ما معنى بلكي في اللهجة العراقية

يُشار إلى الاحتماليّة وغلبة الظن في اللهجة العرقيّة بتعبير “بلكي” فما هو معنى هذا التعبير بالضبط؟

1 إجابة واحدة
كاتب
هنسة الحاسبات والتحكم الآلي, جامعة تشرين

تتشابه بعض اللهجات أحيانًا باستخدامها لبعض التعابير والمُصطلحات المشتركة، وكلمة ” بلكي “، هي أحد هذه التعابير التي تُستخدم في اللهجة العراقيّة والسوريّة واللبنانيّة والأردنيّة، أما بالنسبة لمعنى مُصطلح بلكي ، فهو تعبير يشير إلى الاحتماليّة والإمكانيّة والظن، أي أن كلمة بلكي تعني وترادف كلمة ربما، ويقال بأن هذه الكلمة تنحدر من اللغة التركية ” Belki “، وهي تعني ذات المعنى، فمثلًا يُقال ” بلكي تأخر ليوصل”، أي ماذا لو أنه تأخر ليصل، ويقال “احكي بلكي افهمك”، أي تكلم إلي ربما سوف أفهمك، وهكذا.

وهذه الكلمة تجمل نفس المعنى في جميع اللهجات الشامية، ويقول بعض المؤرخين وخبراء اللغة بأن هذه الكلمة تم تحويرها من كلمة “بالك” وهي كلمة للسؤال، وكانت تُستخدم باللهجات الشامية، فيقال ” بالك عم تاكل”، أي هل نفكر بأنك ستأكل، ومن ثم تحورت إلى بلكي وبقيت تحمل نفس المعنى السؤالي وبدأت تستخدم للإشارة على الاحتمالية

أبرز ما يُميز اللهجة العراقيّة هو تشابهها الكبير وقربها من اللغة العربية الفصحى، من حيث القواعد وعدد المُصطلحات أو الكلمات العربية الفصحى المحكية باللهجة العراقية، بالإضافة إلى طريقة نطق العراقيين للأحرف والمخارج الصوتية بشكل دقيق وسليم ومُميز، وبسبب الامتداد الجغرافي الواسع للعراق يوجد الكثير من اللهجات التي تختلف من منطقة لمنطقة، حيث يوجد اختلاف كبير مثلًا بين لهجة الشمال المحكية في الموصل ولهجة الجنوب، من حيث الكلمات والأحرف المستخدمة.

أكمل القراءة

208 مشاهدة

0

هل لديك إجابة على "ما معنى بلكي في اللهجة العراقية"؟