ما معنى طيبة قلب في اللهجة الإماراتية

مصطلح مفهوم باللهجة الإمارتية والقصد ان هذا الشخص طيب

1 إجابة واحدة
موظفة دعم فني
دراسات اللغة العربية, tishreen

تجمع دولة الإمارات العديد من اللهجات بحسب التوسع الجغرافي للسكان، كما وتحوي على خليط من المفردات بسبب اختلاط أهل الإمارات بالوافدين من منطقتي الحجاز ونجد، فدخلت مفردات جديدة كوّنت اللهجة الإماراتية، مع اختلاف واضح بمفردات هذه اللهجة تبعاً للبيئة، فلهجة المدن تختلف عن لهجة البادية.

تعتبر اللهجة الإماراتية ذات كلمات فريدة وخاصة، يتحدث بها الناس بكل عفوية وسهولة، وهذه المفردات تستعمل في الحياة اليومية مثل مصطلح “طيبة القلب” ويستخدم لوصف شخص ما بأنّه طيب القلب وسمح جدا، يحبّ الخير ويفعله؛ وهي مفردة من أصل عربيّ فصيح نجدها في معجم المعاني الجامع بمعنى الشخص الذي يسامح ولا يحقد، وتأتي وصفاً للقلب الذي يتمتع بالحبّ والشفقة والخالي من الحقد.

فالطيّب هو كلّ ماخلا من الأذى والخبث وتخلى عن الرزائل وتحلّى بالفضائل، فيقولون بالإمارات: هذا ريّال طيّب القلب، أي أنّ هذا الرجل طاهر الباطن والسريرة كثير الحب والودّ لمن حوله. وتستخدم لفظة “طيّب القلب” في الكثير من اللهجات العربية كالسوريّة والأردنية والسعودية، وذلك على اعتبارها مفردة فصيحة.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما معنى طيبة قلب في اللهجة الإماراتية"؟