ما معنى بورداية في اللهجة الفلسطينية

تُستخدم كلمة بورداية للإشارة إلى ستارة النافذة

1 إجابة واحدة
طالب
علوم الحاسب الآلي, Peter the Great Saint Petersburg Polytechnic University (Russia)

تُعبر كلمة “بورداية” من الكلمات المعروفة لدى أهل بلاد الشام عمومًا وبالأخصّ فلسطين وسورية، وتشير إلى “ستارة النافذة” أي ما يوضع على النافذة من قماشٍ طويلٍ وبألوانٍ مختلفةٍ وأشكالٍ متنوعةٍ. ويُقال في اللهجة الفلسطينية المحلية: “افتح هالبوردية خلي الضو يفوت”؛ أي بمعنى افتح البورداية للسماح لضوء الشمس بالمرور. هذا ويُذكر أن السوريون يستخدمون كلمة مشابهةً لها بحذف الواو لتصبح “البرداية”.

ومن مرادفات هذه الكلمة في المغرب العربي كلمة “خامية” وتستخدم كلمة خامية باللغة الدراجة المغربية بمعنى “ستارة”. وفي سورية أيضًا تُستخدم كلمة خامة للإشارة إلى الستارة البيضاء (غالبا) التي تغطي النافذة ويركب فوقها البرداية.

نلاحظ مهما اختلفت الكلمات المستخدمة في الوطن العربي يبقى المعنى واحد باستثناء بعض الحالات التي تكون فيها الكلمة غريبة، ولا يمكن التنبؤ بمعناها فما يستخدمه أهل هذا البلد يمكن أن يكون له معنى آخر في بلدٍ آخر، وهذا ما يميز لغتنا العربية عن غيرها من اللغات الأخرى في بقية العالم من ناحية المحتوى الكثيف وتنوع اللهجات.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما معنى بورداية في اللهجة الفلسطينية"؟