ما هو أكبر حاجز مرجاني في العالم؟

1 إجابة واحدة
مهندس
هندسة أتمتة صناعية, طرطوس

يعتبر الحيد المرجاني العظيم الموجود في أستراليا أكبر حاجز مرجاني مكتشف على سطح الأرض، يتواجد هذا الحيد بالقرب من ولاية كوينزلاند الواقعة في الجزء الشمالي من استراليا، ويمتد على مسافة تزيد عن 2300 كيلومتر، مكونًا من عدد كبير من الشعب المرجانية، تزيد أنواعها عن 350 نوع،  تم اكتشافه عام 1770 على يد جيمس كوك، وهو أكبر حاجز على سطح الأرض وأحد العجائب الطبيعية الموجودة عليها.

الحواجز المرجانية تتكون بشكل عام من عدد من الشعب المرجانية، تكون هذه ابشعب عبارة عن هياكل لافقارية بحرية موجودة في قاع المحيطات والبحار، تقوم هذه الشعاب بامتصاص الكالسيوم الموجود في مياه البحار لاستخدامه في تكوين هياكلها الصلبة والتي ستقوم بحمابة أجسادها الرقيقة والناعمة، تشبه أجساد الشعاب أكياس النايلون، تتكون هذه الشعاب فوق الشعاب الأقدم لتنمو فوق بعصها مكونة شعب مرجاني ضخم ممكن أن يتطور إلى حاجز مرجاني.

تغطي الشعب المرجانية مساحات واسعة من قاع المحيطات والبحار، حوالي 284.3 ألف كيلومتر مربع، أغلبها بتكون في المناطق المدارية وفي المحيطان الهاظي والهندي والبحار الكاريبي والأحمر، وفي الخليج الفارسي وفي الأماكن التي تمر بها التيارات الدافئة كولاية فلوريدا وجنوبي اليابان.

تستطيع هذه الشعاب التكاثر وبناء شعاب أخرى بأكثر من طريقة، مثل:

  • التكاثر الجنسي: مثله مثل التكاثر عند الإنسان والحيوان، تُلقح بيوض المستعمرات الأنثوية بحيوانات الشعاب الذكورية المنوية، وتتطور البيضة لتصبح يرقة، تقوم خدهذه اليرقة بالانفصال عن المستعمرة الأم وتسبح في الماء وتستقر على أحد الركائز الموجودة في المياه، لتبدأ بالنمو شيىًا فشيئًا لتصبح مستعمرة مستقلة، لكن الاختلاف هنا يكون بمكان تلقيح البيضة فبعض المستعمرات تستقبل نطاف الذكر وتلقح بيوضها داخلها، بينما بعضها الأخر تقوم بإطلاق بيوضها في الماء ليطلق ابذكر بدوره نطافه أيضًا في الماء، لتلتقي هذه البيوض مع الحيوانات المنوية وتتلقح خارجيًا في الماء.
  • التكاثر اللاجنسي: تتطور الشعاب الجديدة في هذا النوع من التكاثر بطريقتين، إمّا بعد أن تنقسم المستعمرة الأم بسبب نموها الزائد، أو بعد أن ينكسر جزء من المستعمرة ويصل إلى ركيزة مناسبة يتطور وينمو ليشكل مستعمرة جديدة.

الفرق بين كلا نوعي التكاثر أنّه في التكاثر اللاجنسي تكون المستعمرة الجديدة مطابقة وراثيًا للمستعمرة الأم، بينما في التكاثر الجنسي تكون جيناتها الوراثية مختلفة عن جينات الأم والأب.

تضفي الشعب المرجانية نوعًا من الجمال لمياه البحار والمحيطات، بالإضافة لذلك تلعب دورًا هامًا في الحفاظ على البيئة والتنوع البيولوجي في مياه المحيطات والبحار كونها تشكل مسكن أمن للعديد من المخلوقات البحرية، من أسماك وزواحف والأخطبوطات وحتى الدلافين، الأمر الذي يجعلها مساعدة في الحفاظ على الثروة السمكية التي تعتبر الدخل الرئيسي للكثير من الصيادين حول العالم، كما تحمي السواحل من الكوارث الطبيعية التي قد تلحق ضررًا كبيرًا فيها، حيث تعمل على الحد من الخطر المترتب على الزوابع البحرية والأعاصير والزيادة في منسوب المياه، وتنقي مياه البحار من بعض الملوثات، بالتالي تزيد من نقاوة المياه.

لكن على الرغم من كل ذلك إلا أنّها مهددة بمحموعة من المخاطر كالصيد الجائر وتلوث المياه الذي يؤثر بشكل مباشر على حياتها كونها تمنع وصول الأشعة الشمسية إليها والضرورية لنموها، بالإضافة إلى الأنشطة البشرية العديدة المؤثرة عليها، كاقتلاعها لاستخدامها في الزينة أو صناعة الحلي والمجوهرات.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما هو أكبر حاجز مرجاني في العالم؟"؟