ما هو الزرق Glaucoma

الموسوعة » طب وصحة عامة » أمراض عينية » ما هو الزرق Glaucoma

لا أعتقد أن أحدًا ما لم يسمع بمرض الزرق أو المياه الزرقاء الذي يُصيب كبار السن عادةً ممن تجاوزوا سن الخمسين عامًا، وفي حالاتٍ نادرةٍ يظهر لدى حديثي الولادة، وغالبًا ما يكون العلاج بإجراء عملياتٍ جراحيةٍ تُوقف تدهور صحة العين وسلامتها؛ فإن كنت تتساءل ما هو الزَرَق Glaucoma وأعراضه وآثاره إليك الإجابة من خلال هذه السطور.

ماذا يعني الزرق Glaucoma

يُدعى أيضًا بالمياه الزرقاء وهو مرضٌ يُصيب العينين ويعمل على تدمير خلايا العصب البصري المسؤولة عن إرسال المعلومات البصرية من العين إلى الدماغ، حيث يبدأ تدريجيًّا في العينين معًا ويزداد مع مرور الوقت، وغالبًا ما ينتج عن ارتفاع الضغط الداخلي للعين Intraocular Pressure، حيث يقلُّ بسببه نسيج العصب البصري ما يؤدي إلى إضعافه وصولًا إلى فقدان الرؤية تمامًا خلال سنواتٍ قليلةٍ، لذلك ينصح الأطباء بإجراء فحصٍ دوريٍّ للعين للتأكد من سلامتها والكشف المبكر عن الإصابة بالزرق أو المياه الزرقاء، وتقديم العلاج المناسب لها للمحافظة على سلامة العين.§

أسباب حدوث الزرق

تُفرز المنطقة الخلفية من العين بشكلٍ مستمرٍ سائلًا شفافًا مائيَّ القوام يُدعى الخلط المائي أو الرطوبة المائية Aqueous Humor، ويتدفق باتجاه القسم الأمامي للعين ويُدعى غرفة العين الأمامية Anterior Chamber، تكمن مهمته في تغذية الأنسجة وتنظيفها، ثم ينتقل بعد ذلك عبر قنواتٍ موجودةٍ في القرنية Cornea والقزحية Iris إلى خارج العين، فإن أُغلقت تلك القنوات أو تضيّقت في منطقةٍ ما، قد يزداد ضغط العين الداخلي فيؤدي بدوره إلى إتلاف العصب البصري تدريجيًّا وضعف الرؤية مع مرور الوقت وصولًا لفقدان البصر تمامًا.

إلى الآن لم يتوصل أحدٌ ما إلى معرف الأسباب الحقيقية والمباشرة وراء ارتفاع ضغط العين الداخلي، لكن قد تكون إحدى الأسباب التالية أو جميعها:

  • توسع قطرات العين.
  • انسداد مجرى الدمع أو تضييقه لسببٍ ما.
  • تناول بعض الأدوية التي تحتوي على مادة كورتيكوستيرويد.
  • ضعف في تدفق الدم الواصل إلى العصب البصري.
  • ارتفاع ضغط الدم.§

أنواع مرض الزرق Glaucoma

يوجد عدة أنواعٍ من مرض الزرق هي

  • الزرق الأولي مفتوح الزاوية

وهو أكثر الأنواع انتشارًا بين مرضى الزرق، يحدث تدريجيًّا حيث تفقد العين قدرتها على إفراز السائل الشفاف كما يجب، فيزداد ضغط العين ويبدأ معه إلحاق الضرر بالعصب البصري رويدًا رويدًا، دون أن يرافقه أي ألمٍ أو شعورٍ بأي مشاكل في الرؤية في المراحل الأولى.

يزداد خطر الإصابة بالزرق لدى من يعاني من حساسية العصب البصري تجاه ضغط العين الطبيعي، لذلك يُعتبر إجراء فحصٍ دوريٍّ للعين أمرًا ضروريًّا.

