ما معنى نفيخة في اللهجة الحجازية

في اللهجة النجدية يقال كلمة نفيخة للبالونة، ما هو معناها؟ وكيف تستخدم؟

1 إجابة واحدة
مهندسة
هندسة الحاسبات, جامعة تشرين

تعتبر اللهجة الحجازية من أهم اللهجات في التراث العربي، وأكثرها فصاحة وتنوعًا، حيث تضمم أكثر من لهجة تختلف باختلاف القبائل التي سكنت بلاد الحجاز، وما جاورها من بلاد تهامة، فانقسمت إلى مجموعتين رئيسيتين هما:

  • اللهجة البدوية: وهي اللهجة التي عُرفت بها بلاد الحجاز منذ قديم التاريخ، وتحدثت بها القبائل الحجازية من سكان بادية ومدن وأرياف وقرى الذين تميزوا بفصاحة لسانهم، على اعتبار أن اللهجة الحجازية هي من أفصح اللهجات العربية، حيث نزل القرآن الكريم بلهجة قبيلة قريش الحجازية، لتثبت أن أهل الحجاز من أفصح الشعوب لسانًا وأعربهم. لكن في الوقت الحاضر أصبحت هذه القبائل تتحدث بلغة عامية من أصول عربية فصيحة.
  • اللهجة الحضرية: تعتبر هذه اللهجة قريبةً نوعًا ما من اللهجات المصرية، والشامية، وحتى لهجات شبه الجزيرة العربية، يتحدث بها أهل المدينة المنورة، وجدة، ومكة المكرمة، وغيرهم من المدن السعودية الكبرى، وتتميز باختلاف ظواهرها الصوتية، وتعابيرها عن اللهجة الأصلية لسكان الحجاز.

ومن الجدير بالذكر أنه على الرغم من الفصاحة العالية لأهل الحجاز، إلا أن الشارع الحجازي يحوي على الكثير من الكلمات العامية التي تستخدم بكثرة ضمنه، ومن هذه الكلمات سأخص بالذكر كلمة “نفيخة” وهي من الكلمات ذات الأصل العربي التي تعني “البالون“، وتعتبر من الكلمات المشتقة من الفعل “نفخ” الذي يعني أخرج الهواء من فهمه، كما يمكن أن تسمع مصطلح “افقش النفيخة” أي “افجر البالون”، حيث يُعتبر الفعل “افقش” الذي يعني “افجر”  من الكلمات الحجازية المعروفة أيضًا.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما معنى نفيخة في اللهجة الحجازية"؟