ما معنى مبوز في اللهجة الحجازية

تقال كلمة مبوز باللهجة الحجازية لعابس الوجع الحزين

1 إجابة واحدة
مهندسة
هندسة الحاسبات, جامعة تشرين

تعتبر اللهجة الحجازية  إحدى اللهجات السعودية التي تتميز ببساطتها، حيث تُستخدم عادةً في الإعلانات السعودية لسهولة فهمها من قبل الشارع السعودي والخليجي ككل، إذ تستمد هذه اللهجة معظم مفرداتها ومصطلحاتها من الكلمات العربية الفصحى، بالإضافة إلى وجود كلمات معربة، خُلقت من الاختلاط بسكان المناطق المجاورة أو من خلال التأثر بثقافات غربية ،فُرضت عليها بطريقة أو بأخرى، كالاحتلال العثماني الذي دام أربعة قرون، تأثرت خلالها باللغة التركية بشكل لا يمكن أبدًا انكاره، كما تشابهت هذه اللهجة مع كل من اللهجات المصرية واليمنية والشامية.

وعلى الرغم من أن اللهجة الحجازية من أهم اللهجات العربية، باعتبار نزول القرآن الكريم في أراضي الحجاز وبلهجتهم، إلا أنها لم تنل نصيبًا كبيرًا من الدراسة اللغوية والأدبية، ولكنها بشكل عام تقترب في قواعد النحو والصرف من لهجات نجد وبادية الجزيرة العربية، مع وجود بعض الاختلافات في الظواهر الصوتية، بالإضافة إلى امتلاكها كلمات خاصة بها، لا يمكن أن تجدها في لهجات أخرى.

ومن الكلمات الحجازية التي من الممكن أن تصادفها في أغلب المناطق الحجازية، سأخص بالذكر كلمة “مبوز” التي تُستخدم للدلالة على الشخص العابس الذي يتملكه الحزن لدرجة تأثر ملامح وجه بهذه المشاعر، فظهرت عليها علامات العبوس، حيث يُقال في اللهجة العامية: “اشبك مبوز؟” أي “ما حالك عابس؟ “، كما يوجد أيضًا كلمات حجازية أخرى تحمل نفس المعنى مثل كلمة “مطرطم” التي تعني “عابس”.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما معنى مبوز في اللهجة الحجازية"؟