ما معنى اسم ملك

2 إجابتان

ما معنى اسم ملك

لا يوجد أجمل من لحظة قدوم المولود الجديد التي تملأ الأهل بمشاعر الفرح والسعادة وتجعلهم ينطلقون برحلة البحث عن أجمل الأسماء التي تملك أعمق المعاني وبنفس الوقت لفظها سهل ووقعها عذب على الأذن، ومن هذه الأسماء نذكر اسم ملك هو اسم علم مؤنث عربي الأصل، له وقع مميز عند سماعه وأحرفه منسجمة مع بعضها، وهو مفرد كلمة ملائكة وله عدة معاني جميلة فهو يعني الفتاة الجميلة واللطيفة.

ويقال أيضاً امرأة ملَكَ أي امرأة طاهرة وعفيفة ونقية لا تملك أية صفات سيئة، وملك الشيء استولى عليه؛ وملك عرائزه كبتها وسيطر عليها؛ وملك الموت هو ملك موكل من قبل الله عز وجل لقبض الأرواح واسمه عزرائل،؛ وجلالة الملك هو صاحب الملك والسلطة على البلاد، وللبحث عن كلمة ملك في معجم يأخذ بأوائل الكلمات كمعجم لسان العرب نبحث عنها في باب الألف مع مراعاة تسلسل  اللام والكاف، وفي المعجم الذي يأخذ بأواخر الكلمات نبحث عنها في باب الكاف فصل الميم مع مراعاة اللام.

ويعد اسم ملك أحد الأسماء التي ذكرت في القرآن الكريم وذلك في سورة الأنعام، وقد كان هناك بعض الجدال هو التشريع الإسلامي لتسمية ملك وذلك لأن صفة القوة والملك هي صفات لله عز وجل ولا يجوز إطلاقها للعباد ولكن لا يوجد أي مانع شرعي واضح من تسميته،  يؤثر اسم ملك على حامله فهناك صفات متعددة مشتركة تتمتع بها شخصية ملك وأهمها:

أنها طيبة القلب ونقية، فحاملة اسم ملك شخصية مسامحة ومسالمة لاتحب المشاكل وشديدة الجمال وحسنة الأخلاق، أي أنها تجمع بين صفات الجمال الداخلي والخارجي، كما أنها مثابرة ومجتهدة وطموحة وتسعى دوماً إلى أن تكون الأفضل بين الجميع، تميل إلى تفضيل الجانب الإبداعي وتحب الفن والموسيقى وتملك مواهب متعددة في هذا المجال وخاصة في مجال الرسم، كما أنها مرهفة الإحساس ورقيقة وناعمة تملك العديد من الأصدقاء فهي لطيفة ومحبوبة جداً وتساعد المحتاجين قدر المستطاع، ولكن من صفاتها السلبية أنها خجولة في بعض المواقف وتصاب بالقلق عند تحمل المسؤولية.

من أهم المشاهير الذين يحملون اسم ملك نذكر:

ملك حنفي ناصر وهي كاتبة وأديبة مصرية الأصل، معروفة بكتاباتها المناصر لحقوق المرأة ولقبت باسم باحثة البادية، وهي مشهورة  جداً في البلاد العربية وفي مصر تحديداً لكونها من أول المناشدين بتحقيق المساواة بين الرجل والمرأة، كما عرفت بثقافتها الواسعة وأعمالها القيّمة والعديدة، التي ألهمت الكثير من النساء وساعدت على تحقيق العدالة الاجتماعية، ومن المشاهير أيضاً الممثلتان المصريتان ملك قورة وملك زاهر

وقد ذكر اسم ملك في الشعر العربي بكثرة ومن الأمثلة على ذلك:

قال الشاعر صفي الدين الحلي:

بخلت، وقد حزت ملك الجمال      ومن ملك الملك لم يبخل

وقال الشاعر المتنبي:

إن كان قد ملك القلوب فإنه    ملك الزمان بأرضه وسمائه

وقال الشاعر أبو تمام:

ملكُ جار إذا ملك             ليش يرثى لمن هلك

أكمل القراءة

ملك

مَلَكَ الشيء أي حازه وانفرد به وتمكن من التصرف فيه، كأن نقول ملك أرضًا أو ملك بيتًا إلى آخر ذلك. ويقال ملك غرائزه أي سيطر عليها وتغلب عليها، وملك نفسه أو ملك زمام نفسه أي تحكم فيها.

