ما معنى فضى في اللهجة الجزائرية

قريب يفضي الصيف، أي قريبًا ينتهي الصيف، وهي كلمة خاصة بلهجة شرق الجزائر

1 إجابة واحدة
مُدَرِّسة
دراسات اللغة الإنجليزية, جامعة دمشق (سوريا)

اللهجة الجزائرية هي لغة التواصل الأساسية والمشتركة في دولة الجزائر، حيث يتحدث بها حوالي 95٪ من السكان، وقد نشأت مرتكزة على اللغة العربية، بالإضافة لتأثرها بلغات محلية أخرى كالأمازيغية والللاتينية والبونيفية. ومن مفرداتها كلمة “فضى” التي تعني “انتهى”، ويفضي ينتهي، وتستخدم الكلمة في شرق الجزائر وتحديداً العناب، حيث يقال: قريب يفضي الصيف. أي اقتربت نهاية الصيف.

واللهجة الشامية بما فيها اللبنانية والسورية و الأردنية تستخدم كلمة “خلص” أو “خلّص” بمعنى “انتهى”، ويخلص بمعنى ينتهي، حيث يقال: خلصت المي، أي قد انتهت المياه الموجودة، أو يقال: خلّصنا امتحان، أي انتهينا منه. وتستخدم كلمة خلّص مع التشديد حصراً في اللهجة المصرية، ويقال: انت خلّصت شغل النهاردة؟ أي هل انتهيت من عملك اليوم.

وباللهجة الحجازية استخدم كلمة غلق التي تعني انتهى، وتصريف غلق يغلق، حيث يقال: بابا غلّق شغلك علشان ناكل. أي انهي عملك. وباللهجة الليبية تستخدم كلمة بطّل الدلالة على معنى انتهى، حيث يقال: بطّل كذب، أي توقف أو انهي كذبك. كما يستخدم باللهجة الحجازية كلمة قيدو، التي تعني انتهى الأمر، ويقال: شوفي اخوك لانزل من البيت. أو: فيدو نزل من شوية.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما معنى فضى في اللهجة الجزائرية"؟