ما هو الاحتباس الحراري وما هي مسبباته وكيف يمكن الحد منه

أدى التلوث الكبير الحاصل في الأرض وزيادة انتاج المعامل والمصانع للأبخرة والغازات السامة لتطور ظاهرة الإحتباس الحراري التي خلفت نتائج سلبية على كوكبنا، فما معلوماتك حول هذه الظاهرة؟

3 إجابات

لقد تسبّبت بعض الممارسات البشرية الخاطئة في إلحاقِ ضررٍ كبيرٍ في البيئة وبالتالي تغير المناخ، كظاهرة الاحتباس الحراري (Global Warming)، التي تعني حدوث ارتفاع عام في درجة حرارة الأرض، مع زيادة في كمية بعض الغازات الدفيئة في الغلاف الجوي مثل غاز ثاني أكسيد الكربون وغاز الميثان وغيره، بالإضافة لتجمع ملوثات الهواء الناتجة عن دخان السيارات والمصانع في الغلاف الجوي.

وإن كنت تسأل عن طريقة حدوث ظاهرة الاحتباس الحراري، فهي كالتالي: عند وصول طاقة الشمس إلى الأرض يتمّ امتصاصها، مما يؤدي إلى تسخين الأرض؛ ثم تنتقل إلى الغلاف الجوي مرةٍ أخرى على شكل حرارة، لكن تقوم الغازات الدفيئة بحصر الحرارة ومنعها من الوصول إلى خارج الغلاف الجوي، مما يؤدي إلى ارتفاع درجة حرارة الأرض.

لا تنحصر آثار الاحتباس الحراري بمجرد ارتفاع درجة الحرارة في العالم، بل تساهم أيضًا في إحداث الكثير من المشاكل البيئية مثل ظاهرة الجفاف في كثيرٍ من بقاع الأرض، وذوبان الجليد الذي أدى إلى زيادة حدوث الفياضانات في العالم، وأيضًا أدى تغير المناخ إلى انقراض العديد من أنواع الحيوانات والنباتات.

أكمل القراءة

إنّ احتفاظ الغلاف الجوي ببعض من الطاقة الشمسية ظاهرة طبيعية، مما يزيد من حرارة الكرة الأرضية التي توفر إمكانية العيش عليها، فلولاه لكانت حرارة الأرض متدنية جدًا.

ولكن مع ازدياد النشاط الصناعي البشري، وبالتالي تزايد انطلاق غاز ثاني أوكسيد الكربون والميتان والنتروجين والغازات الصناعية، التي تبقى لفترة طويلة في الغلاف الجوي، أدى لمشكلة الاحتباس الحراري، فعندما تسقط الأشعة الشمسية على الغلاف الجوي ينعكس قسم منها للفضاء الخارجي، ويمتص الغلاف الجوي قسم، إلا أن تزايد الغازات في الغلاف الجوي سبب امتصاص كمية أكبر من الأشعة الشمسية مما أدى لارتفاع حرارة الأرض.

حيث ارتفع متوسط درجات الحرارة العالمية أكثر من درجتين مئويتين، مما سبب كوارث بيئية عديدة من احتراق الغابات والتصحر نتيجة للجفاف وقلة الأمطار، ومن جانب آخر ذوبان الجبال الجليدية أدى لارتفاع منسوب البحار والفيضانات، وبالتالي سيسبب بغمر الكثير من المدن الساحلية والجزر، كما أنّ ارتفاع الحرارة سبب بانقراض الكثير من الكائنات البحرية والبرية، وانتشار الأمراض بشكل عام مما يهدد الوجود البشري على سطح الأرض.

أكمل القراءة

عندما يتم إطلاق ثنائي أكسيد الكربون في الهواء بكميات كبيرة فإنها تعمل على تشكيل غطاء يغلف الكوكب ويزيد من حرارته ليتشكل ما نسميه بالاحتباس الحراري.

إن انبعاث الكربون الزائد في الغلاف الجوي له آثار بعيدة المدى على الناس في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك ارتفاع مستويات سطح البحر، وزيادة حرائق الغابات،والطقس الحار، والجفاف، وموجات الحر القاتلة.

السبب الرئيسي وراء الاحتباس الحراري هو النشاط البشري الذي يطلق الكربون في الغلاف الجوي، مثل حرق الوقود الأحفوري المستخدم لقيادة السيارات وتوليد الكهرباء، كما تعد إزالة الغابات الاستوائية مساهمًا رئيسيًا آخر وذلك لأن الأشجار تمتص ثنائي أكسيد الكربون.

لمواجهة الاحتباس الحراري كأفراد يجب أن نرشد استخدام الكهرباء ونقلل استهلاكنا للوقود الأحفوري، أما بالنسبة إلى صناع القرار الحكوميين والشركات فيجب أن نتوسع في استخدام الطاقة المتجددة وتحويل نظام الطاقة لدينا إلى نظام أنظف وأقل اعتماداً على الفحم وأنواع الوقود الأحفوري، كما يجب دعم الحلول التي تقلل من استخدام النفط، ووضع حدود لكمية الكربون المسموح بانبعاثها، والحد من إزالة الغابات الاستوائية، وتنفيذ سياسات مناخية وطنية وإقليمية فعالة.

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ما هو الاحتباس الحراري وما هي مسبباته وكيف يمكن الحد منه"؟