرطي في اللهجة البحرينية

عندما يكون الشخص طيب القلب ويسعى لمصلحة الاخرين قبل مصلحته يقال له اخرطي في اللهجة البحرينية، ما هو معنى هذه الكلمة؟

1 إجابة واحدة
صيدلانية
الصيدلة, جامعة تشرين

مملكة البحرين هي جزيرةٌ صغيرةٌ في منطقة الخليج العربي، وتُعتبر أصغر دولةٍ عربيةٍ، وبالرغم من صغر حجمها فإنك ستتعجبُ من تعدد اللهجات التي تنطقها ألسنة سُكَّانها، وذلك بسبب موقعها الهام على طرق التجارة منذُ العصور القديمة وحتى هذه اللحظة، بالإضافة إلى دخول قوّاتٍ أجنبيةٍ فرضت سيطرتها على هذه الجزيرة لسنواتٍ عديدةٍ فقد حكمها البرتغاليون لثمانين حولًا، كما فرضت الإمبراطورية البريطانية سيطرتها عليها وبقيت تُعتبر البحرين محميةً بريطانيةً حتى عام 1971 م، وبعد العديد من الأحداث والحوادث أصبحت مملكة البحرين دولةً مستقلَّةً واُعتبرت اللغة العربية هي اللغة الرسمية لها، ولكن هذا لم يمنع بقاء العديد من المفردات الآتية من بعض اللغات الأجنبية.

تعتبر كلمة “اخرطي” من المصطلحات الشائعة في اللهجة البحرينية، وهي صفةٌ تُطلقُ على الشخص المتسامح طيب النفس طاهر الباطن والذي لا يعرف قلبه الحقد، ويتميز بمحبته للجميع، كما تُطلق على الإنسان الحنون والرقيق الذي يعطف على الأقرباء والأصدقاء والغرباء، بالإضافة إلى أنها تعني الإنسان الذي يتمتع بالإيثار ويُفضّل مصلحة غيره على مصلحته ويتميز بصفاء النية وصدقها واللطافة وكرم الأخلاق بشكلٍ مُفرطٍ، وقد تُعتبرُ هذه الصفةُ جيّدةً في أغلب الأحيان ولكنها قد تُطلقُ أحيانًا على الإنسان الذي تضعه طيبة قلبه في مواقف لا يُحمد عقباها.

بينما عندما تُحذف الألف من بداية الكلمة التي تتساءل عنها فإنها تُصبح “خُرطي”؛ والتي تعني في بعض اللهجات العربية أن الكلام المُقال في حديثٍ ما هو كلامٌ يملؤه الكذب والافتراء وعارٍ عن الصحة تمامًا.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما معنى اخرطي في اللهجة البحرينية"؟