ما معنى ضل في اللهجة الفلسطينية

يُقصد بكلمة ضل في اللهجة الفلسطينية تبقى

1 إجابة واحدة
مُدَرِّسة
دراسات اللغة الإنجليزية, جامعة دمشق (سوريا)

اللهجة الفلسطينية واحدة من طائفة اللهجات الشامية وأشهرها، يتحدث بها أهل فلسطين بشكل عام، وهي تختلف من منطقة لأخرى، فهناك لهجات أهل المدن، ولهجات الأرياف، بالإضافة إلى لهجة أهل صحراء النقب المختلفة كلياً عن البقية. ومن مفرداتها كلمة “ضل”، التي تعني بقي أو تبقّى، حيث يقال: “ماضل النا إشي هون”، أي: “لم يبقى لنا شيء”، أو يقال: ماضل غير فلان، أي لم يبقى إلا فلان.

تستخدم كلمة “ضل” باللهجة السورية واللبنانية وبنفس المعنى، ويقال: شو رأيك تضل هنا! أي أن تبقى هنا. كما تستخدم كلمة بِقْي بكسر الباء أو بقيان باللهجة السورية للمعنى نفسه ويقال: بقي عنا شوية بن،أو بقيان هنا شوية بن، أي بَقيَ لدينا.

أما باللهجة المصرية فيستخدم كلمة “فاضل” أو “يِفضل” أو “مافضلش”، أي: “باقي” أو “يبقى” أو “لم يبقَ”، ويقال: مش فاضل إلا كام واحد، أو مافضلش إلا واحد، أي لم يبقَ. وباللهجة الخليجية عموماً سنسمع كلمة “باگي” بعد كسر حرف القاف، أو “يبگى”، ويقال: “أنا باگي هين”، أي: “سأبقى هنا”. “ردلي باگي الفلوس”، أي: “أعد إلي مابقي”.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما معنى ضل في اللهجة الفلسطينية"؟