أما المِلْكُ فهو ما يمتلك ويُتصرف فيه، وجمعها أملاك، فيقال: أملاك فلان. والمُلكُ أيضًا هي الشيء المملوك الذي يُتصرف فيه، وتستخدم بمعنى السطوة والسلطان فيقال له مُلك تليد، وفي الآية التاسعة والأربعين من سورة الشورى: “لله مُلكُ السماوات والأرض يخلق ما يشاء، يهب لمن يشاء إناثًا ويهب لمن يشاء الذكور”، وفي الآية 120 من سورة المائدة: “لله مُلكُ السماوات والأرض وما فيهن وهو على كل شيء قدير”.

والمَلِك فبمعنى الرئيس أو الحاكم، وتأتي في القرآن أيضًا كصفة لله في الآية 114 من سورة طه: “فتعالى الله المَلِكُ الحق ولا تعجل بالقرآن من قبل أن يقضى إليك وحيه وقل ربي زدني علمًا”.

أخيرًا المَلَكُ هو واحد الملائكة، وهذه الكلمة الأخيرة هي المستخدمة عادةً في التسمية، وعلى الأغلب هي التي يقصدها سؤالك. في العبرية كلمة ملاك إنما تعني رسول، في إشارة إلى توسط ملك الوحي بين الله والأنبياء. وتشير كلمة ملك (في الإنجليزية Angel) إلى مخلوقات سامية تفترض لها كل ديانة طبيعة معينة وأدوارًا مختلفة.

في الزرادشتية صاحبة الأسبقية الزمنية على الديانات الرسولية الأخرى، نجد الأفيستان (Avestan) أي المحسنون الخالدون، الذين هم سبعة مخلوقات أو رؤساء للملائكة خلقهم أهورا مازدا الإله الحكيم أو إله الخير في الاعتقاد الزرادشتي، ويمثل هؤلاء وزراء قوة الإله في مواجهة الشر المتمثل في أهريمان إله الشر أو الشيطان. ونجد أحد هؤلاء الأفيستان ينزل بوحي إلهي إلى نبي الزرادشتية زرادشت ليخبره عن الإله الحق وعن طبيعته ويقدم له شريعة أخلاقية ليعرضها على البشر بغرض الهداية.

وفي الديانات الإبراهيمية يتنزل ملك من الملائكة برسالة السماء على الأنبياء، رسول الله أو الروح القدس أو جبريل هي أسماء هذا الرسول أو الملك الذي يأتي حاملًا الرسالة متضمنة شريعة أخلاقية.

كما يوجد تقارب بين الملائكة الزرادشتيين والملائكة في الديانات الشمولية (الإبراهيمية) الثلاثة، فإن صفات أهريمان الزرادشتي (روح الشر) تتقارب مع صفات الشيطان في الرؤية اليهودية المسيحية، والرؤية الإسلامية. نجد التوراة اليهودية تتبنى رؤية مشابهة للزرادشتية في اعتبار رؤساء الملائكة ممثلين للقوة الإلهية في مواجهة الشر، فميخائيل هو القائد المحارب للملائكة (المضيفين السماويين أو Heavenly hosts)، وجبريل هو رسول الله، ورافائيل هو تجسيد قوة الشفاء الإلهية، وأخيرًا أورييل نار الله. وقد سُطرت التوراة اليهودية كما يعتقد المؤرخون بعد السبي البابلي (بين القرنين السادس والخامس قبل الميلاد) حيث تعرضت للأفكار الزرادشتية التي تركت تأثيرًا كبيرًا في اليهودية.

استمرت الرؤية اليهودية للملائكة والعالم العلوي في المسيحية. وفي الإسلام يعتبر الإيمان بالملائكة من بين مقومات الإيمان. ويجيء ذكر الملائكة في غير موضع من القرآن.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ما معنى اسم ملك"؟