ما معنى نكشة راس في اللهجة الفلسطينية

موقف مثير للضحك والامتاع يعني عندما تقابل شخص ينكت كثيرا او امجنون او طفل صغير لديه تصرفات تثير الضحك والاستغراب نقول عنه نكشة راس

1 إجابة واحدة
موظفة دعم فني
دراسات اللغة العربية, tishreen

تنتسب اللهجة الفلسطينية إلى اللهجات الشامية الجنوبية، ويتحدث بها أغلب الفلسطينيين بشكل عام، لكنها ليست بصياغة وطريقة نطق واحد إنما تختلف من مدينة لأخرى. حيث يتنوع نطق الحروف بتنوع الأماكن، وتعدّ من أبسط اللهجات وأقربها إلى القلب، لأنها لهجة أصيلة بأصالة أرضها وعريقة بعراقة تاريخها.

ترتبط هذه اللهجة بحكاية فلسطين وأرضها المسلوبة، وتُعرف بين الفلسطينيين باسم الكشكشة أي لفظ الاتش بدلاً من الكاف، وقد اقتربت العامية الفلسطينية من الانقراض بسبب موت عدد كبير من المهجّرين الذين يحملون اللهجة الأصلية؛ لذا فهي تستحق أن نتذكرها قبل أن تصبح نسياً منسيّاً.

إحدى العبارات الفلسطينية المستخدمة في العامية الفلسطينية عبارة: (نكشة رأس) وتدلّ على موقف مثير للضحك والمتعة، فعندما تقابل شخصاً ينكّت كثيراً و ظلّه خفيف أو لديه تصرفات تثير الضحك والاستغراب نقول عنه: نكشة رأس. أي الشخص الذي يحاول ابتداع النكت وإنتاج القصص الطريفة والمضحكة التي تسعد الآخرين وتخفف معاناتهم.

ولأن الفلسطينين شعب معروف بأنه صاحب نكتة يحاول دوماً خلق جو من المرح في ظلّ صعوبات الحياة، لذا فهذه الكلمة تستخدم كثيراً في مجتمعهم.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما معنى نكشة راس في اللهجة الفلسطينية"؟