ما معنى سكيمي في اللهجة الجزائرية

وتعني المخطط السري او الشيء الذي يفعل سرًا

1 إجابة واحدة
طالب
الحقوق, جامعة تشرين سوريا

لطالما عُرفت لهجات المغربي بالصعوبة والاختلاف عن باقي لهجات الدول العربية الواقعة في الشرق، ومن تلك اللهجات اللهجة الجزائرية، أو كما يُطلق عليها في الجزائر (الدارجة الجزائرية)، وهذه اللهجة تجمع بين العديد من اللغات وتتكون بشكل خاص من اللغتين الأمازيغية التي كانت سائدة في البلاد، والعربية التي جاءت مع الفتح الإسلامي لشمال إفريقيا، وبسبب عدم قدرة العرب على لفظ بعض الكلمات الأمازيغية، وعدم قدرة القبائل الأمازيغية على فهم اللغة العربية نشأت لهجة جديدة تُعد خليطاً بين اللغتين، ويستخدمها اليوم كافة الشعب الجزائري بنسبة عالية تصل تقريباً إلى 100% من الشعب الجزائري، وعلى الرغم من صعوبة اللهجة الجزائرية وبعدها عن اللغة الرسمية في البلاد وهي اللغة العربية الفصحى إلا أنها ما زالت مستخدمة حتى اليوم.

ومن الكلمات المُستخدمة في اللهجة الجزائرية والغريبة نوعاً ما هي كلمة (سكيمي)، وهي كلمة يستخدمها أهل الجزائر للإشارة إلى أن هناك شيء ما يُفعل سراً، أو كما يُقال من تحت الطاولة، وسكيمي هي المخطط السري، أو الفعل الذي يريد صاحبه أن يخفيه عن أعين الناس، ويقوم به في الخفاء دون معرفة أحد، وقد تعارف الناس في الجزائر على استخدام هذه الكلمة فيما بينهم لوصف الأفعال والمخططات السرية التي لم تظهر إلى العلن وتناقلوها فيما بينهم من جيل إلى جيل حتى أصبحت راسخة في اللهجة الجزائرية وجزء منها.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما معنى سكيمي في اللهجة الجزائرية"؟