ما معنى زقنبوت في اللهجة العراقية

باللهجة العراقية وتعني السم

1 إجابة واحدة
مهندسة طاقة كهربائية
هندسة الطاقة الكهربائية, Tishreen university

تعد اللغة العربيّة في دولة العراق لغة أساسيّة رسميّة إلى جانب اللغة الكرديّة، على الرغم من انتشار اللغة التركمانيّة والسريانيّة إلا أنّها قد حُصرت في بعض المناطق من حيث الاعتماد عليها، والعراق ككل الدول العربيّة تمتلك مصطلحات يبلغ عددها حوالي 600 تميّز اللهجة التي يتحدث بها أهالي العراق عن اللهجات الأخرى، وعلى الرغم من وجود لغات أخرى لكن يبلغ عدد متحدثي هذه اللهجة 30 مليون نسمة سواء داخل العراق أو في المناطق المجاورة.

ومصطلح “زقنبوت” يعني في اللغة العربيّة الفصحى “السم” وهو مادة تقتل عند دخولها الكائنات الحيّة سواء عبر جهاز الهضم أو جهاز التنفس، قيقال ” أبغي زقنبوت للفيران الحين”، أي: ” أريد بعض السم لقتل الفئران”، وقد يستخدم الفعل من زنقبوت وهو ” زقنب أو يزقنب أو تزقنب…الخ” فيقال “تاكل زقنبوت يزقنبك” أي ” يا رب أن تتناول سم يذهب بحياتك على المدى القريب”.

وقد يتم نعت الشخص الذي وجوده في الحياة كالسم بالمصلح “زقنبوت”، فهو بلّال يعذب الناس ومن حوله بشتّى الوسائل، وفي اللهجة السودانيّة التي يتحدث بها أهالي السودان الشمالي يقال للشخص الذي كالسّم “الفظيع”، فيقال “هذ الشخص زقنبوت ما اريده بحياتي” أو في السودان ” هذا الشخص الفظيع ما اريده بحياتي” وكلا الجملتان يقصد بهما المعنى ذاته ” لا أريد هذا الشخص المسموم في حياتي”.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما معنى زقنبوت في اللهجة العراقية"؟