ما معنى اسم تبارك

2 إجابتان

يرغب الكثير من الأهالي في اختيار اسمٍ ذي معنى جميل وقويّ ويميلون أيضًا في اختياراتهم لأسماء البنات والأولاد التي تحمل معانٍ دينيّة وصفات حميدة توافق الشريعة الإسلاميّة، ومن هذا المنطلق يجد بعض الأشخاص أنفسهم قد قاموا بارتكاب خطأ فادح عند اختيار اسم مولودهم ولكن بعد فوات الأوان.

ويُعتبر اسم “تَبَارَك” أحد الأسماء التي يظن الكثيرون بأنّه من الأسماء الدينيّة المحمودة، ولكن بعد إجابتي هذه قد تعيد النظر في هذا الاسم.

ما معنى اسم تبارك

أصل الاسم في اللغة العربيّة

تبارك هو فعل جامد، والأفعال الجامدة في اللغة العربيّة هي الأفعال التي لا يمكن تصريفها وتأتي بصيغة واحدة فقط، ويأتي فعل تبارك بصيغة الفعل المضارع كما أنّ ليس له مصدر بالإضافة إلى ذلك أنّ فاعل هذا الفعل مستتر لأنه يُسند إلى الله سبحانه وتعالى وحده فقط، فهي إحدى الصفات التي تخصّه وحده دون غير، حيث يُقال “تَبَارك الله أحسن الخالقين” الذي يشير إلى إبداع الله في خلقه وقدرته وحكمته، كما تُستخدم في مواضع مختلفة مثل جملة “تَبارَك به” التي يستخدمها الناس للتفاؤل بشيء ما.

كما ذُكرت كلمت “تَبَارَك” في عدّة مواضع مختلفة في القرآن الكريم حيث قال الله تعالى في كتابه الكريم في الآية رقم واحد من سورة الملك: (تَبَارَكَ الَّذِي بِيَدِهِ الْمُلْكُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ)، وفي سورة الأعراف في الآية رقم 54: (وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ وَالنُّجُومَ مُسَخَّرَاتٍ بِأَمْرِهِ أَلا لَهُ الْخَلْقُ وَالأَمْرُ تَبَارَكَ اللَّهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ). وفي سورة المؤمنون في الآية 14: (فَتَبَارَكَ اللَّهُ أَحْسَنُ الْخَالِقِينَ)، كما أتى ذكر هذه الكلمة في مواضع كثيرة أخرى.

وبالعودة إلى معاجم اللغة العربيّة نجد تفاسير وشروحات مختلفة لكلمة تبارك والمشتقات اللغويّة منها، ولكن جميعها يجمع على معنى “ارتفع وتقدّس وتنزّه وتعالى” وهي صفات ألوهيّة يتفرّد بها الخالق وحده، كما تشير أيضًا إلى التفاؤل والتيمّن بشيء ما.

ولذلك يُطلق هذا الاسم على الذكور والإناث على حدٍ سواء.

حكم التسميّة في الإٍسلام

كما نعرف جميعًا بأنّ الأسماء يجب أن ترضخ لقواعد وأحكام الشرع الإسلاميّ والتي يمكن تلخيصها بكل سهولة بأنّ الاسم يجب أن يحمل معنىً جميل وطيّب ولا يحمل صفات تسيء إلى صاحبه أو معانٍ مشينة أو معان وصفات تسيء لله عز وجل أو تدعو إلى الإشراك به، وبما أنّ اسم “تَبَارَك” مرتبط بالله تعالى ويدل على أحد صفاته التي يتفرّد بها وحده، فيجب الابتعاد عن هذا الاسم لأنّه مختص بالله وحده والأمر محسوم بشكل واضح ولا يجوز إطلاق هذا الاسم على أي مخلوقٍ على وجه الأرض.

آراء مشايخة الدين

  • ابن قيم الجوزيّة

تحدّث ابن قيم الجوزيّة أحد أكبر الفقهاء والمحدثين والمفسرين وأبرز أئمة المذهب الحنبليّ عن هذا الموضوع وقال: وأمّا صفته “تبارك” فمختصة به تعالى كما أطلقها على نفسه.

  • الشيخ محمد الشنقيطيّ

وضّح أنّ اسم تبارك في لغة القرآن يأتي من البركة المضافة إلى العزّة والرحمة.

