ما معنى مبصره في اللهجة اليمنية

مبصرة باللهجة اليمنية وتعني النظارة

1 إجابة واحدة
مهندسة
هندسة الحاسبات, جامعة تشرين

كانت اللغة العربية ولا تزال من أكثر اللغات تميزًا، لما تحتويه من غنى لا مثيل له من المفردات والتراكيب التي تنوعت من لهجة إلى أخرى على امتداد أراضي الوطن العربي بكل دوله وأقاليمه، والدولة اليمنية كغيرها من الدول العربية، تتحدث اللغة العربية الفصحى في محافلها الرسمية، وتنقسم إلى عدد كبير من اللهجات العامة المتداولة ضمن شوارع مناطقها، حيث تختلف كل لهجة من اللهجات من منطقة لأخرى . فضمت اللهجة اليمنية الأقسام التالية: اللهجة اليافعية، والخبانية والضالعية والحضرمية والصنعانية والبدوية والمهرية والسقرطية والتهامية والعدنية والحميرية، بالإضافة إلى عدد من اللهجات الأخرى كاللحجية، والذمارية، والتعزية والإبية.

حيث بلغ عدد المتحدثين بهذه اللهجة ما يقارب 23 مليون نسمة، يملكون من المصطلحات ما يميزهم عن غيرهم، إذ حوت اللهجة اليمنية حوالي 709 مصطلحًا، تضمنت العديد من الكلمات والعبارات، وحتى الأمثال الشعبية التي كان لها طابعًا خاصًا وبصمة مميزة، جعلت لهذه اللهجة هويتها الخاصة ضمن اللهجات العربية الأخرى.

ومن الكلمات المتداولة بكثرة ضمن الشارع اليمني، سأخص بالذكر كلمة “مبصره” والتي تعني “نظارة“، حيث يُقال في اللهجة العامة: “هات المبصره يا فلان” أي “أحضر النظارة يا فلان”، كما يوجد عدد من المصطلحات الأخرى التي تعني نظارة في مختلف اللهجات العربية، ككلمة “ششمة” الكويتية، و”كشمة” الحجازية، بالإضافة إلى كلمتي “نظاظر” و “نضاضر” المستخدمتين في المغرب، وكلمة “كزلك” ذات الأصل التركي، والموجدة ضمن اللهجتين السورية، والفلسطينية.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما معنى مبصره في اللهجة اليمنية"؟