ما معنى ضايج في اللهجة العراقية

باللهجة العراقية عندما يريد أحد بالتعبير عن ضجره وكآبته يقول والله طالعة روحي وضايج

1 إجابة واحدة
مهندس
هندسة أتمتة صناعية, طرطوس

تتعدد الكلمات التي نستخدمها للتعبير عن حالتنا النفسية التي تمر علينا، سواء القلق أو الفرح أو الخوف، يستخدم أهالي العراق كلمة ” ضايج ” للتعبير عن استيائهم أو حزنهم وقلقهم من شيء ما، وهي مشتقة من كلمة الضيق، فهم يقولون مثلًا “ها شبيك ضايج؟” والتي تعني ماذا بك لماذا أنت مستاء؟

تستخدم الكلمة أيضًا في اللهجة السورية للتعبير عن نفس الحالة، لكنها في البلدان العربية الأخرى يستخدمون كلمات أخرى، على سبيل المثال تقال في اللهجة اللبنانية ” مقفلة معو ” أو ” مسكرة معو “، بينما يقول المصريين ” زعلان “.

وردت الكلمة في العديد من معاجم اللغة العربية فإن قمنا ببحث بسيط عنها سنجدها واردة كما يلي:

  • معجم تاج العروس: ضاجَ عن الشْيءِ ضَيْجاً: عَدلَ ومالَ عنه كجاض، وضَاجَ عن الحَقّ: مالَ عنه، وقد ضاجَ يَضِيجُ ضُيُوجا “بالضَّمّ” وضَيَجانا ” مُحَرّكَةً وأنشد: إمّا تَرَيني كالعَرِيش المَفْروج … ضَاجَت عِظامي عن لفِئٍ مَضْروج اللَّفِئُ: عَضَل لَحْمِه، وضَاج السَّهْمُ عن الهدَفِ أي مالَ عنه، وضَاجت عِظَامُه ضَيْجا: تَحَرّكَت من الهُزَالِ عن كُراع.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما معنى ضايج في اللهجة العراقية"؟