ما معنى شلافيط في اللهجة السورية

يُشار إلى الحر الشديد في اللهجة السوريّة بتعبير “شلافيط” فما هو أصل هذه الكلمة ومدلولاتها؟

1 إجابة واحدة
مخبرية
الكيمياء

شلافيط هو مصطلحٌ مستخدمٌ في اللهجة السوريّة ويدلّ على الحرّ الشديد أو الطعام الحار كالفليفلة، فمثلًا يُقال بالعاميّة: ” هي الصلصة كتير شلافيط “؛ أي أنّها حارّةٌ جدًّا.

وهذه الكلمة لا تُستخدم في لهجات جميع المدن السوريّة، وأكثر من يقولها هم أهل مدينة حمص وحماة، فكما هو معروفٌ بأنّ اللهجة السوريّة هي لهجةٌ عربيّة متعددة الأقسام ولكلّ مدينةٍ فيها لهجةٌ مختلفةٌ عن المدن الأخرى، ولكن مع وجود تشابهٍ بين لهجات بعض المدن من خلال مفرداتٍ مشتركةٍ بينها، وتسمى كل لهجةٍ من اللهجات السوريّة بإسم المدينة الآتية منها، والتي هي:

  • اللهجة الشاميّة: وهي لهجة سكان مدينة دمشق وريفها.
  • اللهجة الحلبيّة: والتي تُستخدم في مدينة حلب، وتُشتهر بلفظ حرف اللام بشكلٍ مُضخمٍ وغليظ.
  • اللهجة الساحلية: والتي يشتهر بها أهل الساحل.
  • اللهجة الجبلية: وهي لهجة أهالي مدينة السويداء.
  • اللهجة الديرية: والتي تعود لسكان مدينة دير الزور.
  • اللهجة الرقاوية: لهجة مدينة الرقة.
  • اللهجة الحموية: وهي لهجة مدينة حماة.
  • اللهجة الحمصية: وهذه اللهجة المشهورة في مدينة حمص، والمتميزة بضمّ الحرف الأول من كلّ كلمة.
  • اللهجة الإدلبيّة: وهي لهجة أهل مدينة إدلب.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما معنى شلافيط في اللهجة السورية"؟