ما هو الصابون وكيف تتم صناعته وما هي أنواعه

1 إجابة واحدة
موظفة دعم فني
هندسة زراعية

تورد بعض الأبحاث أن الصابون قديم قدم الحضارة البشرية، واستنادًا إلى إحدى هذه الأبحاث فإن السومريين هم أول من صنع الصابون، وذلك بناءً على إحدى الاكتشافات فقد ُوجِد في خرائب سومر عدد من الرقم الفخارية تصف طريقة صناعة الصابون، تعود هذه الرقم إلى حوالي 2000-3000 قبل الميلاد، كما أن الصابون مذكور في إحدى أساطير الآلهة السومرية إنانا، وفي المشرق هناك مدنًا اشتهرت بصناعة الصابون كحلب في سوريا وطرابلس في لبنان ونابلس في فلسطين.

الصابون منتج يذوب في الماء فيتحد مع المواد الدهنية ويزيلها عن بشرة الإنسان أو المنسوجات أو الأواني، يتكون الصابون من جزأين مهمين هما مواد غير قابلة للذوبان في الماء وهي الأحماض الدهنية “مواد غير محبة للماء”، ومواد محبة للماء “قابلة للذوبان في الماء”، حيث يلتصق الجزء غير المحب للماء بالجزء الصلب أو بالألياف والجزء المحب للماء يلتصق بالماء.

واختصارًا لما سبق فعملية تشكل الصابون هي نتيجة تفاعل كيميائي بين الحمض والأساس في عملية تسمى التصبّن، لقد استخدم البشر قديمًا بعض الأعشاب بالإضافة إلى الرماد لتنظيف الثياب والأواني، كما استخدموا الصابون وكان بشكل بدائي أولًا لعلاج بعض الأمراض الجلدية، وكان تركيب هذا النوع من الصابون عبارة عن رماد يضاف إليه الكلس الحي ويترك المزيج لحوالي 24 ساعة، ومن ثم يستخلص منه محلول هيدروكسيد الصوديوم ومن ثم يخلط بالزيت أو الشحم ويكون المزج أثناء التسخين، يحرك المزيج حتى الحصول على مادة هلامية القوام، تستعمل هذه المادة لغسل الصوف وعلاج المشاكل الجلدية، لقد صنع العرب هذا النوع من الصابون ثم انتقل إلى أوروبا وذلك من خلال الحروب الصليبية.

هناك عدة طرق لصناعة الصابون:

  • الطريقة الباردة: هي عبارة عن خلط كمية من الزيوت أو الدهون وفيه نسبة عالية من زيت جوز الهند أو زيت النخيل مع كمية من محلول قلوي بنسبة 40 % من نسبة الزيت، ويحرك في مقلاة حتى يبدأ بالتصبن ويسكب في قوالب ويغطى ويترك حتى يتصلب.
  • طريقة التسخين: حيث يوضع المحلول القلوي هيدروكسيد الصوديوم  بمقدار 30 مل في غلاية، ثم يضاف مقدار 100 مل من المادة الدهنية كالزيت ويحرك حتى يصبح كثيفًا، ثم نوقف التسخين ونضيف 40 مل محلول الملح ونكمل التسخين، تتشكل طبقتين العليا هي الصابون ثم يصب في قوالب ويترك حتى يتصلب.

تعددت أنواع الصابون وفقًا لقوامه واستخداماته

الصابون السائل:

  • المستخدم في غسيل الأواني: وله مكونات خاصة بسبب خاصيته بتفتيت الدهون الصلبة الموجودة على أطباق الطعام.
  • الصابون السائل المستخدم في غسيل الأيدي.

الصابون الصلب:

  • صابون التواليت: يستخدم للأيدي أو للحمام، ويكون عادة من أجود أنواع الصابون.
  • الصابون الطبي: يستخدم لعلاجات الأمراض الجلدية كحب الشباب حيث يوصف صابون الكبريت.
  • الصابون الشفاف: وهو صابون عالي الجودة مصنوع من نسبة عالية من الغليسرين مع إضافة الكحول والسكر.
  • معجون الحلاقة: أغلب أنواعه مرهمية  يعطي رغوة كثيفة وثابتة يدخل في مواده الأولية مزيج من الصودا والبوتاس الكاويين.
  • مسحوق الصابون: ويستخدم لتنظيف الملابس.

أما صناعة الصابون منزليًا فهي طريقة تعتبر بسيطة ولكن تحتاج للحذر والدقة:

  • كيلو ونصف زيت زيتون، أو أي نوع من الزيوت.
  • ربع كيلو غرام من الصودا الكاوية.
  • قلفونيا يمكن وضع القليل منها.
  • ربع كيلو غرام سبيداج.
  • نصف ملعقة من ملح الطعام.
  • ربع كيلو دقيق
  • أواني لصب الصابون فيها.

تنقع الصودا في 3/4 ماء مع الملح ويقلب جيدًا، نغطي المزيج ويترك ليوم كامل، نضع القلفونيا المطحونة مع الدقيق والسبيداج ويضاف للزيت، ثم يضاف ماء الصودا له شيئًا فشيئًا مع التحريك، حتى يصبح كثيف يصب في الأواني المخصصة ويترك ليتصلب.

أكمل القراءة

0

هل لديك إجابة على "ما هو الصابون وكيف تتم صناعته وما هي أنواعه"؟