ما هو الطحال في جسم الانسان واهميته

الطحال هو أحد الأعضاء الهامّة في جسمنا فهو مركزٌ مناعي وإطراحي وتنقويّ، ولكن ما هو الطحال على وجه التحديد؟

3 إجابات

الطحال هو عضو موجود عند الإنسان وجميع الفقاريات يبلغ وزنه عند الأفراد الأصحاء حوالي 6 أونصات لكن هذا الحجم قابل للزيادة في حالات المرض. يقع الطحال أعلى الجانب الأيسر من البطن ويميل لونه إلى الأحمر، ويعمل بشكل أساسي على تنقية الدم وإزالة كريات الدم غير الطبيعية. أما عن آلية عمله فهي كالتالي:

  • تتمثل أهم وظائفه بتنقية الدم حيث يؤثر على عدد الخلايا الحمراء المسؤولة عن نقل الأوكسجين عبر الجسم ويؤثر على عدد الصفيحات الدموية.
  • يقوم بتخزين خلايا الدم الحمراء والصفيحات الدموية وخلايا الدم البيضاء.
  • يلعب دورًا هامًا في استجابة النظام المناعي في حالات دخول البكتيريا أو الفيروسات أو الجراثيم.
  • ينتج خلايا الدم البيضاء اللمفاوية من أجل مهاجمة هذه الالتهابات.

وعلى الرغم من أنه يمكن للإنسان العيش بدون طحال إلا أن الحفاظ على صحته أمر في بالغ الأهمية، ويمكن ذلك عن طريق اتباع النصائح التالية:

  1. الالتزام بالنظافة عن طريق عدم مشاركة الأغراض الشخصية  (كأدوات المائدة أو فرشاة الأسنان) مع الآخرين، خاصة إن كانوا قد أصيبوا بالتهابات سابقة.
  2. ارتداء معدات السلامة أثناء ممارسة رياضات التلامس (كرة القدم على سبيل المثال) وذلك بهدف حماية الطحال وأعضاء الجسم الأخرى من الأذية
  3. عدم المبالغة في شرب الكحول.
  4. استخدام الواقي الذكري لتجنب الإصابة بالأمراض المنقولة جنسيًا

أكمل القراءة

إن الطحال (spleen)هو جزء من الجهاز اللمفاوي في جسمك، فهو يعد أكبر الأعضاء اللمفاوية، مع ذلك العيش بدونه ممكنًا، فعند استئصاله أو إصابته يقوم الكبد ونقي العظم بتولّي معظم مهامه، ويقسم الطحال إلى لب أحمر ولب أبيض، ويبلغ حجمه بحجم القبضة، حيث يقدر تقريبًا عند الشخص البالغ 5 إنش طولًا، 3 إنش عرضًا، و1 إنش ارتفاعًا، أمّا وزنه يقدر بحوالي 6 أونصات. ولا يمكن جس الطحال في الحالة الطبيعية (غير المرضية)، أما في حال إصابته بالالتهابات وغيرها من الأمراض، يتضخم ويجس بسهولة تحت الأضلاع، فقد يصل حجمه إلى 4 باوند، كما أن الطحال عزير التوعية وهذا ما يفسر تلونه باللون الأرجواني المحمر.

قديمًا في العصور الوسطى، كان يُعتقد أن الطحال هو مصدر الغضب، ومن هنا أتت العبارة (venting your spleen)، أي التعبير عن الغضب والتنفيس عنه. لكن في الحقيقة وظيفته ليس لها علاقة بالغضب أو أية مشاعر اخرى، فهو يحافظ على توازن سوائل الجسم، ويقوم اللب الأحمر من الطحال بتخليص الدم من الفضلات وتنقيته (يخرّب الكريات الحمر الكهلة والمشوهة)، ولا تنسى أيضًا دور الطحال المناعي المهم في الدفاع عن الجسم، وهذا عمل الخلايا اللمفاوية البائية والتائية (Bcells,Tcells) الموجودة في اللب الأبيض من الطحال.

