ما معنى مئتين وخمسين في اللهجة البحرينية

كناية عن رواتب البحرينيين التي لا تتغير

1 إجابة واحدة
موظفة دعم فني
دراسات اللغة العربية, tishreen

اللهجة ابنة المجتمع وتنشأ من حاجة أفراده للتواصل فيما بينهم، كما أنها تتطور نتيجة التحولات و الظروف التي تلحق بالمجتمع. يتحدث البحرينيون اللهجة البحرينية التي تتميز عن لهجة أهل الخليج بألفاظها ومفرداتها، وتنقسم إلى لهجة أهل المدن ولهجة أهل الريف، وكل منها لها مفرداتها الخاصة ومخارج حروف مختلفة عن الأخرى، وقد تأثرت اللهجة البحرينية باللغة الفارسية، والسريالية، والآرامية نتيجة وجودهم لفترة من الزمن في البحرين بحثاً عن لقمة العيش أو للهيمنة العسكرية.

من المفردات الشائعة في البحرين مصطلح مئتين وخمسين والذي يدل على رواتب البحرينين التي لم تتغير، ويستخدم هذا المصطلح بشكل يومي على ألسن الشعب الذي ضاق ذرعاً بالوضع المعيشي وعدم تحسّن الحال والدخل، فلا تسمع منهم سوى مفردة ربيتين ونص، حالهم كحال معظم الشعوب العربية التي لاتأخذ حقها من حكوماتها، و تتعب وتعمل بلا مقابل، حيث يوجد من يملأ جيويه على حساب الشعوب فيقول البحريني: باقي راتبي ربيتين ونص. فهو مصطلح مجازي يرمز إلى ثبات الدخل وعدم تحسّنه تحت أي ظرف.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما معنى مئتين وخمسين في اللهجة البحرينية"؟