موظفة دعم فني
الهندسة الزراعية, Damascus University (Syria)

الجيلاتين هو عبارة عن بروتين ذو لون شبه شفاف، غير قابل للانحلال في الماء، يحتوي في تركيبه على الكولاجين، ويستخدم في صناعة عدد من الأطعمة كجيليه الفواكه والمارشميلو والكعك والآيس كريم والزبادي، ولا ينحصر استخدام الجيلاتين في تحضير الأطعمة والحلويات بل إنه يدخل في تركيب الغراء والدهانات ويستخدم في عمليات التصوير الفوتوغرافي كما وأنه يستخدم في الأدوية والعديد من المكملات الغذائية والفيتامينات لأنه يحتوي على الكولاجين، كما ويدخل في تركيب العديد من مساحيق التجميل.

تختلف استخدامات الجيلاتين بحسب مصادر الحصول عليه والمصدر الأكثر شيوعًا هو من عظام الحيوانات وبعض الأجزاء القليلة اللحم كالأذنين والغضاريف الأخرى والجلد والأوتار، حيث يتم تنظيفها من بقايا اللحم بشكل جيد ثم يتم غليها ثم تجفيفها وفصلها عن البكتريا والمعادن، وبمجرد استخراج الجيلاتين وتعقيمه بالإمكان استخدامه مباشرة حيث يتم بيعه أو خلطه مع مواد أخرى ليصبح مكونًا من مكوناتها.

تناول الكولاجين بكميات قليلة له العديد من الفوائد على الجسم، حيث أنه وبالرغم من أن الجسم ينتج الكولاجين بصورة طبيعية إلا أن هذه الكمية تعتبر قليلة لذلك فإن تناول الجيلاتين الحاوي على الكولاجين يعتبر ذو فوائد كثيرة تظهر بشكل واضح على صحة الشعر والبشرة وعلى نمو الأظافر.

ومن الأطعمة المعززة للكولاجين البطاطا الحلوة والفلفل الأحمر، بالإضافة لاحتواء الجيلاتين على الجليسين والبرولين والذين يعتبران من الأحماض الأمينية الصديقة لصحة الجسم حيث يعملان على تدعيم المفاصل وحمايتها من الالتهاب، كما أن الجيلاتين العالي البروتين يعمل على تحسين عمل الأمعاء وجودة النوم ويعزز القدرات المعرفية للأشخاص.

وعلى الرغم من أن العديد من الدراسات أكدت أن للجيلاتين بعض الفوائد الصحية، إلا أنه لا يزال هناك الكثير من الاستفسارات المتعلقة بمادة الجيلاتين وذلك لأنه يستخرج من منتجات حيوانية ثانوية، من الممكن أن يسبب تناوله بعض المشاكل الصحية وخاصة عند الاستهلاك الزائد له، كما أن تناول الجيلاتين بسرعة وبكميات كبيرة من الممكن أن يسبب الإرباك المعوي والإمساك.

أكدت العديد من الدراسات فعالية الجيلاتين لعلاج مشاكل المفاصل والعظام كهشاشة العظام والتي هي السبب الشائع لالتهاب المفاصل حيث أن انكسار الغضروف بين المفاصل يسبب الألم والتيبس، ففي إحدى الدراسات تم إعطاء 80 شخص مصاب بهشاشة العظام مكملات غذائية جلاتينية لمدة 70 يوم وأكد هؤلاء المصابين أنهم شعروا بتحسن كبير من حيث انخفاض الألم والتصلب، وفي دراسة أخرى تم إعطاء 97 رياضيًا مكمل غذائي جلاتيني أو دواء وهمي لمدة 24 يومًا وأكد الأشخاص الذين تناولوا الجلاتين أنهم شعروا بنشاط إضافي وتحسن في آلام المفاصل مقارنة بالأشخاص الذين تناولوا الدواء الوهمي، ومن أكثر الآثار الجانبية شيوعًا لتناول مكملات الجيلاتين هي الطعم المزعج في الفم والشعور بالانتفاخ.

وبسبب خلو الجيلاتين من الكربوهيدرات فإنه يعتبر من المركبات المنخفضة السعرات الحرارية، ولهذا أظهرت الدراسات مساعدته في فقدان الوزن، ففي دراسة أجريت على 22 شخص تم إعطاؤهم 20 غرام من الجيلاتين لكل منهم، فقد شهدوا ارتفاعًا في نسبة هرمون مسؤول عن تقليل الشهية مما ساعدهم على الشعور بالشبع وبالتالي خسارة الوزن.

وعلى الرغم من أن الجيلاتين هو منتج حيواني إلا أنه انتشر في الأسواق مادة تسمى (آجار آجار) مستخرجة من الأعشاب البحرية تستخدم على أنها جيلاتين نباتي.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما هو الجيلاتين"؟