ما معنى كلمة رمضان ولماذا سمي بهذا الاسم

1 إجابة واحدة
طبيبة
طب بشري, جامعة طرطوس

يعتبر شهر رمضان من الأشهر ذات الدلالة الدينية والروحية لدى المسلمين، وهو شهر مبارك  يستغله المسلمون للصوم، والصلاة والتقرب من الله عز وجل منذ أكثر من 14 قرن.

يعني مصطلح  “رمضان”  باللغة العربية  الحرارة الشديدة،  وبحسب المعجم معنى كلمة  الرَّمَض هو حرقة الصيف وحرّه الشديد، وأرمضَ الحرُّ الناس أي اشتد عليهم وضرّهم، وقد كان العرب قديماً يسمّون الأشهر تبعاً  لحالة الطقس المرافقة لها، وكان شهر رمضان شهراً صيفياً حاراً وقاسياً في شبه الجزيرة العربية ولهذا سمي بهذا الاسم، وهو الشهر التاسع في التقويم القمري  ويختلف موعده من سنة إلى أخرى، ويستمر إما 29 أو 30 يومًا،  ويتم الإعلان عن أول أيام رمضان المبارك اعتمادًا على الوقت الذي يكون فيه الهلال الجديد مرئيًا.

إن سبب أهمية هذا الشهر لدى الديانة الإسلامية هو أنه  الشهر الذي تلقى فيه رسول الله  محمد صلى الله عليه وسلم الوحي الأول للقرآن الكريم،  وكان ذلك بليلة تعرف لدى المسلمين بليلة القدر وهي إحدى  الليالي العشر الأخيرة من شهر رمضان، كما ويعتبر الصوم خلال هذا  الشهرأحد الأركان الخمسة للإسلام، وهو فرض لمن استطاع لذلك سبيلاً، حيث يمتنع خلاله المسلمون عن الطعام والشراب من شروق الشمس إلى غروبها ومن المفترض أيضًا أن يتجنبوا الأفكار النجسة والسلوك السيئ والتصرفات البعيدة عن تعاليم الدين الإسلامي، والحكمة منها هي التعويد على الصبر والتدريب على الأخلاق الحميدة وتعليم السلوك الجيد.

وخلال هذا الشهر يبدأ المسلمون نهارهم بوجبة السحور ومع آذان الفجر يبدأ الصيام ويستمر حتى آذان المغرب حيث ينهون صيامهم اليومي بوجبة الإفطارالتي يتشاركون فيها الطعام مع العائلة والأصدقاء، وذلك بعد أن يكونوا قد أتموا صلواتهم اليومية، ويتم الاحتفال بنهاية شهر رمضان بعيد يستمر لمدة ثلاثة أيام يعرف باسم عيد الفطر، وهو أحد الأعياد الكبرى في الإسلام ،يشمل هذا العيد صلوات ووجبات خاصة مع الأصدقاء والأقارب وغالبًا ما يتم تبادل الهدايا.

ومن تعاليم الدين الإسلامي في عيد رمضان هي الزكاة، حيث تعتبر زكاة الفطر واجباً على كل مسلم قادر، وقديماً كانت تعادل جزءًا من التمر أو الشعير مباشرة إلى أيدي الفقراء،  أما الآن صبحت الزكاة تعادل مقداراً من المال يتبرع فيه المسلمون للجميعات الخيرية أو مباشرة للمحتاجين، وعلى الرغم  من بقاء الطقوس الأساسية لهذا  الشهر من دون تغيير منذ أكثر من 622 سنة، فإن انتشار الإسلام في جميع أنحاء العالم أعطاه تنوعًا جميلاً،  ففي العصر العثماني، قام عازفو الطبول في تركيا  بإيقاظ الناس  لتناول وجبة ما السحور، وبالمثل في المغرب، حيث كان بعض الرجال يرتدون  رداءًا مغربيًا تقليديًا ونعالاً جلدية ويجوبون الشوارع ويوقظون الناس على صوت آلة موسيقية، مثل القرن أو البوق أو الدف.

ومن العادات الجميلة في شهر رمضان هي إضاءة الشوارع بالفوانيس، حيث انتشرت هذه العادة في مصر وأصبح يسمى بفانوس رمضان، ويعود أصله إلى  فترة حكم الأسرة الفاطمية في القرنين العاشر والثاني عشر ويرمز إلى النور الروحي والبركات التي يجلبها شهر رمضان، كما وظهرت مدافع الإفطار للمرة الأولى في مصر منذ حوالي 200 عام، على الرغم من أن بعض المؤرخين يعيدونه إلى الفترة المملوكية في القرن الخامس عشر، عندما كان السلطان في القاهرة يختبر مدفعًا جديدًا في وقت صلاة المغرب، واعتقد السكان المحليون أنه يشير إلى وقت الإفطار،  فأصبح روتينًا يوميًا في رمضان.

أكمل القراءة

408 مشاهدة

0

هل لديك إجابة على "ما معنى كلمة رمضان ولماذا سمي بهذا الاسم"؟