ما معنى طالع على المعرة خاي في اللهجة الفلسطينية

في الحروب والنزاعات الكمائن تكون سلاحٌ شرعيّ لطرفي النزاع، يُطلق على الكمائن العديد من المصطلحات، في اللهجة الفلسطينية يُقال “طالع على المعرة خاي” فما معنى هذا التعبير بالضبط؟

1 إجابة واحدة
طالب
الإعلام, Syrian virtual university

انتشرت جملة “طالع على المعرّة خاي” منذ أسلاف الزمن لدى الشعب الفلسطيني، وكانت تُقال على وجه الخصوص في أزمات الحرب والهجوم المُفاجِئ والمعارك الحامية.

وتدلّ جملة “طالع على المعرة خاي “على وجود كمين ما، فعندما تُقال يفهمُ سامعها مباشرةً أنّه لا يستطيع الاقتراب أكثر ويتوجّب عليه الهروب مباشرةً.

لا شكّ أنّ هذا المصطلح كان له أهمية كبيرة في الزمان الماضي وأنقذَ العديد من ثوار القضية الفلسطينية وحاملي السلاح، لكن اليوم منطقيًا سيتراجع صدى هذا المصطلح بعد كشف ماهيته ومعناه بين سُكّان فلسطين عامةً وأغلب المناطق المجاورة.

في الواقع لم تنتشر في العالم العربي الحادثة الحقيقية أو السبب وراء اتّخاذ الشعب الفلسطيني لجملة “طالع على المعرّة خاي” كسبيل وملجأ للهروب من الكمين.

والآن عزيزي القارئ بالابتعاد عن هذه الجملة قليلًا، دعني أستعرِض لك بعضًا من ألفاظ اللهجة الفلسطينية المتنوعة مثل:

  • هلأ: وتستخدم للدلالة على الزمن الحالي (الآن) وممكن أن تُقال بعدّة أنماط مثل هلأ، وهسا، وإسّا، وهلئيتا، وهلقيت، وهلئيت، وإسع، وهسّع وذلك تبعًا لاختلاف المناطق الفلسطينية وتنوّع لهجاتها.
  • الخوصة: وتأتي بمغنى السكين.
  • خشة: يدل هذا اللفظ على الغرفة الصغيرة.
  • زكة: تدل على الزقاق وهو دخلة صغيرة، أو ممر صغير بين الحارات.
  • حوش: وهي ساحة ممتدة أمام المنزل غالبًا ما تكون خالية.
  • لاصة: للدلالة على الطين أو التراب الممزوج بالماء.
  • يزلع: يُحاول إخراج ما في معدتِه.
  • الكيلة: ويُقصد بها الكأس أو الكوب.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما معنى طالع على المعرة خاي في اللهجة الفلسطينية"؟