أكمل القراءة

من أشهر أسماء الإناث وأقدمها هو اسم “تَبارَك”، قد لا نجده من الأسماء الشائعة حديثًا، فهو من الأسماء العربية القديمة، وعندما نريد أن نتعمق في معناه نجد أنه عبارة عن فعل ماض على وزن تفاعلَ معناه تَعالى وتَعظّمَ أو تَمجّد، وحسب قاموس معاني الأسماء إنّ كلمة  تبارك يجب أن تخصّ الله تعالى وحده، حيث هناك تسع آياتٍ في القرآن الكريم ورد فيها كلمة تبارك وجميعها تُنسب إلى الله تعالى، كقوله (تباركَ الذي بيدهِ الملكُ وهو على كلّ شيءٍ قديرٌ)، }سورة الملك{. إذًا بالنسبة لحكم تسمية تبارك في الإسلام فلا يُمكن اعتباره كاسم علم نستطيع إطلاقه على الإناث أو الذكور، وقد استندنا في ذلك إلى العديد من العلماء  الكبار مثل “ابن القّيم” والشيخ “محمد الشنقيطي” والذين كانت آرائهم واحدة حول عدم الجواز بتسمية هذا الاسم.

وفي ما جاء في معنى “تبارك” في معجم المعاني الجامع هو كالآتي:

  • تباركَ (فعل): هو فعل خماسي لازم متعد بحرف، تباركَ الله أي تقدّسَ وتنزّلَ وكَثٌرت خيراته وبركاته أو كَثُرَ إحسانهِ، تباركَ الرجل أي طلبَ البركة وحصلَ عليها. تبارَك بأمرٍ ما أي تفاءلَ به خيرًا.
  • تبارُكْ (اسم): وهو مصدر تبارَكَ، معناه أراد التبارُك بشيء أي التفاؤل والتيمّن بهِ.
  • جذر تبارك (بَرَكَ)، والبركة هي الزيادة والنماء، والتّبريك هي دعاء لشخصٍ ما بالبركة، ويُقال بركتُ عليه تبريكًا أي قلت له باركَ الله عليك، ويُقال أيضًا طعام بريك أي طعامٌ مُباركٌ.

أمّا بالنسبة لصفات حاملة اسم تبارك، فهي كالتالي:

  • الطّيبة: تحمل تبارك الكثير من الطيبة في داخلها، فهي إنسانة رقيقة وحساسة، تُسامح بسهولة، كل من يعرفها يحبها ويألفها بسرعة بسبب طيبة قلبها التي تجعلها تدخل القلوب دون استئذان.
  • العند: على الرغم من طيبة قلبها إلا أنّ لديها بعض العند، لكن يُمكن أن تتنازل عن رأيها في بعض المواقف أو عند الضرورة فقط، فيجب معاملتها معاملة خاصّة عندما تصرّ على موقفها لألّا تزداد عندًا وإصرارًا.
  • أسلوب تفكير مختلف ومميز: تتميز تبارك بتفكير مبدع، قد يجده البعض أنه خياليًا أو غير واقعي، لكن تبارك لها عالمها الخاص وأفكارها المختلفة عن الجميع.
  • السرعة في اتخاذ القرارات: غالبًا ما نجد أنّ الشخص الطيب يكون سريعًا في اتخاذ قراراته نتيجة شخصيته الانفعالية، وبالطبع فإنّ حاملة اسم تبارك تتخذ قرارتها بسرعةٍ قد تكون في بعض الأحيان لا تتناسب مع الموقف، نظرًا لما يتطلبه من تفكيرٍ وتروّي وبالتالي لا يُفضّل التسرع به.
  • عطوفة: تحب تبارك مساعدة الآخرين سواء كانوا من معارفها أم لا، فتراها تسعى لمساعدة الضعفاء بأيّ طريقة، وتحب إسعاد الآخرين وإدخال السرور إلى قلوبهم.
  • تسعى نحو المثالية: قد يراها البعض مثالية لدرجة الغرور، لكن حاملة هذا الاسم تحب المثالية وتسعى لها وقد تُتعب نفسها في ذلك، حيث يستحيل تحقيق المثالية في هذا العالم.
  • متقلبة المزاج: تحمل تبارك شخصية ذات مزاج متقلب نوعًا ما، فيُمكن أن يغير مزاجها أي حدث بسيط أو مشكلة صغيرة.
  • الانفعال: تجد حاملة هذا الاسم أنّه من الصعب التحكم في انفعالاتها، لكن ليس في جميع المواقف، فهي تستطيع السيطرة على الغضب عندما تكون في الخارج أو مع أصدقائها، لكن بشكلٍ عام تعتبر تبارك من الشخصيات الانفعالية أو العصبيّة.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ما معنى اسم تبارك"؟