  • الزرق انسداد الزاوية

يُدعى أيضًا الزرق متضيق الزاوية، يحدث عند اقتراب القزحية من زاوية النزح Drainage Angle ما يؤدي إلى إغلاقها شيئًا فشيئًا حتى انسدادها بالكامل فيزداد ضغط العين بسرعةٍ، ويدعى عندها بالهجمة الحادة أو القوية التي تحتاج إلى تدخل الطبيب مباشرةً وإلا تعرّض الشخص لاحتمال فقدان البصر.

عادةً يترافق الزرق انسداد الزاوية بأمراضٍ مختلفةٍ مثل الرؤية الضبابية المفاجئة دون سابق إنذار وألم حاد في العينين وصداع وشعور بالغثيان والإقياء، إضافةً لرؤية حلقاتٍ ملونةٍ بألوان قوس القزح أو هالاتٍ تتشكل حول الضوء، كما قد يُسبب هذا النوع من الزرق العمى إن لم يتلقَّ المريض العلاج المناسب. يبدأ المرض عادةً دون أعراضٍ ثم يزداد تدريجيًّا فيدعى عندها بالزرق انسداد الرؤية المزمن، ولا يكتشفه المريض إلا عند حدوث تلفٍ كبيرٍ في العصب البصري أو الهجمة الحادة سابقة الذكر.

  • الزرق الخلقي Congential Glaucoma

أحد أنواع الزرق الوراثي الذي يُصيب الأطفال نتيجةً لوجود مشكلةٍ خلقيةٍ في زاوية العين مما يُبطئ تصريف سائل العين أو يُعيقه تمامًا، ويترافق الزرق الخلقي بأعراضٍ مختلفةٍ كالعيون الغائمة والإدماع الزائد والحساسية للضوء.

  • الزرق الثانوي Secondary Glaucoma

يحدث الزرق الثانوي كأحد الآثار الجانبية لإصابة العين بأمراضٍ محددةٍ مثل الساد (عتامة العين) Cataract والأورام التي تصيبها، إضافةً لاستخدام بعض أنواع الأدوية مثل الكوريتكوستيرويد، وفي حالاتٍ نادرةٍ قد يُصاب بها الشخص عند إجراء عملياتٍ جراحيةٍ للعين.

  • زرق التوتر العادي Normal Tension Glaucoma

في هذا النمط من الزَرَق يُصاب العصب البصري بالتلف دون وجود ارتفاعٍ بالضغط الداخلي للعين، وحتى الآن لم تُحدد أسباب ذلك، لكن يُعتقد أن للحساسية الزائدة وضعف تدفق الدم إلى العصب البصري دورًا في الإصابة بزَرَق التوتر العادي.§

أعراض الإصابة بالزرق

تختلف الأعراض التي قد تظهر مع الإصابة بمرض الزرق تبعًا لنوعه، سواء كان الزرق مفتوح الزاوية أو الزرق انسداد الزاوية.

  • أعراض الزرق مفتوح الزاوية
  1. فقدان الرؤية المُطرفة (البعيدة عن المركز) تدريجيًا، والذي يحدث على الأغلب في كلتا العينين.
  2. يُعاني المريض في المراحل المتقدمة من الرؤية النفقية.
  • أعراض الزَرَق انسداد الزاوية
  1. آلامٌ حادةٌ في العينين.
  2. مشاكل مُفاجئة في الرؤية خاصةً في أماكن الإضاءة المنخفضة.
  3. الرؤية الضبابية.
  4. احمرار العين.
  5. ظهور هالاتٍ متوهجّة حول الضوء.
  6. آلام العينين المترافقة مع الغثيان والإقياء.§

تنويه: المحتوى الطبي المنشور هي بمثابة معلومات فقط ولا يجوز اعتبارها استشارة طبية أو توصية علاجية. يجب استشارة الطبيب. اقرأ المزيد.