ما معنى ضرصان في اللهجة السورية

كلمة باللهجة السورية تطلق تحببًا على الشخص الملعون، فنقول : يا ضرسان

1 إجابة واحدة
كاتبة
IT تكنولوجيا المعلومات, الجامعة الافتراضية السورية

اللهجة السورية تلك اللهجة المحببة إلى قلوب الجميع، بحيث لا يسمعها شخصٌ إلا ويتأثر بها ويحفظ بعضًا من مفرداتها. فاللهجة السورية هي نوعٌ من أنواع اللهجات العربية المفهومة إلى حدٍّ ما بحيث لا نجد فيها الكثير من التغيير والتحريف عن اللغة العربية الفصحى.

يختلف لفظ المفردات العاميّة من منطقةٍ إلى أخرى ضمن سوريا، كما نلحظ اختلاف لفظ بعض أنواع الحروف كحرف القاف مثلًا إذ يلفظه البعض مثلما تلفظ الهمزة.

تحتوي اللهجة السورية على الكثير من المفردات والمصطلحات العاميّة كغيرها من اللهجات الأخرى ومن أشهر الكلمات العاميّة فيها نجد كملة “ضرصان”. تستخدم كلمة ضرصان للتحبب إلى شخصٍ ما، ولكن معناها يشير إلى الشخص الملعون أو الخبيث في التعامل.

فعلى سبيل المثال يمكن القول: “وين رايح يا ضرصان؟” والتي تعني إلى أين أنت ذاهب يا معلون وذلك من باب التحبب والتودّد إلى الشخص.

تعتبر اللهجة السورية من أكثر اللهجات الممتعة، كما أنها تشترك مع العديد من اللهجات العربية الأخرى في كثيرٍ من الكلمات. ولذا إن كنت من الأشخاص المحبين للهجة السورية، فإنني أنصحك بشدة بتعلم بضع كلماتها عبر استخدام قاموس معجم اللهجات السورية.

أكمل القراءة

208 مشاهدة

0

هل لديك إجابة على "ما معنى ضرصان في اللهجة السورية"؟