ما معنى جوة في اللهجة العراقية

ما هو معنى كلمة جوة المستخدمة في العراق للدلالة على داخل المكان او الشيء؟

1 إجابة واحدة
مهندسة
هندسة الحاسبات, جامعة تشرين

تنوعت اللغات في العالم، وتطورت مع الاندماج الثقافي الذي حدث بين الحضارات، لتخلق العديد من اللهجات التي تنوعت خصائها من منطقة جغرافية لأخرى، وحظيت اللغة العربية كغيرها من اللغات الأخرى بنصيب من هذا الاندماج، فتولدت منها لهجات عديدة ميزت كل دولة من دول الوطن العربي عن الأخرى، ومن هذه اللهجات العربية المشهورة، اللهجة العراقية التي يتحدث بها ما يقارب 30 مليون نسمة.

حيث تعتبر العراق إحدى الدول العربية، التي تتخذ من اللغة العربية الفصحى إلى جانبها الكردية اللغتين الأساسيتين على أراضي البلاد، بالإضافة إلى وجود اللغتين السريانية والتركمانية المتعارف عليهما حسب منطقة كل منهما، ولعل من أكثر الأمور التي تميز اللهجة العراقية عن سائر اللهجات الأخرين هي قربها من اللغة العربية الفصحى، بما تحتويه من أساليب ومعاني، ونطق فصيح لمخارج الحروف الصوتية.

كما تتفرع اللهجة العراقية إلى عدد من اللهجات الأخرى التي تميز كل منطقة من مناطقه عن الأخرى، فوجدت اللهجة البغدادية، واللهجة الموصلية، واللهجة الجنوبية، بحيث امتلكت كل منها مزاياها الخاصة من مفردات وتعابير وحتى ظواهر صوتية، حيث بلغ عدد المصطلحات المستخدمة في اللهجة العراقية حوالي 636 مصلحًا، ومن هذه المصطلحات سأخص بالذكر كلمة “جوة” التي تستخدم للدلالة على داخل مكان ما أو أسفله، كما يمكن أن تعني أيضًا داخل شيء ما أو أسفله، حسب موقعها في سياق الحديث، حيث يُقال في اللهجة العامية: “راح انتظرك جوة مدخل البناية” أي “سأنتظرك في الأسفل عند المدخل”، كما يُقال أيضًا: “دخل المفتاح جوة الحقيبة” أي “أدخل المفتاح إلى داخل الحقيبة”.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما معنى جوة في اللهجة العراقية"؟