ما معنى خابور في اللهجة الحجازية

يشير مصطلح “خابور” في اللهجة الحجازية إلى مايوضع في الجدار قبل المسمار من أجل تثبيته، ولكن ما هو أصل هذه التسمية؟

1 إجابة واحدة
مهندس
هندسة أتمتة صناعية, طرطوس

اللهجة الحجازية هي لهجة من يسكنون في المنطقة الغربية من السعودية، وخاصةً سكان جدة والمدينة المنورة ومكة المكرمة وباقي المدن القريبة منهم، تتضفى على هذه اللهجة كل من اللهجتين البدوية والمصرية ولكنها تميل إلى اللهجة المصرية أكثر، ويعود السبب في ذلك إلى أيام الحكم العثماني حيث كَثُر المصريين في المنطقة، تختلف اللهجة أيضًا من الجدود إلى الجيل الحالي، فالناس القديمين يتكلمون بلهجة معتقة ومصطلحات قديمة لا تعتبر مفهومة نوعًا ما بينما الجيل الحالي يتكلمون بلهجة أبسط ومفهومة أكثر.

تتميز اللهجة الحجازية باحتوائها على العديد من المصطلحات والأمثال القديمة، كما يستخدم متكلميها العديد من الكلمات العربية الفصيحة، مثل كلمة ” خابور ” التي تسأل عنها، فهي كلمة عربية فصيحة تعني المُثبّت، وهو عبارة عن قطعة مصنوعة من الحديد أو البلاستيك أو أي لدنة مرنة، تستخدم لوصل محورين مع بعضهما البعض أو فك ترابطهم في أي وقت، حيث توضع داخل ثقب في الحائط لتثبيت المسامير أو أي محتوى ضمنه.

اخترع الخابور في العام 1958م من قبل أرتور فيشر، وقد حاز على براءة اختراع له.

أكمل القراءة

440 مشاهدة

0

هل لديك إجابة على "ما معنى خابور في اللهجة الحجازية"؟