ما هو الحول وما أنواعه

الموسوعة » أمراض عينية » ما هو الحول وما أنواعه

على عكس أكثرنا حيث تنظر عينانا في ذات الاتجاه، حتى أنك لو حاولت تحريكهما في اتجاهين مختلفين لما أمكنك، فإن عيني الشخص المصاب بالحول بمختلف أنواعه تنظران في اتجاهين مختلفين، وذلك إما بصفة دائمة، وإما بصورة متقطعة بحيث تعودان لوضعهما الطبيعي فترة ثم تحولان فترة. أيضًا قد لا يظهر الأمر إلا إذا عانى المريض من الإرهاق، أو ركز نظره تجاه شيء محدد. ولا يكون الحول ظاهرًا بالضرورة، فبعض الحالات تكون طفيفة للغاية بحيث لا تكون ملحوظة.

تعريف الحول وأسبابه

ليست الحالة بالمنتشرة ولا هي بشديدة الندرة، فقد يحدث لأحدنا أن يصادف أكثر من حالة من أصحاب الحول. تتحدث الإحصائيات في الولايات المتحدة مثلًا عن قرابة 4% من السكان، أما عن النسبة في البلاد العربية فلم أجد إحصائية توضح نسبة المصابين من إجمالي السكان. وتتحدث إحصائية أخرى بأن الحالة تصيب واحدًا من بين كل عشرين طفل (أي 5% من الأطفال).

يمكن أن يصاب الشخص بالحول في أية مرحلة عمرية، إلا أن أغلبية الحالات تظهر في الطفولة بالتحديد قبل عمر الثالثة، كما يولد البعض مصابين به. في بعض الحالات يظهر لدي أكثر من شخص في الأسرة. أما عن أسبابه فلعل أبرزها مشاكل الرؤية في سن الطفولة كحالات قصر النظر وطول النظر واللابؤرية (Astigmatism)، والأخيرة حالة لا تكون فيها العين مستديرة بالكامل.

تشمل الأسباب الأخرى للحول عجز العضلات التي تتحكم في حركة العينين وجفنيهما عن العمل بتناغم، وأيضًا بعض الأمراض التي تصيب الدماغ أو الأعصاب وتتسبب في عدم تناغم حركة العينين. أضف إلى هذا بعض الأمراض المعدية كالحصبة، والأمراض الجينية كمتلازمة داون، وتأخر النمو، ونوع نادر من أورام العيون يعرف بورم أرومة الشبكية (Retinoblastoma). تعتبر السكتات الدماغية (Stroke) السبب الأبرز لظهور الحول في البالغين.§

أنواع الحول

يصنف لأنواع مختلفة ضمن عدة تصنيفات هي كالتالي:

أنواع الحول حسب الاتجاه الذي تنظر فيه العين

الحول الوحشي أو خارجي (Exotropia)
Exotropia
الحول الأنسي أو الداخلي (Esotropia)
Esotropia
  • الحول السفلي (Hypotropia): تتجه العين لأسفل.
حول سفلي (Hypotropia)
Hypotropia
  • الحول العلوي (Hypertropia): تنظر العين لأعلى.
حول علوي (Hypertropia)
Hypertropia

حسب دوامه من عدمه

  • دائم (Constant Squint): يكون حاضرًا طوال الوقت.
  • متقطع (Intermittent Squint): يظهر لفترات ثم يختفي.

حسب التوقيت الذي يظهر فيه أو الكيفية التي يظهر بها

  • قائم أو ظاهر (Manifest Squint): ظاهر بينما العين مفتوحة.
  • كامن (Latent Squint): لا يحدث إلا إذا أغلقت العينان أو حُجبتا بغطاء.

حسب السن التي ظهرت فيها الحالة

إما أنها تظهر في سن الطفولة، بالتحديد قبل الثالثة، وإما في مرحلة لاحقة. وتختلف الأسباب في الحالتين.

حسب السبب

  • قد لا يكون السبب معلومًا خصوصًا في الأطفال.
  • في البالغين وفي بعض الحالات في الأطفال يكون السبب إحدى الحالات المذكورة سابقا (مشاكل الرؤية، والعضلات المسؤولة عن حركة العين، وأمراض المختلفة والأعصاب، إلخ).

أنواع الحول حسب الحدة مع تغير اتجاه النظر

  • حول مصاحب (Concomitant Squint): تكون زاويته ثابتة، أي أن العينين تتحركان معًا لكن يبقى البعد بين اتجاهي البصر ثابتًا. هنا تكون العضلات المسؤولة عن حركة العين سليمة لكلتي العينين.
  • حول متقلب (Incomitant Squint): تتغير الزاوية بين اتجاهي النظر للعينين بتغير اتجاه النظر، فمثلًا ينظر الشخص يمينًا فتتحرك العينان معًا دون مشكلة، وحين ينظر يسارًا يظهر الحول، وهكذا.§

العلاج

يفترض أن يخضع الأطفال والرضع لفحص دوري للعين حتى إذا ما كان الطفل مصابًا بالحول يعالج قبل أن تتأثر عينه. أشرنا مسبقًا أن بعض الحالات لا تكون فيها الحالة ظاهرة مما يجعل مثل هذا الفحص الدوري مسألة ضرورية. لتشخيص الإصابة، يجري أطباء العيون اختبارًا يعرف باختبار هرشبرغ (Hirschberg test)، وهو يحدد أيضًا نوع الحول من حيث اتجاه نظر العين المصابة.

هنالك طرق مختلفة للعلاج تتوقف على نوع الحالة أو سببها، منها:

  • في الحالات التي يسببها قصر النظر أو طوله يمكن للنظارات أن تعالج المشكلة.
  • تستخدم بعض الأدوية كالأتروبين (Atropine) في صورة نقط للعين، والبوتكس (Botox) الذي تُحقن به العضلات جوار العين فيضعفها ويسهل حركة العين.
  • قد تساعد تمرينات معينة للعينين في علاج الحول الخارجي.
  • في بعض الحالات يلجأ الأطباء إلى إجراء جراحة لعضلات العين إذا ما كانت هي السبب في الحالة.§

تأثيرات الحول على العين

يحدث الحول عدة تأثيرات على العين، فقد يسبب رؤية مزدوجة للأشياء، أو رؤية ضبابية، أو صعوبة في القراءة، أو ضعف في العين أو محيطها، أو فقدان القدرة على تحديد مدى بعد الأشياء أو قربها، وقد يسبب أيضًا ما يعرف بالعين الكسولة (Amblyopia) حيث يمتنع الدماغ عن استقبال الإشارات العصبية من إحدى العينين ليتجنب الرؤية المزدوجة.§

تنويه: المحتوى الطبي المنشور هي بمثابة معلومات فقط ولا يجوز اعتبارها استشارة طبية أو توصية علاجية. يجب استشارة الطبيب. اقرأ المزيد.