ما معنى ضوجة في اللهجة العراقية

عندما يضجر الشخص ويشعر بالملل يقال عنه ضايج

1 إجابة واحدة
موظفة دعم فني
هندسة زراعية

معنى كلمة “ضوجة ” باللهجة العراقية تعني الضجر وتكدر المزاج، وهي من فعل ضاج، والصفة ضايج، والأصل من الفعل العربي ضاق صدره بالهموم، وفقد صبره، وضجر واعتراه الهم، وأصل كلمة ضاج من ضاق وانقلب حرف القاف جيمًا، ويوجد في العراق العديد من اللغات، هي العربية والتركمانية والسريانية، واللغتين العربية والكردية هما اللغتين الرسميتين في العراق، أما اللغة التركمانية والسريانية، فهي لغات معترف بها ضمن مناطقها الخاصة بها.

بالنسبة للغة العربية فتتميز اللهجة العراقية بتنوعها وقربها من اللغة العربية الفصحى، ويتميز العراقيين بنطق لغة عربية فصحى سليمة المخارج الصوتية، وتنقسم اللهجة العراقية العربية لعدة لهجات، هي اللهجة الموصلية، وقريبة جدًا من الفصحى، وهي لهجة تلفظ حرف القاف كما هو، وبذلك تتميز عن بقية لهجات العراق الذين يقلبون القاف كافًا، وهي لهجة سكان الموصل والمناطق المحيطة بها.

واللهجة البغدادية وهي لهجة وسط العراق ويتكلم بها سكان محافظة ديالا وسامراء وبلد ودجيل، وما يميزها أنها ممزوجة باللهجة البدوية، ولهجة سكان بغداد العاصمة، وتتميز بالوضوح والبساطة وقربها من العربية الفصحى.

واللهجة الأنبارية وهي لهجة سكان الرمادي والفلوجة، وهي مزيج من اللهجة البغدادية والبدوية، وهي لهجة واضحة ولكن يوجد بها العديد من المصطلحات البدوية القديمة، أما اللهجة الكربلائية وهي قريبة جدًا من البغدادية، مع اختلاف ببعض العبارات والجمل، واللهجة الجنوبية وأكثرها انتشارًا لهجة أهل النجف، وقريبة من اللهجة الريفية وما يميزها أنهم يكسرون أول الأفعال.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما معنى ضوجة في اللهجة العراقية"؟