ما هو الشمع وكيف يتم الحصول عليه

1 إجابة واحدة
كاتبة
IT تكنولوجيا المعلومات, الجامعة الافتراضية السورية

قبل سنواتٍ كثيرةٍ وقبل وجود الكهرباء في العديد من المناطق النائية، كان الغالبية العظمى من الناس يعتمدون على الشمع لإنارة منازلهم في الليل. ومع مرور الأيام اختلفت جوانب استخدام الشمع، حيث أصبح يستخدم في الحفلات والمناسبات للزينة، كما دخل في العديد من مجالات التجميل وغيرها من المجالات الأخرى…

يعرّف الشمع بأنه المادة التي تتميز بصلابتها عند درجة حرارة الغرفة، والتي تنصهر تلقائيًا عند ارتفاع درجة الحرارة. نميز للشمع العديد من الأنواع ولعلّ أهمها هو شمع العسل الذي يتميز بفوائده الطبية ومذاقه الحلو، فضلًا عن الشموع الصناعية المكوّنة من المشتقات النفطية أو أستيرات الكحول، وأشهرها هو شمع البرافين. وانطلاقًا من اللغة اللاتينية، تعني كلمة شمعة الإشراق والإضاءة ومن هنا جاء استخدام الشمعة كوسيلة للإضاءة والإنارة.

تختلف صناعات الشموع فالبعض يقوم بإذابة وصهر الشموع بشكلٍ كليّ، لإعادة تشكيلها بعد مزجها بالقليل من العطور والملوّنات التي يريدها، ليستخدمها لاحقًا في المناسبات والحفلات. ولصنع الشمع يمكنك اتباع الخطوات التالية:

  1. امزج كميةً من شمع البرافين المقدّرة بـ 90 غرام، مع كميةٍ قليلةٍ من حمض السيتريك والتي تقدر بـ 5 غرام، بالإضافة إلى مقدار 5 غرام أيضًا من أيّ مادةٍ تساعد على منح الشمع الشكل الصلب.
  2. ضع الخليط السابق في إناءٍ من الألمنيوم، ضمن وسط حمامٍ مائيّ.
  3. أضف العطر أو الملوّن الذي تريده، ولزيادة تركيز اللون يمكنك إضافة بضع قطراتٍ من محلول التيتانيوم.
  4. أعد صهر المزيح مرةً أخرى، وصُبّه ضمن القوالب الخاصة بك. ولكن، احرص على دهن القالب ببضع قطراتٍ من زيت البرافين أولًا لمنع الالتصاق.
  5. ضع الفتيل وسط الشمعة قبل تحولها للشكل الصلب، ثم اترك الخليط جانبًا حتى يتجمد ويصبح قابلًا للاستخدام.

وللحديث عن أنواع الشموع نجد العديد من الأنواع الطبيعية والصناعية وهي:

  • الشموع الطبيعية: تنقسم هذه الشموع بدورها إلى نوعين أحدهما نباتي، والآخر حيواني. فالشمع الحيواني ناتج عن خلايا النحل، حيث يستخرج من أقراص النحل. أما النباتي فهو ناتج عن النخيل، أو قصب السكر وغيرها من النباتات الأخرى.
  • الشمع الصناعي: ينتج هذا عن النوع من مشتقات النفط، وله مصدران أحدهما معدني والآخر كيميائي. يختلف هذا النوع عن بعضه باختلاف اللون، أو درجة الانصهار، أو القساوة.

للشموع العديد من المعاني، فبمجرّد إضاءة شمعةٍ ما، تبدأ عملية التأمل، ليخطر في ذهنك العديد من الأهداف. كما ترمز ألوان الشموع أيضًا إلى العديد من الجوانب، فكلّ نوعٍ منها رمزه وخاصيته. حيث نجد الشمع الأبيض المستخدم في جلسات الصفاء والروحانية بفضل لونه الذي يرمز إلى النقاء، والسلام، والشفاء. أما الشمع الأحمر، فيرمز إلى الحبّ، والشغف، والشجاعة. وعادةً ما يربط اللون الأحمر بالنار، مما يعني القدرة على السيطرة والقوة المتمثلة في الشخص.

كما نجد الشموع الخضراء، التي تشير إلى العزّ، والمال، والجود، والكرم، والزواج، والتطوّر والازدهار بمختلف جوانبه. ويعتبر هذا اللون هو اللون الأكثر ترابطًا مع البيئة.

أما الشموع السوداء، فتدلّ على التشاؤم، والانتقام، وإلى جميع الأفكار السلبية التي تراود ذهن الشخص. فضلًا عن ذلك، هناك الشموع الزهرية، التي تشير إلى المودة والاحترام، والصداقة، والإخلاص، والرومانسية في العلاقات العاطفيّة.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما هو الشمع وكيف يتم الحصول عليه"؟