أمّا بالنسبة إلى موقع الطحال، فهو يقع في الربع العلوي الأيسر من البطن، تحت الحجاب الحاجز و يغطى بالقفص الصدري (بين الضلع التاسع والحادي عشر) وفوق المعدة، كما أنه يوجد داخل الصفاق، ومحاط بكامله بالبريتوان باستثناء نقير الطحال (سرة الطحال).

أكمل القراءة

الطحال هو أكبر أعضاء الجهاز اللّمفاوي، يتوضّع تحت القفصِ الصّدري وفوق المعدة أعلى الطّرف الأيسر من البطن، وغالباً ما يكون لونه بنفسجيًّا. يتكوّن من نوعين من النّسج وهما:

  • اللّبِّ الأحمر المسؤول عن تنقية الدّم والتخلّص من خلايا الدم الحمراء القديمة أو المتضررة.
  • اللّبِّ الأبيض والذي يتكون من الخلايا التائيّة والبائيّة وهي خلايا مناعيّة، تساعد الجهاز المناعي في محاربة الالتهابات.

يمكنك تَذكُّر أبعاده بقاعدة المتتالية البسيطة (1-3-5-7-9-11) إذ تبلغ أبعاد الطحال (طول -عرض -ارتفاع) عند الشّخص البالغ حوالي 1 إنش × 3 إنش × 5 إنش، ووزنه حوالي 7 أوقيّة، ويقع بين الضّلعين 9 و11.

الوظيفة الرئيسة للطّحال هي تنقية الدّم، فعندما يتدفق الدّم إلى الطحال، تمرّ الكريّات الحمراء عبر متاهة من الممرّات الضيقة، تعبرها خلايا الدم السليمة متابعة دورانها في مجرى الدم، في حين ستتحلّل فيها الخلايا الحمراء القديمة أو المشوهة أو التالفة بسبب البلاعم، ويتم تخزين الحديد من الخلايا القديمة على شكل (ferritin) أو (bilirubin)، ويعيده الطحال إلى نخاع العظم، لتصنيع الهيموغلوبين (البروتين المسؤول عن نقل الأكسجين من الرئات إلى جميع أجزاء الجسم).

كما أنّ للطحال دورًا أساسيًا في جهاز المناعة لدينا، حيث يساعد الجسم على مقاومة العدوى لقدرته على اكتشاف البكتيريا أو الفيروسات في مجرى الدم، حيث يقوم جنبًا إلى جنب مع العقد الليمفاوية بتشكيل جيش من الخلايا الدفاعية الليمفاوية (وهي خلايا الدم البيضاء التي تنتج الأجسام المضادة والبروتينات الخاصة التي تضعف أو تقتل البكتيريا والفيروسات).

كما يقوم الطّحال بتخزين الدم، وفي حال خسارة الجسم للدم نتيجة التعرض لإصابة ما، يستجيب الطحال عن طريق إطلاق الدم الاحتياطي في الجسم إلى الدورة الدموية.

عزيزي السائل لابد أنك سمعت أنّه من الممكن العيش بدون الطحال ولكن كيف لذلك أن يحدث؟

حقيقةً إن المرونة التي يتمتع بها جسم الإنسان أكثر مما تتوقّع، حيث سيتولّى نقيُّ العظمِ والكبد تعويض النقص الناجم عن استئصال الطحال وسيقومان بمساعدة جهازك المناعي، ومن الملفت أيضًا أنَّ الجسم يقوم بتشكيل طحال جديد في 25 إلى 30% من حالات الاستئصال، إذ تتسرّب بعض أنسجته أو يبقى بعضها في الجسم، حيث يزداد حجم هذه الخلايا لتمارس دور الطِّحال من جديد.

ولكن لابد من الانتباه إلى احتمال حدوث عواقب خطرة تعقب اسئصال الطحال، حيث يصبح المريض أكثر عرضة للإصابة بالعدوى، وكثيرًا ما يوصي الأطباء بلقاحات، مثل لقاح الأنفلونزا السنوي وغيره بعد استئصال الطحال.

 

أكمل القراءة

هل لديك إجابة على "ما هو الطحال في جسم الانسان واهميته"؟