ما هو أفضل سلاح للرد على الاستهزاء؟ هل الصمت هو السلوك المنشود؟

تضجُّ المجتمعات بأشخاص دأبهم السخرية والاستهزاز، فكيف السبيل لرد سيل الاستهزاءات هذه؟ هل يكفي الصمت برأيك لدفعها؟

1 إجابة واحدة

جميعنا مررنا بتجارب كانت قاهرة على نفوسنا، ولعلّ السخرية منا من تلك الصعاب التي تترك في نفوسنا أثراً سلبيّاً صعباً، حتّى البعض أصيب بعقد نفسيّة وقام بالانتحار على أثر السخرية سواء من أصدقاؤه أو أهله أو حتّى على وسائل الاجتماعي، ومن المؤكد عليك التغلّب على السخرية ومواجهة فاعلها وتقوية نفسك حتّى لا تترك أي أثر سلبي عليك، إليك بعضاً من النصائح التي ستساعدك على منع السخريّة وتخطيها:

  1. تفاعل بشكل مباشر مع السخرية، من المهم مواجهة الذين يسخرون منك، حتّى لو شعرت بالخوف، إلا أن مخاطبتهم قد يساعدونك على تخطّي السخرية، ولا تنسى أن السخرية فعل دنيء غير إنساني نابع من شخصيّة غير سويّة نفسيّاً.
  2. اطلب من الساخرين التوقف وقل” توقّف عن الوقاحة” مثلاً، عمّا يقومون به، واتخذ موقف حازم في ذلك لا تكن خجولاً متهاوناً، واشرح لهم عدم اهتمامك وتأثرك بكل ما يقولون.
  3. تصرّف بثقة عندما يسخرون منك وتواجههم، قف بشكل مستقيم، وحاول ألّا تتأثر بكلامهم مهما كان قاسياً عليك، فهم يريدون أن يحبطوك وردّك القوي سيكون صاعقة عليهم.
  4. ابق هادئاً مهما كانت مشاعرك في حالة هياج من الحزن، فمن يريد إيذاؤك سيكون مرضياً لهم أن تبكي وتغضب منهم، خذ نفساً عميقاً وعِد إلى العشرة قبل أن تقوم بأي رد أو فعل، فكّر في مكان سعيد تحبّه او شخص.
  5. ابتعد عمن يريدون السخرية منك دائماً، امشي بثقة وابتعد عمّن يسخرون وتجنّب وجودهم في محيطك، لا تهرب منك بسرعة وتمشي راكضاً حيث يشير ذلك إلى هزيمتك بل استدر وامش بهدوء وثقة.
  6. اضحك على السخرية، لأن الساخرين لا يريدون بالطبع إضحاكك وإنمّا ذلك يعتبر مذلّاً لهم، واجعل ضحكتك من القلب وليست سطحيّة، وبالغ في رد فعلك بالضحك من سخافة ما يقال كأن تصفع ركبتيك أو تقل “هذا جديد”.
  7. فكّر في شيء آخر وهم يسخرون حتّى تبقى هادئاً، حاول التفكير في شخص أو مكان يشعرك بالسعادة والراحة بعيداً عن الجو الذي أنت فيه، مهما بدا ذلك صعباً لا تنسى محاولة ذلك فتلك الطريقة مجدية كثيراً في تلك الحالات.
  8. تجاوب مع سخريتهم وأغظهم، مهما بدا ذلك غير بديهيّاً إلا أنّه يصفع الساخرين بشكل كبير، حاول أن توجّه كلامهم وتحكمه وتديره بنفسك، مثلاً إذا قام بعض الساخرين بالسخرية منك لأنك ترتدي قبعة غريبة، قل “نعم ذلك يبدو غريباً لكن عليك أن تعترف بأنّها رائعة”.
  9. تصرّف وكأن الساخرين لم يفعلوا شيئاً أبداً، كأن تتجاهلهم وتكمل عملك بدون أي رد فعل بسيط أو حتّى نظرة منك لهم، هذا بدوره قد يحجّم الساخرين على السخرية منك مرّة أخرى.
  10. لا تتنمّر من الأشخاص الساخرين، لأن ذلك يجعل الموقف أكثر حدةً وسوءاً، وارتقي بأخلاقك التي تتسم بها واجعلها هي الحاكمة.
  11. تجنّب الوحدة والتزم أصدقاؤك بشكل دائم خاصةً عندما تعتقد أنك ستقابل أناس من النوع الساخر، فهم سيقدمون لك الدعم ويكونوا حاجزاً ضد السخرية في تلك الأوقات، أضف لذلك أن الأشخاص يسخرون من الشخص الفريد ويتنمرون عليه بشكل أكبر حينها.
  12. ابتعد عن الأماكن التي يكثر بها البلطجيّة وقليلي الأخلاق فهم يسخرون من أي شيء حتّى لو كان بسيطاً.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ما هو أفضل سلاح للرد على الاستهزاء؟ هل الصمت هو السلوك المنشود؟"؟